الحرارة إلى ارتفاع والفرصة مهيأة لهطل زخات من المطر-الجيش يستهدف بمدفعيته تحركات للإرهابيين في حيان بريف حلب الشمالي        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:19/09/2018 | SYR: 06:15 | 19/09/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير













runnet20122






 اتهمت واشنطن بالامتناع عن مساعدة سكان الرقة …
موسكو: 200 ألف سوري عادوا إلى حلب
07/03/2018      




أكدت موسكو أن الولايات المتحدة الأميركية التي تحتل منطقة التنف لا تلتزم بالقرار 2401 بشكل كامل ولا تقدم أي مساعدة للسكان في الرقة ومخيم الركبان لافتة إلى عودة أكثر من 200 ألف سوري إلى حلب مؤخراً.
ومطلع الأسبوع الماضي أقر مجلس الأمن بالإجماع القرار 2401 الداعي إلى وقف العمليات القتالية في سورية باستثناء تلك التي تستهدف التنظيمات الإرهابية ودعا إلى إيصال المساعدات إلى المناطق المحاصرة.
ووفق موقع قناة «روسيا اليوم» الإلكتروني، انتقدت وزارة الدفاع الروسية في بيان لها تجاهل قرار مجلس الأمن الدولي بشأن الهدنة في مدينة الرقة ومخيم الركبان.
وجاء في البيان: إن «المنطقتين الوحيدتين في سورية حيث يتم تجاهل قرار مجلس الأمن 2401 بشكل كامل ولا تقدم أي مساعدة للسكان، هما المنطقتان اللتان تسيطر عليهما الولايات المتحدة: الرقة ومخيم الركبان في منطقة التنف المحتلة من القوات الأمريكية».
وأشار البيان إلى دعوة موسكو لـ«واشنطن إلى عدم عرقلة وصول المنظمات الإنسانية والأمم المتحدة إلى الرقة ومخيم الركبان للوقوف على الوضع هناك».
والعام الماضي سيطرت قوات أميركية على منطقة التنف واستهدفت عدة مرات قوات الجيش العربي السوري التي كانت تلاحق تنظيم داعش الإرهابي هناك، كما لجأت إلى دعم وجودها بنقل منظومات من صواريخ «هيماريس» إلى التنف التي بات لها قاعدة فيها.
وشدد البيان على دعوة الولايات المتحدة إلى «تنفيذ التزاماتها في إطار قرار 2401، وعدم عرقلة الوصول إلى المناطق التي تسيطر عليها من المنظمات الإنسانية الدولية والأمم المتحدة لتقييم مدى خطورة الحالة الإنسانية واتخاذ تدابير عاجلة لتوفير المساعدة اللازمة للسكان المدنيين».
كما جاء في البيان أنه «تم توفير الوصول الآمن لأكثر من 1000 عائلة سورية إلى حلب والعودة إلى ديارهم في منطقة خفض التصعيد في إدلب»، وأوضحت «خلال الفترة الأخيرة، عاد إلى حلب بمساعدة مركز المصالحة الروسي حوالي 200 ألف شخص».
وأواخر عام 2016 خرج الآلاف من المسلحين وعائلاتهم من الأحياء الشرقية بموجب اتفاق بات يعرف بـ«اتفاق حلب».
ولفت البيان إلى عودة حوالي 20 ألف مدني إلى المناطق المحررة من الإرهابيين في محافظة دير الزور.
 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس