الجيش يضرب موقع المسلحين في عدة مناطق باريف حمص وحماه والمسلحون يستهدفون محردة بعدد من القذائف الصاروخية        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:11/12/2017 | SYR: 12:25 | 11/12/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1












runnet20122








 بعد صدور مرسوم بذلك
هل مدة عام كافية ليصلح أصحاب العقارات المتضررة ما خربته الحرب؟
29/11/2017      


 نتيجة بحث الصور عن العقارات المتضررة بشكل جزئي في الحرب في سورية

دمشق-سيرياستيبس:

لصدور المرسوم المتعلق بإعفاء أصحاب العقارات المتضررة جراء الإرهاب من رسوم رخص البناء أهمية كبيرة، لاسيما وأنه يتوجه نحو المناطق التنظيمية التي لا تحتاج إلى إعادة إعمار بشكل كامل، وبالتالي فإن جزء من إصلاح ما خربه الإرهاب في هذه المناطق يحتاج إلى جهود ومبادرات سكانها.

لكن يلاحظ أنه تم تحديد مدة عام للعمل بهذا المرسوم، أي أنه أمام أصحاب العقارات المتضررة في المناطق المذكورة مدة عام واحد فقط للاستفادة من الإعفاء المذكور في المرسوم.. فهل هي مدة كافية؟ وما هي الأسباب والرؤى التي جعلت الحكومة ومجلس الشعب يحددان سريان مفعول المرسوم بعام واحد فقط؟.

لأسباب عديدة فإن المدة الزمنية المذكورة غير كافية، سواء نتيجة الأوضاع المادية لأصحاب الكثير من العقارات المتضررة من جهة، وارتفاع أسعار مواد البناء إلى مستويات كبيرة بحيث باتت تكلفة ترميم وإصلاح العقارات مكلفة جداً من جهة ثانية، إضافة إلى الإجراءات وطبيعة المراسلات الإدارية الحكومية التي تتصف بالبيروقراطية، الأمر الذي يستلزم فترة ليست بالقليلة لاستصدار رخصة بناء أو ترميم.

لذلك كان من الأفضل لو مراجعة المادة الرابعة من المرسوم بحيث تكون هناك مدة كافية أمام أصحاب العقارات المتضررة للاستفادة من المرسوم المذكور، خاصة وأن هذا المرسوم ما هو إلا مقدمة لتشريعات أخرى تسهم في إطلاق عجلة إعادة الإعمار وتشجيع المواطنين على خوضها ودعم جهود الدولة لتجاوز تأثيرات الأزمة وانعكاساتها السلبية... فهل هناك رؤية مختلفة لدى الجهات الحكومية المعنية جعلتها لتعتمد مدة العام؟ وعلى ماذا تقوم هذا الرؤية من مبررات ووقائع؟.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 




Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس