طيران التحالف الامريكي يرتكب مجزرة جديدة في الميادين بريف دير الزور- الجيش يضرب مواقع المسلحين بمحيط مدينة السخنة بريف تدمر        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:24/07/2017 | SYR: 00:39 | 24/07/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1









runnet20122








 التحضير لاستلام قمح البلد : لن تُرفــض أيــة كميــة مهمــا كانــت مواصفاتهــا بغيــة تأميــن الرغيــف
19/05/2017      


تحضيرات أولية لاستلام موسم القمح تستدرك الأخطاء والثغرات السابقة  شـــعيب لـ”البعــث”: لن نرفــض أيــة كميــة مهمــا كانــت مواصفاتهــا بغيــة تأميــن الرغيــف
 

تحضيرات أولية لاستلام موسم القمح تستدرك الأخطاء والثغرات السابقة شـــعيب : لن تُرفــض أيــة كميــة مهمــا كانــت مواصفاتهــا بغيــة تأميــن الرغيــف


دمشق – ميادة حسن

نال القطاع الزراعي اهتماماً كبيراً لدى اجتماعات مجلس الوزراء وخاصة فيما يتعلق بموسم الأقماح لهذا العام، وقد تمثل هذا الدعم بتأمين سيولة مالية تبلغ 70 مليار ليرة سورية لهذا الموسم بشكل مبدئي، كما تم دعم الفلاح مباشرة من خلال تشجيع المزارعين على العودة إلى حقولهم ومزارعهم وإنتاجهم، وتجلّت هذه الخطوة بتحديد سعر شراء الكيلوغرام من القمح الطري أوالقاسي بمبلغ 140 ليرة سورية، وسعر شراء كيلوغرام الشعير بمبلغ 110 ليرات سورية، وذلك في إطار سياسة الدعم الحكومي للقطاع الزراعي ومراعاة ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج وتأثيره في تكاليف إنتاج محصولي القمح والشعير.

إجراء منصف

يعتبر سعر القمح الذي حدّدته رئاسة مجلس الوزراء مجزياً قياساً إلى التكاليف الزراعية لمادة القمح، وهنا يشير معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال الدين شعيب إلى أن تحديد سعر الكيلوغرام من القمح بـ140 ل.س منصف بحق المزارعين لأنه يغطي التكاليف بشكل كامل مع هامش ربح يحفز ويشجّع على استمرارية الإنتاج الزراعي لمادة القمح في سورية، كما يعتبر سعر كيلوغرام القمح الذي تم اعتماده مرتفعاً جداً بالمقارنة مع أسعار الأقماح العالمية، وذلك في إطار دعم الفلاحين والمنتجين إلى جانب تأمين البذار والمحروقات لهم بأسعار مدعومة، وحسب شعيب سيتم استلام كامل الإنتاج لهذا العام من جميع المحافظات من خلال فروع المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب، ولن ترفض أية كمية مهما كانت مواصفاتها، وذلك استناداً إلى التعليمات الصادرة عن وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك التي جاءت بعدم رفض أية كمية قمح مهما كانت صغيرة، وذلك للمحافظة على كل حبة قمح تنتج ضمن الجغرافيا السورية والاستفادة منها في تأمين رغيف الخبز المطلوب بالشكل الأمثل.

لجان ومهمات

أما فيما يتعلق بالخطوات والإجراءات التي تتعلق باستقبال موسم القمح فقد تم إصدار قرار من رئاسة مجلس الوزراء يقضي بتشكيل لجنة مركزية لتسويق القمح وذلك برئاسة وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك، ويذكر مدير الشؤون العامة في المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب المهندس يوسف قاسم أنه تم عقد عدة اجتماعات لوضع الخطوط العريضة واللازمة لاستلام الأقماح من المنتجين، وقد أصدرت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك قراراً يقضي بتشكيل لجان فرعية على مستوى المحافظات برئاسة المحافظين وأعضاء الجهات المختصة كالجمارك والمصرف الزراعي ورئيس اتحاد الفلاحين ومدير الزراعة والإصلاح الزراعي وممثل عن وزارة العدل وقائد الشرطة وعضوي المكاتب التنفيذية لقطاع الزراعة والتجارة الداخلية، ويضيف قاسم: مهمة اللجنة هي الإشراف على استلام مادة القمح من المنتجين وفق نتائج بحث العينة العشوائية المقدّر فيها كميات القمح على مستوى المساحة المزروعة في كل محافظة، ودراسة المذكرة المرفوعة من فروع المؤسسة العامة للتجارة وتصنيع الحبوب حول تقييم الموسم الزراعي الحالي والاستعدادات المتخذة لاستقبال الموسم الحالي وتقديم المقترحات والتوصيات على مستوى المحافظة ورفعها للجنة المركزية، وإيجاد الحلول المناسبة في حال عدم إمكانية حصول المنتج على شهادة منتج صادرة عن المصالح الزراعية أو الوحدات الإرشادية التي تثبت أن كمية القمح ذات منشأ محلي، بالإضافة إلى منع الاتجار بمادة القمح داخل القطر، إلا من خلال المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب ومصادرة كميات الأقماح المهرّبة إلى خارج القطر بناءً على أحكام قانون الجمارك العامة وتسليمها للمؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب.

جوانب أخرى

يضاف إلى تلك الإجراءات السابقة جوانب تتعلق بالتعبئة وتجاوز المعوقات التي تخللت عمليات تسليم القمح خلال الأعوام الماضية، وهنا يشير قاسم إلى أنه ستتم متابعة عمليات استلام مادة القمح في كل محافظة ومعالجة المعوقات التي تظهر فوراً دون أي تأخير، لذلك تم إصدار القرارات الخاصة بموسم تسويق مادة القمح لهذا العام، التي صدرت عن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك المتمثلة بقرار المقاييس الرسمية لمادة القمح وشروط تسليمها وأسعار مبيع أكياس الخيش الجديدة، كما تم إصدار التعليمات الناظمة لعملية بيع أكياس الخيش الجديدة من المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب، التي قامت باتخاذ جميع الإجراءات المطلوبة لاستقبال الموسم الجديد من تأمين الأكياس المطلوبة في كل المحافظات وتهيئة مراكز للمستلزمات من شوادر ورقائق ومواد معقمة وغيرها من المستلزمات من أجل توزيعها على جميع الفروع في المحافظات.

حالة فنية

لم يتم تجاهل الكوادر التي ستقوم بعملية تنفيذ تلك التعليمات، وهذا ما دفع الوزارة إلى تحديد الكوادر المطلوبة، ويؤكد قاسم أن الوزارة ستعتمد خلال عمليات التسليم على المهندسين الفنيين المختصين الذين يمتلكون خبرة في استلام الموسم من المزارعين والمنتجين والمورّدين لضبط عمليات الاستلام، وذلك في إطار تنفيذ العملية بالشكل الأمثل وصولاً إلى تحقيق المثالية المطلوبة في عمل المؤسسة العامة لتصنيع الحبوب وتجاوز كل الثغرات السابقة التي واجهتها المؤسسة خلال السنوات السابقة والتي تتمثل بالتلاعب في عمليات الشراء.

أطر تحضيرية

تشير جميع الإجراءات التي اتخذتها الحكومة إلى سعيها للارتقاء بموسم قمح علّه يكون أفضل من سابقه، وخاصة بعد عودة مساحات زراعية كبيرة إلى إنتاجها، وتحديد أسعار الشراء لمادتي القمح والشعير التي ربما سيكون لها تأثير إيجابي في عمل المزارع الذي طالما عاش غبن القرارات الحكومية.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس