ما أكثر ما تريد هذه الحكومة تنفيذه ولكن هل تستطيع ؟        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:25/09/2020 | SYR: 09:31 | 25/09/2020
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 UIC

Sama_banner_#1_7-19




IBTF_12-18




Sham Hotel







runnet20122




 الوزير الخليل .. هكذا ستواجه الحكومة قيصر ..
دعم مربي الدواجن .. زراعة الذرة .. استيراد الأعلاف .. وبيع انتاج الدولة ؟
22/06/2020      


الوزير خليل يؤكد أن تنوع الاقتصاد الوطني يعزز من مواجهة العقوبات

سيرياستيبس :

بيّن وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور سامر خليل أنه ورغم المعوقات والعقوبات الاقتصادية المفروضة على سورية لم تنقطع أية مادة من الأسواق، وأنه تمّ تقديم الكثير من التسهيلات لضمان استمرار توفر المواد.

وأكد خليل أن وجود اقتصاد متنوع في سورية أبقاها صامدة في وجه تلك العقوبات، إضافة إلى صبر وصمود أبنائها وتوجههم نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي، وكذلك وجود مؤسسات حكومية وخدمية واقتصادية متينة قادرة على التدخل.

وحول الإجراءات الحكومية القادمة بيّن وزير التجارة الخارجية أنه تمّ اتخاذ مجموعة من الإجراءات، ومنها الدعم النقدي المباشر لمربي الدواجن الصغيرة والتي لا تزيد عن ١٠ آلاف صوص بما فيها الدواجن غير المرخصة بهدف حماية هذا القطاع وإعادته للخدمة، وكذلك قيام مؤسسة التجارة الخارجية باستيراد المواد العلفية والتوجّه نحو زراعة الذرة الصفراء وبناء منشأة تجفيف لتخفيف فاتورة الاستيراد وفاتورة تكاليف الإنتاج على المربين، ومن الإجراءات الحكومية أيضاً تمّ الاتفاق بين وزارة الصناعة والسورية للتجارة لبيع كافة منتجاتها في صالات السورية بأسعار قريبة من التكلفة وقيام السورية للتجارة بالشراء المباشر من المنتج بشكل يخفّف من الحلقات الوسيطة.

وحول حصر عملية الاستيراد بأشخاص محدّدين، بيّن وزير التجارة الخارجية أنه تمّ وضع دليل استيراد يحق فيه لأي شخص يملك سجلاً تجارياً الحصول على إجازة لاستيراد المواد المعلنة في الدليل، مؤكداً أن بعض المواد تحتاج إلى الاستيراد بكميات كبيرة وبنى تحتية ضخمة، وهنا تفرض القدرة المالية للمستورد نفسها في السوق، لذلك نجد قطاعات محددة محصورة بأشخاص معينين، مشيراً في السياق نفسه إلى أن مادة المتة يستوردها سبعة أشخاص وكذلك فول الصويا والأمثلة كثيرة.

وحول فتح معبر ثانٍ مع الأردن بيّن الوزير خليل أن هذا الموضوع حاجة ضرورية كونه يشكل شرياناً اقتصادياً ثانياً في المنطقة الجنوبية ويساهم في إنعاش المنطقة التي يُقام فيها، إلا أنه يحتاج إلى موافقة ورغبة الجانب الأردني غير المتوفرة حالياً، وهناك جهود حكومية لإعادة طرح الموضوع بشكل دائم مع الجانب الأردني لفتح هذا المعبر.

البعث


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 

سورية الدولي الإسلامي





alarabieh insurance



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس