المحتجون يتوافدون إلى وسط باريس لاستئناف الاحتجاجات ضد الحكومة وإلغاء كافة الأنشطة في المدينة- تنويه لطلاب جامعة الفرات        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:15/12/2018 | SYR: 15:33 | 15/12/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير














runnet20122





 معبر نصيب جاهزون لوجستياً ولكن ؟
29/09/2018      


 

دمشق - سيرياستيبس :

أعلنت وزارة النقل أمس إنهاء الاستعدادات اللوجستية لإعادة افتتاح معبر نصيب الحدودي مع الأردن في العاشر من تشرين الأول . وهذا لايعني بالضرورة عودة الحركة بين البلدين نظرا لوجود الكثير من التفاصيل التي تحتاج الى حل وتتعلق بالاتفاقيات الموقعة بين البلدين التي باتت بحاجة الى مراجعة وحيث لايمكن القبول بها للمرحلة القدمة . الى جانب معالجة وتحديد حركة انتقال الأفراد بين البلدين أو عبر الأردن وهذه كلها ملفات تحتاج لمعالجة .

كل ذلك يأتي في إطار اصرار الجانب السوري بعدم العودة بالأمور الى ما كانت عليه قبل الحرب ولعل خطوة رفع تعرفة العبور هي أول خطوة بهذا الاتجاه  .

ولذلك فإن تطور النقاشات بين الجانبين وخروجها باتفاق واضح لشكل عودة المعبر ومن كافة الجوانب هو الذي سيحدد الموعد الفعلي لعودة المعبر الذي يتم تجهيزه للعمل من الجانب السوري لوجستيا كما تم الاعلان أمس .

وكانت وزارة النقل أكدت استكمالها كل الإجراءات اللازمة لإعادة افتتاح المعبر بعد أن قامت بعدد من التحضيرات الناظمة لتشغيله وعودة تنشيط حركة نقل البضائع وعبور الترانزيت والشحن والمواطنين بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية.

وأوضحت وزارة النقل أنها قامت بعد تحرير المعبر على يد الجيش العربي السوري بإجراء صيانة وإعادة تأهيل للطريق الدولي من دمشق وحتى الحدود الأردنية السورية وصولاً إلى معبر نصيب مع مستلزماته المرورية وقامت بتجهيزه وإزالة جميع الأنقاض ومخلفات الحرب عنه بما فيها تأهيل الجسور والمنصفات البيتونية ليناسب عبور الشاحنات وعودة حركة النقل والتبادل الاقتصادي والتجاري عبر المعبر الذي يعتبر شريان الحياة للكثير من القطاعات وممراً لها عبر سورية منها إلى لبنان والدول المجاورة وصولاً إلى بعض البلدان الأوروبية.

بدوره رئيس اتحاد شركات الشحن الدولية محمد صالح كيشور أكد أهمية فتح المعبر بعد سنوات من الإغلاق، منوهاً بأنه لا يمكن تحديد أرقام واضحة عن الترانزيت المتوقع، مضيفاً: سوف تكون كبيرة كون معبر نصيب للبنان وسورية في الوقت الحالي ونأمل أن يعود لعبور البضائع من تركيا.

وتابع: نحن سورية بلد العبور الرئيسي، مشيراً إلى أن قرار وزارة النقل الأخير في رفع الرسوم على الترانزيت مؤخراً قوبل باعتراض من قبل الجانب الأردني واللبناني، وأوضحنا لهم أن القرار جاء بناء على المعاملة بالمثل وأشرنا إلى الأضرار الكبيرة التي ألحقت من قبل المجموعات الإرهابية المسلحة بالمعبر.

وأعلن كيشور عن جاهزية الاتحاد وشركات التخليص الجمركي وقطاع الخدمات لبدء العمل في الموعد المحدد لفتح المعبر، مؤكداً تجهيز مكاتب الجمارك والهجرة والجوازات وإنجاز جميع الإجراءات اللازمة للبدء بالعمل.

وعن إمكانية تلبية الأسطول السوري للشحن لمتطلبات المرحلة القادمة بيّن كيشور أن الخسارة من الأسطول السوري بلغت نحو 40 بالمئة، مؤكداً أن 60 بالمئة المتبقية تكفي لتلبية الطلب الذي شهد نقصاناً كبيراً، لافتاً إلى أن الأسطول سابقاً كان يعمل على الخطوط بين سورية وتركيا والإمارات في حين أنه وفي الوقت الحالي يستطيع الأسطول تلبية حجم العمل المطلوب بين لبنان والأردن.

وأكد كيشور استجابة وزارة النقل مع اقتراحات وتوصيات الاتحاد، منوهاً بإصدار قرار خفض بموجبها سنة الصنع للشاحنات المستوردة إلى 10 سنوات، مضيفاً: لكن الجمارك المفروضة على استيراد السيارات الشاحنة مرتفعة وجمرك السيارة أكبر من قيمتها، منوهاً بأن الغاية من تخفيض سنة الصنع يهدف إلى تخفيض الرسم الجمركي وتوظيف الفرق في شراء عدد أكبر من السيارات.



شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018





chambank_hama


Longus




CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس