قوات حرس الحدود في الجيش تستكمل انتشارها على الحدود مع تركيا، بدءاً من ريف رأس العين وصولاً إلى عين ديوار بريف المالكية        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:14/11/2019 | SYR: 14:22 | 15/11/2019
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 UIC

Sama_banner_#1_7-19



triview-9-2019




Sham Hotel









runnet20122



 سوريون ينقذون قرية ألمانية من الفناء والانتهاء..
22/09/2019      


هجرة مهاجرين
 


  

سيرياستيبس :

استطاعت عائلات سورية لاجئة بأن تعيد الحياة إلى قرية غولزوف  في ولاية براندنبورغ الألمانية بعد أن مات غالبية سكانها أو رحلوا عنها.

 

وتذكر صحيفة “بيلد” الألمانية أنه بين عامي 1961 و 2007 تم تصوير دراسة سينمائية طويلة المدى تحت مسمى Golzow” “أطفال غولزوف”، عبر 19 فيلما صوروا حياة كاملة تقريبا للناس هناك، وكان معظمهم قد جاؤوا إلى ألمانيا الشرقية كأطفال لاجئي حرب من ما أصبح يسمى الآن بولندا.

و مثل العديد من الأماكن الأخرى في الولايات الفيدرالية الجديدة، أصبحت هذه القرية مهجورة وفقدت ما يقارب من ثلث سكانها بين عامي 1990 و 2014 بسبب الانتقال إلى أماكن أخرى أو الموت.

لكن بعد لجوء السوريين إلى ألمانيا بات الوضع مغايراً تماماً في القرية على وجه التحديد؛ حيث بات ينبض الأمل بحياة جديدة في هذه القرية، وبدأ تاريخ جديد يُكتبُ في غولزوف بعد أن باتت الحياة تعود إليها مع وصول اللاجئين السوريين في صيف العام 2015.

 

القرية التي لم يكن فيها عدد كافٍ من الأطفال لفتح صف واحد حتى في المدرسة الوحيدة فيها؛ تغير الحال بعد وصول اللاجئين إليها وهو الأمر الذي أوجد سعادة عظيمة للقرية وسكانها بحسب الصحيفة الألمانية.

 

وبعبارة “لقد أنقذ السوريون مدرستنا”، شكر عمدة القرية تواجد السوريين بينهم خلال مقابلة صحفية أجريت معه، كان عدد الأطفال السوريين 16 طفل ممن بلغوا سن الدراسة و أتوا إلى غولزوف مع عائلاتهم.

لم يكن الأطفال وحدهم نعمة على هذه القرية إنما أهاليهم أيضاً، فجميعهم يتحدثون اللغة الألمانية بشكل جيد ويقومون بأعمالهم على أتم وجه؛ من رعاية للمسنين إلى أعمال كثيرة أخرى، وتضيف الصحيفة الألمانية بحسب ما نقلت عن معلم مدرسة القرية؛ جابي توماس، أن اللاجئين السوريين “أصبحوا عناصر مهمة في مجتمعنا”.

و على الرغم من احتجاجات سكان القرية وغضبهم عام 2015 من استقبال اللاجئين في قريتهم إلا أنهم اليوم مقتنعون بأهمية وجودهم، خاصة أن اللاجئين السوريين مندمجون بشكل جيد، وحتى السوريون أنفسهم كانوا متشككين وغير راغبين بنقلهم الى هذه القرية من براندنبورغ.

 

ويسمى الأطفال السوريون اليوم أطفال غولزوف الجدد”.

 



شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 




alarabieh insurance



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس