الجيش يتصدى لهجوم ارهابي في ريف اللاذقية الشمالي- قوات الإحتلال التركي تختطف 25 شاباً من قرى بريف رأس العين        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:18/11/2019 | SYR: 16:22 | 18/11/2019
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 UIC

Sama_banner_#1_7-19



triview-9-2019




Sham Hotel









runnet20122



 أصلحوا التأمين الصحي لموظفي الدولة وانتشلوه من فساده وسرقاته أولا
مشروع التأمين الصحي الوطني مع رسومه المقترحة على الدخان والكحول والاركيلة مجرد عصف فكري مفتوح ؟
22/10/2019      


 

دمشق - سيرياستيبس:

 

كان واضحا في تصريحات السيد وزير المالية أن فرض ضرائب على الدخان ومنتجات التبغ والكحول وحتى مطارح أخرى لم يتطرق اليها في حديثه كان محض " عصف فكري " بدأ منذ فترة في محاولة لانقاذ مشروع التأمين الصحي للعاملين في الدولة الغارق في  الفساد والخسائر وسوء الإدارة والدراية ونقص النزاهة والأمانة خاصة في الحلقات الوسيطة وحيث الحلقة الضعيفة فيه المؤسسة العامة لتأمين و الموظف .

فجأة تطور الأمر الى التفكير بمشروع وطني يستهدف ملايين السوريين  عبر انشاء شركة للتأمين الصحي .

لانعرف إذا كانت القفزة التي خلقت من رحم التأمين الصحي لموظفي الدولة ستنجح على المدى المنظور وان كانت ممكنة التحقق فعلا في ظل الظروف الحالية " الصعبة " . ولا نعرف مدى تقبل الناس لفرض رسوم على الدخان والكحول والاركيلة وقد باتت سبيل الكثيرين " للنسيان " فهناك جزء عاطفي في الأمر قد لايبدو من السهل ملامسته .

ثم ثمة سؤال يطرح نفسه هنا هل ارتأى واضعوا دراسة بناء شركة تأمين صحي على مستوى البلد فرضية الاستثمار في السجائر والكحول والاراكيل من أجل ضمان صحة المواطنين بينما كل دول العالم تكافح الامور الثلاثة وتفرض القيود على تناولها حفاظا على صحة مواطنيها ؟ .

كان الأجدر أن تتم معالجة الأمور بالترتيب ووفق الامكانيات أي القيام بعملية اصلاح حقيقية للتأمين الصحي لموظفي الدولة  بشكله الحالي "والذي يعد أهم مشروع دعم قدم للموظف منذ نحو 20 عاما " ولكن يبدو أن العجز عن إصلاحه بل الانخراط في فساده هو ما جعل القائمين على القطاع يقفزون نحو بناء كيان جديد للتأمين الصحي بعبارات واهداف وغايات تبدو براقة ولكن الجميع يعرف صعوبة الامر وتعقيداته وحيث يبدو فرض رسوم على الدخان والاراكيل ومنتجات التبغ و الكحول وربما على المدارس والجامعات الخاصة وتأمين السيارات الالزامي مجرد تفاصيل بسيطة امام ما يمكن ان يواجه هكذا مشروع يحتاج أول ما يحتاجه الى من يبنيه بشكل متقن اي يحتاج الى عقول تأمينية حقيقة وخبرة كبيرة وليس لمسؤولين طارئين على القطاع علما أن هناك كفاءات موجودة فعلا ولكن ليست في الصف الاول  ولا حتى الثاني ,  كفاءات تخبأ كي لاتظهر وتتقدم لأن  قطاع التأمين منذ بدايته اعتاد في التداول على إداراته عدم التركيز على الخبرة التأمينية مع وجود استثناءات طبعا  ؟ 

لذلك لابأس من الحديث عن مشروع شركة تأمين صحي بالشكل الذي يتم الحديث عنه " رغم عدم وضوح الرؤيا حتى الآن "  تستهدف الملايين من السوريين لتغطيهم بالتأمين الصحي  وتجعلهم ينامونع لى مخدة آمنة ,  ولكن قد يكون من الأجدر اأن تقوم الجهات المعنية  بعملية اصلاح حقيقية في مشروع التأمين الصحي على موظفي الدولة  وتوسيعه ليشمل كل من يعمل لديها بمن فيهم المتقاعدين اي العودة الى بنود التأمين الصحي للعاملين في الدولة واحياء مالم ينفذ منها .

إن اصلاح التأمين الصحي وتخليصه من الفساد والصعوبات والمشاكل التي يعاني منها يشكل خطوة متقدمة ونبيلة من الحكومة اتجاه موظفيها ويأتي في سياق شعاراتها المستمرة عن تحسين معيشة المواطن كما يأتي في اطار تعزيز الخدمات الطبية التي تقدمها الدولة .

انطلاقا من ذلك يتأكد لنا أن امتلاك القدرة على اصلاح التأمين الصحي لموظفي الدولة وتوسيعه بشكل سليم يعطي مؤشر بالقدرة على انشاء شركة تأمين صحي على مستوى البلد أما القفز بهذه الطريقة فلن يعني الا المزيد من الفشل والسير نحو المجهول والامعان في العصف اللفكري والتصريحات التي لاطائل منها إلا ردات الفعل التي تابعناها بعد تصريح السيد وزير المالية بفرض رسوم عى الدخان و منتجات التبغ و الكحول هذا ولم يكشف عن باقي المطارح التي سيتم فرض رسوم عليها فالوزير قال ان هناك 9 مطارح لتمويل لتأمين 65 مليار ليرة لتمويل شركة التامين الصحي المزمع اقامتها عندما يشاء الله ؟

و حتى نتأكد من اتخاذ خطوات تنفيذية يبقى كل الحديث عن شركة تأمين صحي مجرد عصف فكري يحتاج الى الكثير من التحضير والدراسة والتأكد من امتلاك ناصية إدارتها بكاقة الحلقات المتصلة بها بما يضمن وصول الخدمة نقية الى المواطن وحتى يتم ذلك نعتقد ان الأولوية هي لإصلاح وتقويم التأمين الصحي الحالي لموظفي الدولة  ؟

 

هامش 1 : ضريبة الدخان :  قدرت المالية أن مبيعات الدخان يومياً تقترب من 880 ألف علبة سجائر، وبالتالي فإن ضريبة على هذه المبيعات تحقق هدفين في آن واحد، فمن جهة تسهم في الحد من استهلاك الدخان " لانعرف كيف يمكن أن يتحقق ذلك ومن توقع هذه النتيجة  " ، وفي الجهة الأخرى تحقق عائدات مالية مجزية تذهب لدعم تحديث وتطوير مشروع التأمين الصحي.

 

هامش 2 : الضريبة المتوقعة على علبة السجائر سوف تتراوح ما بين 25-75 ليرة حسب قيمة العلبة، وذلك إلى جانب ضريبة على مشتقات التبغ الأخرى مثل الأركيلة والمشروبات الروحية المتوقع أن تكون الضريبة عليها بحدود 10 بالمئة، وأن يتم التوسع في مثل هذه الضريبة على العديد من الأشياء المضرة بالصحة مثل ضريبة على السيارات الضارة بالبيئة.

هامش 3 : الشرائح التي يستهدفها المشروع الوطني للتأمين الصحي هي ثلاث شرائح، الأولى هي شريحة العاملين في الجهات العامة من مختلف القطاعات الإدارية والاقتصاديةوهذا ما يدفعنا للسؤال عن الشكل الحالي للتأمين الذي يتلقاه موظفي الدولة وكيف سيتم التعامل مع المنظومة الحالية، بينما يستهدف المشروع في الشريحة الثانية أفراد أسر هؤلاء العاملين وفي الشريحة الثالثة المتقاعدين من العاملين في الدولة.

هامش 4 : الحديث عن امتداد التأمين الصحي الى المتقاعدين ليس أمرا جديدا فالمشروع منذ اعلانه قال القائمون عليه أن الخطوة التالية هي المتقاعدين وموظفي القطاع الاقتصادي فأين الجديد


هامش 5 : عرابو شركة التأمين الصحي المقترحية يقولون  أن إجمالي عدد المستهدفين في الشرائح الثلاث يتجاوز حالياً 5 ملايين شخص وفق تقديرات أولية، إذ يقدر العاملون في الجهات العامة الذين يستهدفهم المشروع بنحو 1.15 مليون شخص، وفي حال اعتماد متوسط أفراد أسرة العامل 4 أشخاص نكون أمام تقديرات بحدود 4 ملايين شخص بينما يقدر عدد المتقاعدين الذين يمكنهم الاستفادة من التأمين الصحي وفق المشروع الوطني الذي يتم العمل عليه بحدود 500 ألف متقاعد.

هامش أخير : تستحق المؤسسة العامة للتأمين مساعدة الحكومة ودعمها كي تتمكن من مواجهة اصلباح مشروع التأمين الصحي على موظفي الدولة وتقوية موقفها لوقف الهدر والاستنزاف الذي تعاني منه جراء هذا التأمين المثقل بسطوة وفساد الحلقات الوسيطة ؟



شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 




alarabieh insurance



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس