صحيفة وول ستريت جورنال: السعودية أوقفت نحو نصف إنتاجها من النفط بعد هجمات الحوثيين على منشآت نفطية        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:15/09/2019 | SYR: 11:38 | 15/09/2019
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 UIC

Sama_banner_#1_7-19



New Treview



IBTF_12-18



Sham Hotel











runnet20122





 الليرة السورية في مواجهة المركزي اللبناني ... والشيطان في التفاصيل ؟
07/09/2019      


 

دمشق - سيرياستيبس :

 

تخوض الليرة السورية اليوم جولة جديدة من معارك الصمود ، وهي من تمرس على الجولات وصولاتها، وقد بدأت الصورة تنجلي والرؤية تتكشف، فلبنان المتخوف من إفلاس يتهدد اقتصاده بحسب وكالات التصنيف الدولية، يرسم مصرفه المركزي علامات الاستفهام الكثيرة حول تقديمه دعماً تصل نسبته إلى 20% للمصارف العاملة التي رفعت أسعار الفائدة على الإيداعات لديها بالدولار إلى 5 حتى 8% بهدف استجرار الدولار من الدول المجاورة، أي أن هناك ما يقارب العشرة بالمئة يتحملها مصرف لبنان المركزي كخسائر "لا مبرر لها" ؟؟َ!!

- تجار الأزمة في مواجهة الجيش السوري المالي :

وبغض النظر يقول رئيس غرفة صناعة وتجارة طرطوس مضر توفيق اليونس : فيما إذا كانت مغامرة المركزي اللبناني والخسائر التي سيتحملها لقاء الدعم المذكور ممولة لأغراض سياسية ،"لاسيما وأن الموقف الاقتصادي لا يحتمل المغامرة"، إلا أنه لمن المفاجئ أن نرى البعض يسارع إلى سحب إيداعاته في المصارف السورية و ضخها مع مدخراته بالمصارف اللبنانية طمعاً بهامش الربح ، متناسين أن ذراع المركزي السوري قادرة ، وأن أدوات تدخله وإجراءاته كفيلة بفرض التوازن الذي يريده، وأن اختيار التوقيت هو سلاح أتقنه المركزي على مدار السنوات السابقة .

أن الأيام القادمة ستشهد ولادة الجيش السوري المالي ،وهو الذي ما غاب يوماً عنها، عبر ثلة من رجال الأعمال الوطنيين من أصحاب الأيادي البيضاء، المتسلحين بوطنيتهم والمؤمنين بوطنهم ، وسيدعمون إجراءات المركزي السوري لتعرية الوهم الذي يتلبس سعر الصرف وضبط حقيقة سعره.

- السعر وهمي...

يؤكد رئيس غرفة صناعة وتجارة طرطوس أنّ السعر وهمي , ففي ظل اجواء الحرب - يتابع اليونس مقالا عن أزمة الليرة - يبقى من البدهي ان تسود اجواء من التوتر على المستوى الشعبي..فعامل الخوف والقلق أي العامل النفسي من شأنه أن يؤدي إلى محاولات البعض التوجه نحو خيارات تحفظ مدخراتهم فيلجؤون إلى اكتناز الدولار..

ويعمل المضاربون على زيادة هذه المخاوف وتوسيع دائرة القلق..ليحققوا إقبالا على الدولار..مستفيدين من صعود وهبوط سعر الصرف في عمليات البيع والشراء..هؤلاء همهم الا يستقر سعر الصرف لان في الاستقرار ضربة قاصمة لهم.

قد يكون للبعض تحفظ على التصريحات التي تقول أن ارتفاع سعر الدولار مقابل الليرة وهمي، إلا أن المراقب يستطيع أن يتلمس تأثير العامل النفسي على سعر الدولار، فكيف لصفحة على وسائل التواصل الاجتماعي أن تتحكم بسعر الدولار على امتداد المحافظات السورية، وتمارس هذا التأثير الجلي.. بكل بساطة لنبحث عن المستفيد..؟ ..

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 





alarabieh insurance



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس