المتحدث باسم البنتاغون: الروس والأتراك يقتربون من الدخول في نزاع عسكري مباشر على الأراضي السورية        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:20/02/2020 | SYR: 14:55 | 20/02/2020
الأرشيف اتصل بنا التحرير
MTN
Top Banner 2 UIC

 الأمراض وغلاء الأعلاف ترغم مربي الدواجن على توديع (الكار)
09/01/2020      


سيرياستيبس:

باتت الأمراض التنفسية وأمراض الكبد إضافة إلى وباء الطاعون العاصفة بقطاع الدواجن في السويداء والتي أدت إلى نفوق أعداد كبيرة من الدواجن, الدافع الرئيس للمربين لتوديع «كار» تربية الدواجن, طبعاً هذا ما ذكره المربي الطبيب البيطري شادي صبح ليضيف أن هذا الواقع العاصف بالمداجن أدى في نهاية المطاف إلى إغلاق العديد منها على ساحة المحافظة, عدا عن ذلك فالمربون يشكون أيضاً من غلاء المادة العلفية في السوق المحلية ولاسيما أن سعر طن العلف وصل إلى ٤٠٠ ألف ليرة, إضافة إلى ارتفاع سعر الصوص الذي وصل إلى ٢٥٠ ليرة وارتفاع أسعار الأدوية البيطرية وأجور المعالجة التي باتت غير مقدور عليها, كما يشكو المربون من عدم توافر مادة المازوت بالشكل الأمثل, ما يرغمهم على شرائها من السوق السوداء بسعر ٣٠٠ ليرة, فضلاً عن عدم توافر المياه في مناطق وجود هذه المداجن لعدم وجود آبار ارتوازية ما يضطرهم- أمام هذا الواقع- لشراء المياه بالصهاريج، إذ تبلغ تكلفة النقلة الواحدة نحو٤٠٠٠ ليرة،

والمسألة المهمة التي لم يغفلها المربون هي أن تكلفة الإنتاج تفوق أسعار المبيع, فمثلاً تكلفة إنتاج الطير الواحد تبلغ ١٣٠٠ ليرة ويباع لأصحاب محال بيع الفروج بـ ١١٠٠ ليرة, بينما كيلو الفروج المذبوح لدى هذه المحال يباع بأكثر من ٢٠٠٠ ليرة.

بدوره رئيس فرع نقابة الأطباء البيطريين في السويداء- الطبيب البيطري وائل بكري قال: فعلاً هناك معاناة حقيقية تعصف بقطاع الدواجن وإن معظم المربين باتوا يعملون بخسارة مضيفاً أنه لإعادة عجلة التربية لهذه المداجن يجب زيادة مقنن مادة المازوت ولاسيما المخصص منها للمداجن, ومنحهم قروضاً زراعية ميسرة وفتح دورة علفية خاصة بالمداجن وتأسيس صندوق لدعم أصحابها وذلك لتعويضهم عن الخسارة من جراء عدم توافق سعر المبيع مع سعر التكلفة.

من ناحية ثانية, أشار مدير زراعة السويداء- المهندس أيهم حامد إلى أن المداجن المرخصة على ساحة المحافظة تبلغ نحو ٢٦٨ مدجنة, منها ١٨١ مدجنة مستثمرة و٨٧ خارج دائرة الاستثمار، بينما المداجن غير المرخصة تبلغ نحو ٨٦ مدجنة, منها ٤٤ مستثمرة و٤٢ غير مستثمرة وهذه المداجن هي لإنتاج الفروج والبيض.

تشرين


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق