تجدد سقوط قذائف الهاون على دمشق- اوباما يحصل على دعم الكونغرس لمحاربة تنظيم الدولة الاسلامية        ضبط نفق في مدينة عدرا العمالية      تدمير أنفاق والقضاء على أعداد من إرهابيي “داعش” وقطع خطوط إمدادهم بدير الزور      العثور على مخبأ سري للإرهابيين في حي الحميدية بحمص      استهداف أوكار للإرهابيين في ريف إدلب      إحباط محاولات تسلل إرهابيين وتدمير عدد من سياراتهم في ريف حمص
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:18/09/2014 | SYR: 23:43 | 18/09/2014
الأرشيف اتصل بنا التحرير








runnet20122





 التجارة الخارجية: تأمين السلع للقطاعين العام والخاص من المواد التموينية المدعومة
24/02/2013      


تعمل وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية وعبر ذراعها المؤسسة العامة للتجارة الخارجية على التغلب على العقوبات الاقتصادية والتجارية المفروضة على سورية عبر تأمين السلع لمؤسسات الدولة والقطاع الخاص من المواد التموينية الاستراتيجية المدعومة كالسكر والرز لزوم البطاقة التموينية إضافة إلى تأمين استيراد مواد أهمها الأدوية والمبيدات والمواد الأساسية والمعلبة وحليب الأطفال بهدف تلبية حاجة السوق المحلي.

هذه الأهداف والنشاطات تجسدت بوضوح في التقرير السنوي لوزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية الذي يؤكد أن مستوردات المؤسسة من هذه المواد في 2012بلغت نحو 18 مليار ليرة بنسبة تنفيذ 94 بالمئة بانخفاض مقداره 4 مليارات ليرة عن الفترة ذاتها من عام 2011 مبررا هذا التراجع بالعقوبات الاقتصادية المفروضة على سورية حيث تضمنت المستوردات اضافة الى المواد المذكورة آليات متنوعة وجرارات وحفارات ومضخات بيتون وميكروباصات وسيارات شاحنة ورؤوس قاطرة مستعملة.

وبلغت قيمة مشتريات المؤسسة نحو 666 مليون ليرة بنسبة تنفيذ 52 بالمئة من المخطط والبالغ 1278 مليون ليرة منخفضة عن عام 2011 بمقدار 379مليون ليرة والتي كانت قد وصلت إلى 1045 مليار ليرة وذلك بسبب تراجع نشاط المؤسسة في شراء الإطارات واقتصارها على الأدوية والدخان.

أما مبيعات المؤسسة فقد بلغت نحو 14 مليار ليرة بنسبة تنفيذ 66 بالمئة من المخطط والبالغ 21 مليار ليرة منخفضة عن العام الذي سبقه بنحو 23 مليار ليرة وذلك بسبب تراجع مبيعات المؤسسة من الاسمنت الأسود والحديد المبروم بينما تركزت معظم مبيعاتها على المواد الغذائية والمشروبات والأدوية والمستلزمات الطبية وأقمشة الخيش والإطارات من مخزونها في حين ان مبيعاتها للأسواق الحرة المحلية اقتصرت على المشروبات والدخان وعدد من المواد المصادرة.

ووصلت قيمة الصادرات إلى 42 مليون ليرة بنسبة تنفيذ 63 بالمئة من المخطط والبالغ 67 مليون ليرة حيث انخفضت مقارنة مع الفترة ذاتها من 2011بمقدار22 مليون ليرة.

وأشار التقرير إلى أن الوزارة عملت على تخفيض العمولات على استيراد سماد اليوريا إلى 1 بالمئة لتأمينها لصالح المصرف الزراعي التعاوني وتعاقدت على استيراد كمية 100 ألف طن من الشعير مقترحة إيجاد شركات كبيرة تقوم باستيراد هذه المواد وتأمينها وتوفير سيولة ضرورية لها.

سيرياستيبس- سانا


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 






الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
الصيرفة الإسلامية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة وصناعة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس