مصدر عسكري بالضمير : لا صحة لما يتم تداوله عن استهداف العدوان الاسرائيلي مواقع تابعة للجيش السوري في منطقة الضمير        أجنحة الشام : 3 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      تعلن شركة أجنحة الشام للطيران عن رحلة أسبوعية كل يوم جمعة من دمشق الى دوسلدورف وإسطنبول مرورا بطهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:25/02/2018 | SYR: 05:07 | 25/02/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير



pub insurance 1












runnet20122








 تنقلات تطال مسؤولين كبار في الجمارك .. لكن هل هي محاولة لتقويض الفساد
31/12/2016      


 

سيرياستيبس :

بالمطلق الجمارك تحتاج الى عملية تنظيف عميقة جدا نظرا لحجم الفساد الكبير الذي تعاني منه وعلى مبدأ حاميها حراميها أحيانا كثيرة .. فوظيفة الجمارك هي الوظيفة الاكثر غلاء ويمكن دفع الملايين ثمن واسطة للحصول على مقعد في الجمارك السورية .. و حجم التهريب الهائل الذي ضرب الليرة و الصناعة و الاقتصاد بالعمق ما كان ليتم بكل هذا الاتساع لولا شراسة عناصر الجمارك في تأمين مصالحههم الضيقة واصرارهم على الفساد . وما محاولات تصويب عمل الجمارك في بعض المطارح الا نوع رهيب من التحدي للمصالح الضيقة .. من هنا تأتي أهمية قرارات وزير المالية بإجراء بعض التغييرات و التي نتمنى أن لا تكون مجرد تبديل طرابيش على أنّ معلوماتنا تشير الى أنّ اعفاء مدير جمارك حمص كان بسبب كشفه لملف فساد كبير يتعلق باسم كبير يعمل في مجال الحديد . فدفع الثمن بإعفائه ؟؟

على كل أصدر وزير المالية مأمون حمدان قرارا يقضي بنقل عدد كبير من المدراء ومعاوينهم وأمناء ورؤساء أقسام ومراقبين في خطوة تعتبر لافتة نظرا لأنها المرة التي الذي تشمل به تلك المناصب دفعة واحدة .

 ما استوقفنا ليس القرار بحد ذاته فقط ..وإنما تزامنه مع ما تم طرحه مؤخرا في الاعلام الرسمي وغير الرسمي ووسائل التواصل الاجتماعي وتقارير أجهزة الرقابة التي اجمعت على تورّط عدد من العاملين في القطاع الجمركي بقضايا فساد ومخالفات إدارية وقانونية ومالية وتلاعب وتزوير في بيانات الإخراجات الجمركية حيث توعدت المديرية العامة للجمارك بعدها بمعاقبة كل من يثبت عليه ارتكاب مخالفة في مختلف دوائر المديرية .

وبقراءة سريعة لما تضمنه القرار تقول صاحبة الجلالة : يتبن ان تلك التنقلات مجرد نقل المدير الفلاني من الامانة الفلانية إلى أمانة ثانية يرسل بدوره مديرها إما لإمانة جديدة أو قسم جديد وتعيين مدير جمارك محافظة ما في المجلس وتسليم الذي حل مكانه مديرا في محافظة اخرى وهكذا .. اي الأمر وما فيه مجرد لعبة "تبديل طرابيش" .. فالاسماء نفسها إنما اختلف المنصب .

مع الاشارة الى ان هذه الاجراءات جاءت بعد تأكيد رئيس مجلس الوزراء عماد خميس الذي قال ان “الحكومة عازمة على دعم الجمارك للتخلص من السيئين والمسيئين" مشيرا الى وجود خلل واضح في الأمانات الجمركية، وبأن عملية التهريب تبدو مرتبة، مطالبًا بـ”تعديل قانون الجمارك بسرعة، وأتمتة المنافذ الحكومية ومراقبتها مركزيًا بالكاميرات.

فيما كان قد كشف وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك ، عبد الله الغربي، في وقت سابق عن تعاون وتنسيق الجمارك مع المهربين في سوريا، مؤكدًا أن “الضابطة الجمركية لا تمارس عملها بالشكل الصحيح، وهذا الأمر ليس نقلًا عن أحد، وإنما تمت رؤيتهم بأم العين يرافقون السيارات في بعض المناطق”.

 

و في ذات السياق كان قد أكد وزير المالية ، مأمون الحمدان، أن “القضاء على التهريب ليس من مهمة الجمارك والمالية”، مضيفًا “هناك من يحمي المهربين والأسماء معروفة لنا”.

 يبقى السؤال المشروع هنا ..هل تبديل طرابيش الاشخاص أو تغيير صلاحياتهم مع "تزويقات هامشية"..يمكن أن يعالج الفساد أو حتى ينطلي على الناس؟!

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 





chambank_hama


Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس