الدفاع الروسية تعلن أنها سوف تقوم يوم غد الأحد بنشر معلومات مفصلة عن جميع ظروف تحطم الطائرة الروسية قبالة السواحل السورية        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:22/09/2018 | SYR: 21:58 | 22/09/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير













runnet20122






 بعد حديثه عن سعر الصرف وزيادة الرواتب
درغام يشعل شبكات التواصل بين أغلبية منتقدة وأقلية تحلل وتحاجج!
03/09/2018      


دمشق-سيرياستيبس:

أثارت تصريحات الدكتور دريد درغام حاكم المصرف المركزي الأخيرة، والمتعلقة بسعر صرف الليرة وأغنياء الحرب وزيادة الرواتب، ردود أفعال متباينة خاصة تلك المنتشرة على شبكات التواصل الاجتماعي، ومعظم تلك الردود كانت منتقدة أو غير متفقة مع قاله الحاكم.

قد يرى البعض في الظاهرة أن الدكتور درغام لم يكن موفقاً في خروجه للإعلام بما أثاره، لكن عملياً ما حدث يفترض أن يتم دوما وفي كل الملفات الاقتصادية والخدمية، بحيث يتاح للحكومة قياس ردة فعل الشارع على بعض الأفكار والآراء والاستفادة مما يطرح لبلورة موقف منطقي من كل القضايا الرئيسية التي تشغل اهتمام وبال المواطنين.

فمثلاً هناك حديث متزايد عن زيادة مرتقبة على الرواتب والأجور وقد أكد المعلومة رئيس مجلس الوزراء، وبناء على ذلك انتشرت تكهنات وتسريبات تتعلق بنسبتها ومصادر تمويلها تماما كما حدث مع كل زيادة سابقة... والسؤال هل فكر أحد الوقوف على رأي المواطن بهذه المسألة ونقصد زيادة الرواتب؟ كأن يسأل عن رأيه بالقطاعات التي يمكن أن تشملها الزيادة وفق مبدأ الأولويات...هل هو قطاع التربية أم الشرطة أم عمال الخدمة أم أطباء المشافي العامة......وغيرها؟ أو نسبتها؟ واقتراحات ضبط السوق ومنع سرقتها؟ ومصادر تمويلها؟ والبدائل المطروحة لزيادة الرواتب والأجور؟.

اليوم هناك في الشارع من يقول إن الحكومة سترفع سعر مادة الخبز لتمويل زيادة الرواتب؟ وهناك من يقول برفع سعر المحروقات؟ وهناك من يقول بإلغاء رسمي لقسائم المقنن التمويني؟.

وحسب المعلومات فإن الحكومة لا تفكر بإعادة إنتاج أساليب الحكومات المتعاقبة في مسعاها لزيادة الرواتب والأجور، فلماذا يسمح لمثل هذه التكهنات أن تنتشر وتتغلغل تدريجيا بين الفئات الشعبية؟

لذلك قلنا إن خروج درغام للإعلام والتفكير مع المواطن بسقف عال هو ما نحتاجه لوأد بعض الشائعات والمعلومات غير الصحيحة. رغم أنه قد نتفق كمواطنين ومهتمين واقتصاديين مع الدكتور درغام أو نختلف معه حول صوابية استنتاجاته وأفكاره وتوقيت طرحها، وقد يكون هناك من يأخذ على الحاكم كل ما قاله ويعتبره غير دقيق، كل هذه الآراء مقدرة وواجب احترامها، لكن في النهاية علينا أن نعتاد السماع للجميع ومقاربة ما يقولونه بطريقة علمية للوصول إلى القرار والرأي السليم الخادم للمصلحة الوطنية.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس