مناطق جديدة في قبضة المقاومة اللبنانية بجرود عرسال والمعارك مستمر-الجيش يتابع تقدمه في عمق البادية السورية ومناطق جديدة تحت السيطرة        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:23/07/2017 | SYR: 20:34 | 23/07/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1









runnet20122








 هل دخلت الماركات الأجنبية بشكل نظامي إلى الأسواق
مستحضرات تجميل مهربة وأدوية مزوّرة.. والرقابة الصحية والسعرية غائبة
05/07/2017      






تغص أسواق محافظة طرطوس بأنواع كثيرة ومتعددة من مستحضرات التجميل، قسم موجود في الصيدليات والقسم الأكبر بأنواعه وأسمائه المختلفة نجده في محال الإكسسوار، وأغلبيتها ماركات أجنبية وهي موجودة أكثر من المستحضرات المصنعة محلياً من دون معرفة المصدر والسعر الصحيح لها والجودة، فأسعارها كاوية بحيث أن سعر أرخص مستحضر لا يقل عن 3500 ليرة وقد يصل سعر العبوة الواحدة إلى 20 ألف ليرة بحجة أنها مستوردة وماركة، والسؤال الذي يطرح نفسه هنا: هل جميع الأصناف الأجنبية الموجودة في الأسواق دخلت بشكل نظامي؟ وإذا دخلت بشكل نظامي لماذا لا تملك بطاقة بيان خاصة بها؟ وهل تخضع هذه المستحضرات التي تلقى رواجاً كبيراً بين السيدات إلى رقابة حقيقية وجادة من الناحية الصحية والسعرية؟.
لجنة مشتركة
الدكتور حسام الشيخ نقيب الصيادلة في طرطوس أكد وجود لجنة مشتركة ما بين نقابة الصيادلة ومديرية صحة طرطوس تعمل وفق القرار 29/ت، يوجد فيها ممثل من مديرية الصحة ومن نقابة الصيادلة وممثل الدائرة القانونية، إضافة لموظف من مديرية الصحة، مهمة اللجنة مراقبة كل ما يتعلق بعمل الصيدلاني في المحافظة ومن ضمنها مستحضرات التجميل، وفي حال وجود مستحضر غير نظامي في الصيدلية يتم تسجيل ضبط أصولي يوقع عليه جميع أعضاء اللجنة، إضافة لصاحب الصيدلية وتحول الضبوط للنقابة للقيام بالإجراءات القانونية المناسبة، وأضاف الشيخ: إن اللجنة تقوم بثلاث إلى خمس جولات أسبوعياً على أغلب مناطق المحافظة، وتنبثق عن هذه اللجان لجان فرعية لمراقبة المناطق البعيدة.
مخالفات عديدة
وخلال هذا العام تم تسجيل العديد من المخالفات، وقد بلغت 13 مخالفة، تمت إحالة واحدة لمجلس التأديب، و4 مخالفات غرامة مالية، و5 مخالفات تنبيه مسجل، إضافة لثلاث مخالفات تمت تسوية مالية لهم.
وبيّن الشيخ وجود مستحضرات التجميل وبشكل كبير في المحال وكذلك الأدوية المزورة.. ووفق بيانات عالمية هي من التجارة الرائجة والرابحة بعد المخدرات والأسلحة، وأضاف: النقابة غير معنية بمراقبتها خارج الصيدليات، وإنما تراقب من قبل مديرية التجارة الداخلية، مؤكداً أن المستحضرات الموجودة في الصيدليات أفضل وأضمن من حيث التركيب والمواصفات والتعليمات التي يعطيها الصيدلاني لأنها من ضمن مهامه، وقد تبقى آمنة الاستخدام على الصحة، فالكثير من المستحضرات إن لم تكن مصنعة بشكل جيد ومدروس لها تأثيرات دوائية طبية، وقد يسبب استخدامها حروقاً وأكزيما وربما تجاعيد مبكرة…. ويوجد في سورية شركات جيدة في مجال مستحضرات التجميل وتم دعمها بشركات من دول صديقة وأوروبية.
قرار ملزم
وقال الشيخ: إن الصيدلاني في مجال الرقابة الدوائية بأنواعها دائماً هو الحلقة الأضعف في الكثير من المخالفات التي قد تحصل، ولاسيما مخالفات الترخيص الصحي التي يجب أن يعاقب الفني الصحي في المعمل أو أن يعاقب المستودع.
من جهة أخرى ومع وجود قرار ملزم كما علمنا بأن تكون المواد المعروضة للبيع في المحال تملك بياناً يبين المادة وصلاحيتها، إضافة لقرارات ألزمت بوضع اسم المستورد على السلعة، لكن هذا كله غير موجود في المحال التي تبيع مواد التجميل الأجنبية أو غيرها من المواد المستوردة، وهذا دليل على وجودها بشكل غير نظامي مع غياب شبه كامل إن لم نقل كاملاً للرقابة الصحية والسعرية.
إجراءات قاصرة
وأكد ماهر مرعي رئيس دائرة حماية المستهلك في مديرية التجارة الداخلية في طرطوس أن المديرية ومن خلال دورياتها تقوم بجولات على محال الإكسسوار ومواد التجميل لمراقبتها، ومنذ بداية العام الحالي وحتى نهاية السادس منه تم تسجيل 133 ضبطاً في هذا المجال، منها 62 ضبطاً مواد تجميل وإكسسوار بسبب البيع بسعر زائد وعدم الإعلان عن الأسعار، وعدم حيازة فواتير وضبوط مواصفات.
تبقى الإجراءات المتخذة من قبل وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك قاصرة في مجال مراقبة وضبط انتشار مستحضرات التجميل بشكل كبير جداً من دون رقابة صحية وسعرية ومن دون مصادرة المستحضرات المهربة الموجودة بقوة من دون معرفة مصدرها أو امتلاكها بيانات خاصة بها أو تاريخ الصلاحية وغيرها والمعروضة على واجهة المحال من دون حسيب أو رقيب وبأسعار خيالية.

سيرياستيبس _تشرين
 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس