الجيش بالتعاون مع القوى الرديفة تحكم السيطرة على عدد من التلال في جرود القلمون – الجيش يواصل التقدم بعمليات عسكرية في البادية        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:24/08/2017 | SYR: 12:57 | 24/08/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1









runnet20122








 بعد ثلاث زيارات لرئيس الحكومة
حماة وحمص والسويداء ودرعا ومدن بريف دمشق تنتظر هي الأخرى
19/04/2017      


دمشق-سيرياستيبس:

ثلاث زيارات ميدانية قام بها رئيس مجلس الوزراء خلال الفترة الماضية إلى ثلاث محافظات هي حلب، اللاذقية، وطرطوس، وتبعاً لمجريات كل زيارة فإن المواطنين استبشروا خيراً بنتائج تلك الزيارات وتداعياتها على أوضاع القطاعات الاقتصادية والخدمية، وعلى أحوال المواطنين، وهنا لابد من متابعة تلك الزيارات وبيان المراحل التي تم إنجازها من المشاريع التي تم إقرارها، ومحاسبة المقصرين حفاظاً على ثقة المواطن بمؤسسات الدولة.

هذه الزيارات التي شملت مؤسسات ومواقع إنتاجية وخدمية، جعلت كثيرين على مطالبة رئيس مجلس الوزراء أن يدرج على جدول أعماله خلال الفترة القريبة زيارات ميدانية مشابهة إلى المحافظات الأخرى، كحماة وحمص والسويداء ودرعا وبعض المدن الرئيسية في محافظة ريف دمشق، فهناك العديد من الملفات والقضايا التي يبدو أنه على رئيس مجلس الوزراء أن يطلع عليها ميدانياً ويتخذ بشأنها القرارات المناسبة.

ومع أنه من الطبيعي أن يقوم المسؤولون الحكوميون بزيارات ميدانية إلى مختلف المحافظات والمدن للاطلاع على أحوال المواطنين وأداء المؤسسات وأجهزة الدولة، فإن ذلك يثير تساؤلات عن طبيعة المعلومات التي تصل إلى العاصمة والمتعلقة بأحوال المحافظات والمدن، والمبررات التي تقدم حول أسباب تأخر تنفيذ بعض المشاريع أو عدم معالجة المشاكل والصعوبات التي يعاني منها المواطنون هنا أو هناك، فلو كانت المعلومات واقعية وموضوعية وترصد الواقع كما هو لما كانت هناك حاجة لقيام هذا المسؤول أو ذاك بزيارات ميدانية هدفها ليس الوقوف على نسب التنفيذ، وإنما الاطلاع على الواقع وتقرير احتياجات المواطنين والتوجيه بتلبيتها عبر تنفيذ مجموعة مشاريع وإجراءات تقر لاحقاً. وهذه نقطة أخرى يجب أن تكون تحت مجهر الحكومة لدراستها واتخاذ ما يلزم من قرارات لتصويبها.

 

 

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 





Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس