العملية العسكرية في الجنوب تبدأ بتحرير عدد من القرى في اللجاة في ريف درعا-الجيش يتقدم في دير الزور ويفشل تسلل مسلحين باتجاه كفريا والفوعة        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:25/06/2018 | SYR: 08:46 | 25/06/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير


SyrianInsuranceCompany








runnet20122






 زهراء : سقف التغطيات يصل إلى 100 مليون ليرة …
التأمين ضد الإرهاب يتراجع مع اتساع المساحات الآمنة في سورية
06/03/2018      






كشف مدير عام المؤسسة العامة للتأمين إياد زهراء  أن حجم الطلب على التأمين ضد الإرهاب يسجل تراجعاً ملحوظاً، مبيناً أن السبب يعود لاتساع المساحات الآمنة وزيادة نسبة الطرق الآمنة ، وأن بدايات التأمين ضد الإرهاب بدأت مع الحرب على سورية لكن منح هذه التأمينات اختلف من شركة لأخرى، وعملت المؤسسة على منح هذه التأمينات ضمن منظومة عمل تتناسب مع طبيعة عمل المؤسسة، ويمكن أن تبادر المؤسسة في منح هذا النوع من التأمين في حال وجود توزع للخطر، ومثال على ذلك عندما يؤمن أحد المصارف ولديه فروع في المحافظات مع وجود عدد جيد من فروعه في دمشق وهي منطقة آمنة يمكن إبرام عقد معه ضد الإرهاب بسبب توزع الخطر.

وحول بدلات هذا النوع من التأمين بين أن التأمين ضد العمليات الحربية (ضد الإرهاب) يصل إلى نسبة 100 بالمئة في المركبات ويكون بين 25 و100 مليون ليرة للتأمين للمنشآت ونحو 25 مليون ليرة للنقل البري وخاصة البضائع المنقولة براً، وأن هذه السقوف يمكن للمؤسسة أن تتجاوزها وفق دراسة الخطر.
كما بيّن أن المؤسسة استطاعت خلال السنوات الماضية العمل في هذا النوع من التأمين رغم صعوبة الظروف العامة، بينما تباينت نسب عمل شركات التأمين في القطاع الخاص، حيث واجهت شركات التأمين خلال السنوات الماضية أثناء الحصار على سورية ضعفاً في عملية الإسناد في سوق إعادة التأمين، حيث لم تعط أسواق إعادة التأمين أكثر من 10 بالمئة من قيمة الخطر.
كما بيّن زهراء أن هناك دراسات تتم حول التأمين الصحي، وتم إجراء العديد من اللقاءات مع وزارة الصحة للبحث في الموضوع بهدف تطوير التأمين الصحي وتحسين جودة الخدمات المقدمة للمؤمن له.
وبالانتقال للتأمين الزراعي بين زهراء أنه لابد من تأمين وتوسيع محفظة تمويل التأمين الزراعي ليسهم بها كل التجار والصناعيين والجهات العاملة في القطاع الزراعي لتوزيع تمويل المحفظة التأمينية وعدم تحميلها للمزارع الذي يمثل الحلقة الأضعف في العمل الزراعي لجهة المردود، وبالتوازي هو من يتحمل الخسارات المباشرة في العمل الزراعي، وبناء عليه فكل من يعمل في القطاع الزراعي ومختلف أنواع الإنتاج والتصنيع التي تعتمد على مكونات زراعية أن يسهم في تمويل المحفظة مثل مصنعي المربيات والعصائر والألبان والأجبان.. وغيرها من الصناعات التي تعتمد على الإنتاج الزراعي بشقيه النباتي والحيواني، ومصنعي الصناديق والعبوات المخصصة لنقل الإنتاج الزراعي وغيرها من الصناعات، إضافة إلى تحمل التجار وخاصة تجار الجملة في أسواق الهال المركزية.
يشار إلى أن التوجه الحالي نحو إحداث منتجات تأمين جديدة وخاصة التأمينات الصغيرة التي يمكن لشريحة واسعة من المواطنين الاستفادة منها لأنها تحقق لهم المصلحة من دون أن يكون هناك عبْ مالي من خلال الأقساط الشهرية لهذا التأمين.

سيرياستيبس_الوطن


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس