بالتفاصيل انجازات الجيش في دير الزور- اشتباكات عنيفة وسط قصف دفعي يستهدف لمسلحين بعدد من مناطق ريف حماه- صواريخ ارهابية على محردة        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:24/09/2017 | SYR: 21:58 | 24/09/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1










runnet20122








  ثابتة قرب عتبة الـ 300 ألف ليرة
تكاليف معيشة الأسرة السورية تلتقي مرتفعة عند الغذاء و النقل و السكن وكل شيء
14/07/2017      


بين حلب والحسكة واللاذقية فروقات المعيشة الشهرية

 311 ألف ليرة سورية هي تكاليف المعيشة في دمشق نهاية النصف الأول من العام الحالي،في مسح لبيانات تكاليف المعيشة في 3 محافظات أساسية: الحسكة، وحلب، واللاذقية، حيث يظهر التقارب في تكاليف المعيشة المرتفعة عموماً، وتباين في حجم الإنفاق على المكونات الأساسية بين محافظة وأخرى.

تكاليف المعيشة محسوبة على أساس ثمانية مكونات أساسية: الغذاء، النقل، السكن، الصحة، التعليم، اللباس، الأثاث المنزلي، الاتصالات، ونسبة 8% للحاجات الأخرى، كما سيتم مقارنة نسبة الارتفاع في المحافظات المذكورة خلال قرابة عام بين شهر 4-2016 وشهر 6-2017.

الحسكة..279 ألفاً أعلى تكاليف نقل.. وأقلها للصحة

تكاليف المعيشة في محافظة الحسكة لأسرة من خمسة أشخاص بلغت 279،500 ليرة سورية شهرياً مع نهاية النصف الأول لعام 2017، مرتفعة بنسبة 25% مقارنةً بمثيلتها خلال شهر 4- 2016 حيث قُدّرت التكلفة بـ 224 ألف في حينها، توزعت هذه التكاليف على الحاجات الأساسية بالشكل التالي:

95 ألف ليرة تقريباً هي تكاليف الغذاء الضروري فقط لأسرة من خمس أشخاص، بناءً على حاجة الفرد اليومية إلى 2400 حريرة من المصادر الغذائية المتنوعة: 85350 ليرة شهرياً، وبإضافة الزيوت والمشروبات الضرورية كالشاي والقهوة، فإن تكاليف الغذاء والمشروبات تبلغ: 94،850 ليرة شهرياً.

لتأتي تكاليف السكن في المرتبة الثانية بعد الغذاء بكلفة وسطية: 53،500 ليرة، موزعة على الإيجار الشهري الذي يبلغ 37،500 وسطياً بين قلب المدينة 50 ألف وأطراف المدينة 25 ألف، بينما بلغت كلفة مستلزمات السكن الشهرية 16 ألف (غاز، مازوت التدفئة، مياه، كهرباء، صيانة) .

من الأعباء المتزايدة التي تتحملها الأسر في الحسكة هي ارتفاع أسعار الأثاث المنزلي والأدوات الكهربائية، حيث بلغت كلفتها الشهرية 29،255 ل.س موزعة 14،100 للأثاث، وأجهزة كهربائية، 14،160 تكاليف مواد وأدوات التنظيف، 1000 على أدوات المطبخ. حيث في الحسكة لا توجد صناعة محلية واسعة للأثاث وللصناعات الكيميائية لمواد التنظيف من جهة، ولا يوجد سوق «تعفيش» واسع كما في باقي المحافظات الأساسية!

أما تكاليف النقل في الحسكة فقد بلغت 28،200 ل.س شهرياً، وتعد من أعلى الكلف بين المحافظات بسبب بعد المسافات بين مناطق المحافظة من جهة، وبينها وبين المحافظات الأخرى، فالسفر من الحسكة إلى دمشق براً يكلف الشخص الواحد حوالي 14 ألفاً أما السفر بالطائرة فيكلف حوالي 25 ألفاً .

ما يميز الحسكة انخفاض تكاليف الصحة إلى حوالي 7،700 ل.س شهرياَ فقط، حيث أن وسطي تكلفة إجراء عملية (زائدة، ولادة، قثطرة قلبية) في المشافي الخاصة 60830 ل.س بينما ما يتحمله المريض من التكلفة حوالي 30% أي: أن ما يتحمله الفرد لإجراء عملية واحدة يبلغ حوالي 18000 ل.س، لتكون التكلفة الشهرية على أساس عملية واحدة لأحد أفراد الأسرة خلال سنتين 750 ل.س، أما تكاليف الأدوية والمعاينات والتحليل تبلغ شهرياً 6،950 ل.س.

تأمين الحاجات الأخرى يكلف 16،700 ل.س للتعليم، 16،200 ل.س للباس، 10،600 للاتصالات.

حلب.. 280 ألفاً أعلى تكاليف كهرباء..

تكاليف المعيشة الإجمالية لأسرة في محافظة حلب تبلغ 280 ألفاً، منها 92،450 ليرة تكلفة تأمين الغذاء، الملفت في حلب، التكاليف المرتفعة للّباس، والتعليم، والصحة، والسكن، بينما تكاليف النقل تعد منخفضة مقارنة بباقي المحافظات.

ترتفع تكاليف السكن في حلب رغم انخفاض وسطي الآجارات، والتي تبلغ 30 ألف ليرة وسطياً في قلب المدينة، وحوالي 40 ألف في غرب المدينة، إجمالي تكليف السكن ومستلزماته تبلغ 61 ألفاً ليرة شهرياً، موزعة على 35 ألفاً، وسطي الآجار بأسعار أجارات تنخفض عن دمشق بشكل ملحوظ، بينما الخدمات المنزلية تصل تكاليف تأمينها شهرياً إلى 26 ألفاً، ويعود ارتفاع تكاليفها إلى «الأمبيرات»، حيث تبلغ تكلفة الكهرباء وسطياً 10800 ل.س شهرياً، محسوبة على أساس 3 ساعات كهرباء يومياً فقط حيث كلفة الأمبير الواحد 1200 ل.س لمدة 10 ساعات.

تكاليف الصحة، مرتفعة في حلب، بعد التدمير الكبير الذي شهدته المرافق الصحية وبشكل خاص العامة منها، بالإضافة لنقص عدد الأطباء في المدينة، حيث تبلغ نفقات الصحة الشهرية: 11،550 ليرة، حيث كلف الأدوية والمعاينات والتحاليل شهرياً، تصل إلى 8،080 ل.س، بينما كلف العمليات 3،470 ل.س شهرياً، محسوبة على أساس وسطي أجور العمليات (زائدة، ولادة، قثطرة قلبية) تبلغ 83،300 ل.س ضمن المشافي الخاصة.

بينما تبلغ تكاليف التعليم 26،630 ليرة شهرياً، مع ارتفاع تكاليف الدروس الخصوصية التي تصل إلى 21 ألف شهرياً، حيث كلفة الدرس الخصوصي وسطياً 2،000 ل.س وتصل إلى 2500 ل.س قبل فترة الامتحانات.

تكاليف اللباس المرتفعة تدل على تراجع الوضع الصناعي في حلب، حيث تحتاج الأسرة الحلبية شهرياً لإنفاق 24،525 ل.س، لتأمين الألبسة الضرورية، موزعة على اللباس الصيفي 7،100، أما اللباس الشتوي حوالي 10،000ل.س، بالإضافة إلى 7،400 على المتفرقات الضرورية (لباس داخلي، بيجامات...)، وتزيد هذه التكلفة عن دمشق بنسبة 27% حيث تأمين الألبسة يكلف 19،300.

أما تكاليف النقل في حلب أقل منها في دمشق وباقي المحافظات، حيث تبلغ وسطياً للأسرة: 11،600 ليرة، بفعل ضيق المساحات التي يتحرك ضمنها أهالي المدينة.

أما باقي الحاجات موزعة، 19 ألف ليرة للأثاث والأدوات المنزلية، و10600 ليرة على الاتصالات، وحوالي 22،575 لتأمين الخدمات الأخرى.

وعليه فإن تكاليف المعيشة الإجمالية وصلت إلى 280 ألف ليرة شهرياً، بزيادة قدرها 44%، مقارنة بنهاية شهر نيسان 2016 حيث كانت التكلفة 194ألف ليرة للأسرة في حلب.

 

اللاذقية.. 283 ألف شهرياً +50 % مقارنة بعام 2016

بلغت تكاليف المعيشة الإجمالية في اللاذقية 283 ألف ليرة وسطياً، لأسرة من خمسة أشخاص، حيث تكلفة الغذاء المرتفعة في المحافظة تبلغ: 99ألف ليرة شهرياً.

تليها تكاليف السكن، التي ترتفع في المحافظة لتصل 62،900 ل.س شهرياً مع وسطي أجارات 74،500 ليرة، بين قلب المدينة 75 ألف، وأطرافها 43 ألف ليرة والريف 25 ألف ليرة، ارتفاع أسعار الأجارات بفعل زيادة التعداد السكاني والنزوح، والمضاربة العقارية في المحافظة، أما تأمين الخدمات المنزلية فتبلغ شهرياً 15،400 ليرة.

تكاليف النقل مرتفعة كذلك الأمر في اللاذقية، بفعل نقص المحروقات المخصصة للنقل، التي تعاني منه المحافظة، بالإضافة لنقص وسائل النقل الجماعية، فقد تصل تكلفة الذهاب والإياب بين المدينة والريف إلى 500 ليرة، ليبلغ وسطي تكاليف النقل الشهرية للأسرة 22،100 ليرة سورية.

أما تكاليف الأثاث والأدوات الكهربائية، فهي منخفضة مقارنة بدمشق، وباقي المحافظات،وتبلغ وسطياً 17،800ل.س شهرياً، حيث تخفض أسعار الأثاث والأجهزة الكهربائية المستعملة من التكلفة التي تتحملها الأسرة في اللاذقية.

أما تكاليف الألبسة شهرياً تبلغ 18300 ليرة، قريبة من مستويات أسعار دمشق التي تبلغ 19،300ل.س.

تكاليف التعليم الوسطية تبلغ 20500 ل.س شهرياً أقل من حلب ودمشق نتيجة لانخفاض تكاليف الدروس الخصوصية إلى 1250 ليرة أجر الساعة، وتصل إلى 2250 ليرة في فترة الامتحانات.

باقي الخدمات تكلفتها الوسطية: 9،400 على الصحة، 10600 على الاتصالات، والخدمات الأخرى 22،650.

الأسرة في اللاذقية تحتاج لإنفاق 283 ألف ليرة شهرياً لتأمين تكاليف المعيشة بناءً على أسعار نهاية النصف الأول لعام 2017، بالمقابل كانت هذه التكاليف بنهاية نيسان- 2016 تبلغ 188 ألف ليرة، وعليه ارتفعت تكاليف المعيشة التي تتحملها الأسرة في اللاذقية بنسبة 50% مقارنة بعام 2016

.


سيرياستيبس - قاسيون

  


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس