الطيران المروحي يستهدف مواقع (جبهة النصرة) في #حزة بعدة ضربات في الغوطة الشرقية        أجنحة الشام : 3 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      تعلن شركة أجنحة الشام للطيران عن رحلة أسبوعية كل يوم جمعة من دمشق الى دوسلدورف وإسطنبول مرورا بطهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:21/02/2018 | SYR: 15:55 | 21/02/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير



pub insurance 1












runnet20122








 في شوارع دمشق حملة مطاردة بين «المتسولين» ووزارة الشؤون الاجتماعية والعمل
17/04/2017      


ظاهرة التسول ليست في دمشق فحسب بل في كافة المحافظات مازالت تؤرق الجهات المسؤولة عن مكافحتها على اعتبار أنها في تزايد مستمر وخاصة خلال سنوات الأزمة وما فعلته من تهجير للمواطنين من قبل العصابات الارهابية المسلحة، لكن هناك من يتخذها لكف رمق العيش اليومي وهؤلاء قلة، وهناك من يتخذها لكسب المال وتكوين الثروة وحتى هذا التاريخ لم تفلح الإجراءات الحكومية في معالجتها وقمعها من الأسواق وشوارع المدن الرئيسية وخاصة وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل والتي مازالت مستمرة في حملتها لرصد حالات التسول والتشرد من خلال جولات ميدانية تهدف إلى الحد من هذه الظاهرة وتحويل الحالات إلى الجمعيات الأهلية المختصة وإلى مراكز الخدمات الاجتماعية التابعة للوزارة.
وحول هذا الموضوع والإجراءات التي اتخذتها الوزارة للمعالجة والمكافحة فقد أكدت رئيسة فريق رصد الحالات فداء دقوري أن الوزارة تواصل الحملة التي بدأتها منذ بداية العام الجاري حيث قام الفريق المشكل من قبل الوزارة وعدد من المتطوعين بمؤازرة شرطة السياحة وأقسام الشرطة التابعة لوزارة الداخلية في مختلف المناطق والأحياء خلال اليومين الماضيين بجولات ميدانية شملت عدة مناطق منها المزة 86 والشيخ سعد وسوق الخضرة إضافة إلى باب توما وباب شرقي والقصاع والدويلعة، موضحة أنه تم رصد عدد من حالات التسول والتشرد لأشخاص من مختلف الأعمار.
وأضافت دقوري: إنه بعد تنظيم الضبوط اللازمة بشكل قانوني يتم تحويل الحالات المرصودة من الأطفال إلى جمعية حقوق الطفل التي وقعت عقد شراكة مع الوزارة تقدم من خلاله الجمعية عبر مراكز إقامة للأطفال الرعاية والتأهيل في حين تم تحويل الحالات من الأشخاص الكبار إلى مركز تشغيل المتسولين والمتشردين التابع للوزارة في خان دنون بالكسوة ليصار إلى تقديم الرعاية والتأهيل والتدريب لهم.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



chambank_hama


Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس