إيران: وكالة تسنيم الإيرانية عن مصادر عسكرية: لم يتم احتجاز الناقلة مسدار التي تديرها شركة بريطانية وترفع علم ليبيريا.        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:19/07/2019 | SYR: 15:17 | 20/07/2019
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 UIC

Sama_banner_#1_7-19



triview



IBTF_12-18



Sham Hotel












runnet20122





 رئيس مجلـس زيت الزيتون يتهم « الزراعة» بعدم المتابعة
ومديرة البحوث العلمية: لم يصدر أي قرار رسمي باستبعاد الزيت السوري
09/07/2019      


سيرياستيبس:

تضارب واضح في الآراء لم نعلم ماهي الحقيقة بالذات، فبين مؤكد لإقصاء زيت الزيتون السوري من قائمة الزيوت المعدة للاستهلاك البشري عالمياً، ونافٍ ضاعت المشكلة، لكن ما يهم المواطن في النهاية أنه لن يتم تصدير زيت الزيتون وسيعاود شم ريحته هذا العام من دون أن يرتفع سعر «التنكة» عن 30 ألفاً.

ردود أفعال متناقضة أحدثها قرار مجلس الوزراء بعدم موافقته على سفر الوفد السوري لحضور الاجتماع الدولي الخاص بلجنة الدهون والزيوت الخاصة بدستور الغذاء «كودكس» المقام في ماليزيا والذي تم على أثره إقصاء زيت الزيتون السوري من قائمة الزيوت المعدة للاستهلاك البشري عالمياً.

والغريب في الأمر أن جميع الأشخاص الذين سألناهم لم تكن لديهم معلومات بل سمعوا عن قرار إقصاء زيت الزيتون السوري من قائمة الزيوت المعدة للاستهلاك البشري عالمياً من خلال الإنترنت ومواقع التواصل أي «قيلاً عن قال» في حين أكد مدير مكتب الزيتون في وزارة الزراعة محمد حابو بأنه تم الاجماع على تعديل بعض المواصفات فقط، بينما أكدت مدير عام البحوث العلمية د.ماجدة مفلح بأنه كان مجرد اجتماع ولم يصدر أي شيء رسمي بخصوص اقصاء سورية.

ربَّ ضارة نافعة

الصناعي محمد الصباغ أكد أن نسبة 70% من الزيت السوري متوضع في مناطق خارجة عن السيطرة، وتالياً في حال تم إقصاء المواصفة السورية من ضمن المواصفات العلمية أم لا فهذا لا يهم فالحالة الاقتصادية للمواطن ليست على مايرام فماذا سيحدث له إذا تم تصدير الزيت ربما يصل سعر البيدون إلى 50 ألف ليرة مع إنه في الأوضاع الحالية يجب ألّا يزيد سعرها على 20 ألفاً.

وأضاف: يجب التفكير قبل كل شيء بالمواطن، فاستفادة تاجر أو تاجرين أو ضررهم لا تشكل قيمة كبيرة أمام ضرر جميع المواطنين وجعل «تنكة» الزيت حلماً لهم أمر يجب أن يتم النظر فيه.

الصناعي عصام تيزيني رأى أن تصدير زيت الزيتون مرهون بنوعيته وحجم إنتاجه ومنافسته مع الدول الخارجية ليست له علاقة بقضية تصنيفه بالاستهلاك البشري فإذا كان هناك انتاج زيت زيتون جيد فإنه يفرض نفسه وأسعاره بشكل قوي.

مراسلة الدول

ببساطة شرح عبد الرحمن قرنفلة الموضوع بأنه كان من المقرر أن يذهب وفد فني من البحوث العلمية الزراعية للدفاع عن مواصفة زيت الزيتون في الهيئة الدولية التابعة لمنظمة الأغذية والزراعة الدولية «كوديكس» التي تعنى بوضع المواصفات الغذائية على مستوى العالم لكن اتخذ قرار حكومي بعدم ذهابه وتكليف المسؤول في السفارة بعد تزويده بجميع الأوراق لكن تم استبعاد هذه المواصفة من المواصفات المعتمدة عالمياً مشيراً إلى أنه كان من المفروض تكليف وفد قادر ومؤهل لذلك والأهم من ذلك أن تقوم وزارة الزراعة حالياً بمراسلة الهيئة الدولية ودعم آرائها بآراء الدول الصديقة للإقناع بجودة المواصفة السورية.

رئيس مجلس الزيتون وزيته سامي الخطيب اتهم المعنيين في وزارة الزراعة وهيئة المواصفات القياسية بعدم المتابعة مؤكداً أنها ليست المرة الأولى التي لا يذهب فيها وفد من سورية، ففي عام 2017 بعد أن تم اعتماد شخص لتمثيل المجلس لم تقبل هيئة المواصفات تفويضه بالتصويت والمناقشة لأنها تريد أن يذهب وفد كامل !

لا نريد تصديراً

تساءلت مدير عام البحوث العلمية د.ماجدة مفلح عن مآرب مَنْ نشر تلك الشائعة، مؤكدة أنه لم يصدر أي شيء رسمي باستبعاد سورية أو تغير مواصفات الزيت السوري، فالدعوة المرسلة كانت مجرد اجتماع ولم يقر فيه أي شيء متهمة بوجود أيد خفية من مصلحتها إثارة البلبلة وأضافت: كان من المقرر إيفاد اثنين من هيئة البحوث العلمية الزراعية لكن هناك أولويات للحكومة فما زلنا نعيش حالة اقتصادية صعبة .

وردت مفلح على التجار الذين انتقدوا عدم ذهاب الوفد موجهة سؤالها لهم: أين إنتاج زيت الزيون المكدس والمعد للتصدير، فالجميع يعلم أن الانتاج بالكاد يكفي السوق المحلي وإلا لما وصل سعر «بيدون» الزيت إلى 30 ألفاً.

من جهته، مدير مكتب الزيتون في وزارة الزراعة محمد حابو لم يرَ الموضوع مجرد اجتماع بل إنه بعد تمثيل السفارة السورية في ماليزيا بالمشاركة في المؤتمر كان هناك تصويت من قبل الجميع على تعديل بعض المواصفات في الزيت مؤكداً أن المكتب يحاول إعادة الأمور بتشكيل حوار مع الدول الصديقة لكسب تأييدها في تعديل القرار .

وأضاف: الموضوع حالياً يتابع في هيئة البحوث العلمية الزراعية وهيئة المواصفات القياسية السورية في وزارة الصناعة فهم المعنيون بذلك ونحن كمكتب نشارك في الاجتماعات لإعطاء الرأي.

تشرين


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 

Bemo_2019





Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس