صواريخ الجيش تضرب ارهابيي جوبر وعين ترما- استهداف مدينة سلحب بريف حماه بعدد من الصواريخ- مقتل ارهابيين بريف ادلب        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:21/09/2017 | SYR: 06:40 | 22/09/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1










runnet20122








 القصة الكاملة لانتصار مطار ديرالزور العسكري
10/09/2017      




مطار ديرالزور العسكري والذي ذاع صيته في الفترة الأخيرة، يقع في الجهة الشرقية من مدنية دير الزور محاذياً لعدة قرى وبلدات في ريف ديرالزور الشرقي، كان سابقاً يستخدم كمطار مدني وعسكري، يمتلك مدرج أسفلتي يصل طوله إلى 3000 م، يحاذي المطار قرية المريعية وبلدة موحسن وقرية الجفرة.

 

معارك المطار تعود لبداية الحرب في مدينة دير الزور، فما إن اشتعلت نيران الحرب في تلك المدنية حتى بدأ الهجوم عليه منذ ذلك الوقت وحتى وقتنا الحالي، وتتابع الهجوم عليه من عدة فصائل محاولين فرض سيطرتهم عليه، كان أول تلك المحاولات محاولة مايسمى ب”الجيش الحر” وثانيها ماتسمى ب”جبهة النصرة” وحالياً تنظيم الدولة “داعش”، وتعد بلدة موحسن منطلق العمليات التي تشن ضد المطار.

 

والاشتباكات على أسوار مطار دير الزور العسكري كانت شبه يومية تتنوع مابين أسلحة خفيفة لتتطور في بعض الأحيان بالمفخخات وقصف بالهاون مع زيادة حدة الاشتباكات، ومع كل تلك السنين أصبح جنود المطار مدربين بشكل كبير جداً ويعرفون جيداً كيفية التعامل مع أي هجوم.

 

وبسبب قوة المطار وحصانته حاولت أمريكا فتح الطريق أمام داعش لاقتحام أسوار المطار حيث نفذت طياراتها في منتصف شهر أيلول العام المنصرم قصفاً عنيفاً على نقاط الجيش في جبل الثردة المحاذي للمطار، وفتحت طياراتها نيرانها الرشاشة على عناصر الجيش السوري الذين كانوا في تلك المنطقة، ليشن بعدها تنظيم “داعش” هجوماً كبيراً على جبل الثردة ويضطر الجنود للإنسحاب من بعض نقاطهم.

 

وفي منتصف الشهر الأول من العام الحالي استطاع تنظيم “داعش” قطع الإمدادات عن حي هرابش وقرية الجفرة والمطار والتي كانت تأتيهم من مناطق سيطرة الجيش في غربي المدينة، حيث شنت “داعش” هجوماً من محورين الأول من شارع بورسعيد باتجاه سرية جنيد والثاني من جهة الثردة المهندسين، ليلتقي بعد ذلك المسلحون مع بعض ما أدى إلى قطع الطريق العسكري من اتجاه منطقة المقابر، وعانى المطار بالإضافة إلى حي هرابش والجفرة حصاراً شديداً.

 

تقدر مسافة الطريق المقطوع والتي سيطر عليها عناصر تنظيم داعش ب2 كيلومتر فقط، الجدير بالذكر أن مطار دير الزور العسكري كان متوقفاً عن العمل فيستحيل هبوط الطائرات فيه لأن مدرجه بات مكشوفاً على عناصر “داعش” وبسبب الاستهدافات الكثيرة للطائرات التي كانت تهبط على مدرجه وبسبب الأضرار الكبيرة التي أصابت تلك الطائرات تم إيقاف جميع الرحلات إلى المطار

 

اليوم وبعد معارك عنيفة مع عناصر التنظيم استطاع الجيش السوري فك الحصار عن المطار، مما يهيئ لمعارك جديدة لتوسيع طووق الأمان في المناطق المحيطة بالمطار للتمكن الطائرات من إعادة الإقلاع والهبوط هناك.

 

وبذلك استطاعت القوات المقاتلة كسب الرهان والانتصار على حصارها.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس