رمايات مدفعية مكثفة على مواقع المسلحين في بلدة تل الصخر شمال حماة- ضبط معمل كونسروه في الكسوه بريف دمشق        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:17/10/2018 | SYR: 07:44 | 17/10/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير














runnet20122






 رغيف الخبز على خط الأتمتة
26/09/2018      


 

بحث وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عبد اللـه الغربي إمكانية إنشاء منظومة لدعم القرار تعمل على تقديم المعلومات والإحصائيات والأرقام والبيانات لصاحب القرار وغيرها من المعطيات بشكل صحيح ودقيق، تمكنه من اتخاذ قراره بالشكل المناسب حول موضوع معين، وذلك خلال اجتماع العمل الذي عقد يوم أمس مع فريق من أساتذة مركز البحوث العلمية.

وتركز البحث خلال الاجتماع على أهمية أتمتة عمل المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب وشركات كل من المطاحن والصوامع والمخابز وتطوير أساليب عملها وفق رؤى حديثة ومتطورة ترسم مسير حبة القمح وصولاً إلى إنتاج رغيف الخبز بشكل صحيح.

وجرى خلال الاجتماع استعراض مهام وعمل تلك الشركات والمهام المنوطة بها وإمكانية الاستفادة من خبراء المركز في إيجاد منظومة لعمل تلك الشركات تساهم في تطوير آلية وسائل عملها وتعالج حالات هدر مستلزمات إنتاج رغيف الخبز.

وتم الاتفاق خلال الاجتماع على تشكيل فريق عمل مشترك بين الجانبين وعقد اجتماعات دورية لمدة شهر يتم خلالها وضع التصورات والمقترحات اللازمة التي من شأنها الوصول إلى أفضل النتائج في عمل تلك الشركات وتقديم المعطيات والمعلومات بشكل صحيح ودقيق إلى صاحب القرار التي تساعده في اتخاذ القرار الصائب.

وصرّح مصدر مسؤول في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك لـ«الوطن» أن هذا الاجتماع أولي وسوف يتبعه جملة من الاجتماعات بهدف الوصول إلى صيغة الأتمتة الأفضل للمؤسسات المعنية بالقمح وإنتاج رغيف الخبز، وذلك قبل الوصول إلى مرحلة دمج كل من المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب والشركة العامة للمطاحن والشركة العامة للمخابز ضمن المشروع المقدم من الوزارة للحكومة لدمجها في شركة واحدة باسم المؤسسة العامة للأقماح، الذي من المتوقع أن يساهم في توفير قرابة 12 مليار ليرة سورية سنوياً.

سيرياستيبس- الوطن


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس