الجيش يستكمل عملياته العسكرية بريف حمص الشرقي بإتجاه مزين البقر- استهداف مواقع النصرة في ارياف حماه وادلب-226 قتيل ضحايا زلزال المكسيك        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:20/09/2017 | SYR: 17:12 | 20/09/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1










runnet20122








  قضاة دمشق وريفها يتدربون على «الجريمة المعلوماتية» …
الخن : إحداث نيابة عامة للجريمة الإلكترونية نهاية العام الحالي
12/07/2017      




أعلن القاضي طارق الخن أنه سيتم البدء بتدريب قضاة دمشق وريفها وبعض قضاة النقض على الجريمة الإلكترونية اعتباراً من الأسبوع القادم كاشفاً عن تعديل قانون تنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة.
وفي تصريح قال الخن: إن الدورة ستقام بالأكاديمية العربية الإلكترونية على نفقة وزارات العدل والداخلية والاتصالات.
وأضاف الخن: إن البرنامج سيشمل الجانب التقني الذي يتضمن كيفية التعامل مع الإنترنت والدخول والجانب القضائي والدليل الرقمي معتبراً أن هذه الدورة سيكون لها دور كبير في مسألة مكافحة الجريمة المعلوماتية في البلاد.
وأكد الخن أن الدورة ستعمم في المستقبل لتشمل قضاة سورية وذلك بعد الانتهاء من تدريب قضاة دمشق وريفها لافتاً إلى أن هناك خطة منهجية من وزارة العدل بهذا الخصوص.
وأشاد الخن بدور وزير العدل هشام الشعار في العمل على إنجاح المشروع وخصوصاً أنه أبدى استعداد الوزارة لتقديم التسهيلات وكل ما يلزم لإنجاح الدورة.
وفيما يتعلق بتعديل قانون تنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة، قال الخن: إنه سيتم إعداد مشروع قانون يتضمن إحداث نيابة عامة مختصة بالجريمة المعلوماتية على غرار الكثير من دول العالم كاشفاً أن أحداثها سيكون في نهاية العام.
ورأى الخن أن هذه الخطوة ستكافح الجريمة المعلوماتية بكل أشكالها باعتبار أنه سيتم إحداث نيابة مختصة، وأشار الخن إلى إحداث المختبر الرقمي بعد توقيع الاتفاق مع الوزارات المعنية في هذا المجال مؤكداً أنه تتم حالياً دراسة الشروط لتجهيزه بالأجهزة الحديثة التي تسهم في كشف الجرائم.
وأكد الخن أن هناك فرعاً في الأمن الجنائي متعلقاً بالجريمة المعلوماتية لكنه ضعيف نتيجة العقوبات المفروضة على البلاد وكذلك، فإنه لابد من إحداث مخبر رقمي من أعلى المواصفات يساهم في ضبط الجريمة المعلوماتية وهذا ما يتم عليه حالياً.
وتعد الجريمة المعلوماتية من أخطر الجرائم التي ظهرت في الأزمة نتيجة انتشار صفحات التواصل الاجتماعي ما أدى ذلك إلى العمل على وضع قانون بهذا الخصوص لمكافحة مثل هذه الجرائم وينظر القضاء بالكثير من الدعاوى المتعلقة بالجريمة المعلوماتية وخصوصاً فيما يتعلق بجرائم القدح والذم والتهديد، الكثير منها حدث عبر صفحات التواصل الاجتماعي.
يذكر أن هناك الكثير من الدعاوى منظورة في القضاء في الجريمة المعلوماتية سواء الجرائم التي تتم عبر صفحات «فيسبوك» من مسبات وتهديدات أو سرقة بطاقات الدفع الإلكتروني.
وكان الخن صرح في وقت سابق  أن هناك أموراً تكنولوجية يصعب على القاضي فهمها ضارباً مثلاً «الويب العميق» وبالتالي فإنه لابد من قضاة مختصين يقومون بهذا العمل، مؤكداً أن كل من ينشر فيديوهات فيها جرائم قتل أو يحرض من خلالها على ارتكاب هذه الجرائم معرض للمحاسبة في القضاء.
وأكد بعض المختصين في تصريحات سابقة  أن جرائم المعلوماتية لم تصل بعد إلى حد الظاهرة وأنه بالإمكان ضبطها بوجود أجهزة حديثة ومتطورة في ذلك.
ويعد قانون تنظيم التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة المعلوماتية حديث العهد في سورية فتم وضعه في عام 2012 وحاليا يتم العمل على تعديله في إطار مكافحة الجريمة المعلوماتية.

سيرياستيبس _الوطن


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس