إعفاء مدير جمارك دمشق سامر سعد الدين و تعين بدلاً عنه مازن عيسى مديراً .و كان عيسى يشغل سابقاً منصب أمين جمارك جديدة يابوس.        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:18/08/2018 | SYR: 03:50 | 19/08/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير











runnet20122






Qadmoos_Ma7liyat_18

 الكرة في ملعب نظام التعليم
تغيير الإدارات المستمر وضخ الدماء الشابة لم يفلحا في إحداث خرق مؤسساتي
10/05/2018      


 

دمشق-سيرياستيبس:

على الرغم من تولي إدارات على مستوى جيد من الكفاءة والخبرة خلال الفترة الماضية، وضخ دماء شابة كثيرة في مفاصل العمل المؤسساتي، إلا أن جميع المؤسسات العامة لا تزال تعاني من المشاكل الرئيسية المعروفة إدارياً وإنتاجياً ومالياً وفنياً، وهو واقع يطرح تساؤلات تتعلق بفرص نجاح أي خطوات إصلاحية حقيقية طالما أن تغيير العنصر البشري لم يؤد إلى تبدل نوعي في عمل المؤسسات العامة، كما أن هذه التساؤلات تتعلق بالأسباب الكامنة خلف فشل الكفاءات والخبرات التي تولت العمل الإداري في هذه المؤسسة أو تلك في إحداث التغيير المطلوب في العمل العام.

هناك من يعتقد أن بيئة العمل التي تراكمت بفعل سنوات وعقود من الممارسات الإدارية غير العلمية أسهمت بشكل مباشر في تفشيل جهود هذه الكفاءات وفي إحباط عزيمة الشباب لتكون النتيجة في النهاية أن الجميع "يتقولب" طبقا لما تريده بيئة العمل، وهذا تفسير صحيح إنما العامل الأكثر تأثيراً في استمرار سلبية الأجواء وآليات العمل المعمول بها في المؤسسات العامة يتمثل في نظام التعليم، الذي للأسف لا يزال يتسبب في تخريج جامعين ومعاهد بمعارف قليلة ومهارات محدودة، وهذا ما يجعل من ضخ الدماء الشابة عملية غير مثمرة، لا بل قد تتحول إلى خطوة معرقلة، لاسيما عندما تبحث هذه الدماء عن مصالحها وتفضل عدم الدخول في صراعات التغيير والتي قد تؤدي إلى تضرر مصالحها.

ومن هنا فإن كل الخطط والمشاريع التي يعمل عليها في أروقة المؤسسات ستبقى بلا جدوى إذا لم يتم الاتجاه نحو دعم النظام التعليمي في سورية وتقويته ليكون باستطاعته إمداد سوق العمل بكل ما يحتاجه وبمختلف الاختصاصات اللازمة للسير في مشروع تطويري وتحديثي لمؤسسات الدولة، أما بقاء الحال على ما هو عليه فإن الآمال بحدوث إصلاح حقيقي أو تدريجي ستكون فرص تحققها معدومة.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس