المسلحون يستهدفون مدينة البعث بالقذائف والجيش يرد- مجزرة جديدة يرتكبها طيران التحالف بالرقة والجيش يتصدى لمحاولات تسلل بدير الزور        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:27/06/2017 | SYR: 11:24 | 27/06/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1









runnet20122








 رئيس الحكومة في طرطوس ... مشاريع المياه تتصدر
17/04/2017      




وضع رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس حجر الأساس لمشروع توسيع طريق طرطوس الدريكيش بقيمة 3 مليارات و700 مليون ليرة سورية.

وأوضح وزير النقل المهندس علي حمود في تصريح للصحفيين أهمية هذا المشروع الاستراتيجي لأبناء منطقة الدريكيش لافتا إلى أن الطريق الذي يبلغ طوله 27 كم ويحتوي على 112 منعطفا حاليا سيحقق تنمية اقتصادية حيث سيتحول إلى أوتستراد فيوفر المحروقات والوقت إضافة إلى أنه صلة وصل بين محافظات طرطوس وحمص وحماة.

وأشار الوزير حمود إلى أن المشروع يأتي تكريما لتضحيات وعطاءات الشهداء والجرحى من أبناء المنطقة مبينا أنه سيوفر رأس المال الذي خصص له خلال سنة وأربعة أشهر من إتمام إنجازه.

ووضع رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس والوفد الحكومي المرافق حجر الأساس لمشروع المنطقة الصناعية في الدريكيش بمساحة 45 دونما والتي تصل كلفة البنى التحتية اللازمة لها من مياه وكهرباء وصرف صحي ومحطة معالجة إلى مليار ليرة سورية.

وأوضح وزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف أن وضع حجر الأساس للمنطقة الصناعية في الدريكيش يأتي ضمن الاهتمام الحكومي للارتقاء بالبعد التنموي وتشجيع ثقافة الإنتاج منوها إلى أنه تم اعتماد نظام ضابطة بناء يسمح بالتوسع الشاقولي والمزيد من خطوط الإنتاج وأن المنطقة ضمن عشر مناطق صناعية بالمحافظة تم استملاك الأراضي اللازمة لها وتحويل ملكيتها للوحدات الإدارية ويجري العمل حاليا لوضع الدراسات اللازمة ونظام التخطيط العمراني اللازم لها.

ولفت إلى أنه تم البدء بتحويل 120 مليون ليرة سورية لمدينة الدريكيش للبدء بأعمال البنى التحتية اللازمة للمنطقة الصناعية خلال فترة قصيرة جدا.

وتوقف رئيس مجلس الوزراء والوفد الحكومي المرافق أمام النصب التذكاري لشهداء منطقة الدريكيش على دوار الشهداء بالمدينة ووضعوا أكاليل الزهور وقرؤوا الفاتحة على أرواحهم الطاهرة.

كما التقى رئيس مجلس الوزراء والوفد المرافق رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي لمجلس مدينة الدريكيش والفعاليات الحزبية والاجتماعية من أهالي المدينة ووجه وزراء الموارد المائية والإدارة المحلية والسياحة ومحافظ طرطوس بإعداد خطة تنموية خدمية للمدينة تشمل كل نواحي الحياة فيها الاقتصادية والخدمية والاجتماعية مؤكدا أولوية العمل لمتابعة قضايا أسر الشهداء والجرحى وستتم متابعته مركزيا بالتنسيق مع المعنيين بالمحافظة.

ووجه المهندس خميس بإحداث مكتب خاص بذوي الشهداء والجرحى لمتابعة قضاياهم بشكل يومي على أن يقوم الموظفون بالمكتب بزيارة الأسر في منازلهم والسعي لوضع الحلول اللازمة لمشاكلهم وتأمين متطلباتهم كما قام بتكريم 80 أسرة شهيد وجريح من الجيش العربي السوري في منطقة الدريكيش.

كما اطلع رئيس مجلس الوزراء والوفد الحكومي المرافق على واقع معمل الحرير الطبيعي في مدينة الدريكيش ووجه بدراسة الآلية اللازمة لإعادة تفعيل تربية دودة الحرير لإحياء هذه الزراعة التراثية المهمة واستمع من المزارعين والمعنيين بالمعمل إلى مقترحاتهم بهذا المجال ومنها إعادة إحياء زراعة اشجار التوت لتأمين الغذاء اللازم للدودة ومنح القروض اللازمة للمربين لإعادة تأهيل الأدوات والمنازل التي كانت تتم فيها التربية وتأمين أسواق خاصة لتسويق الإنتاج وصيانة الآليات الموجودة بالمعمل إضافة إلى إحداث مؤسسة خاصة لمتابعة آلية وإجراءات إحياء تربية دودة الحرير تتبع لوزارة الزراعة.

وأشار وزير الزراعة أحمد القادري إلى وجود خطة لدى الوزارة لعشر سنوات قادمة لتنفيذ مشاريع استثمارية بقيمة 772 مليون ليرة سورية تتضمن مشاريع متكاملة لإحياء تربية دودة الحرير وستنتج مشاتل الوزارة خلال العام الحالي مئة ألف غرسة من غراس التوت إضافة إلى تحديد بعض المناطق الحراجية لزراعة أشجار التوت بدءا من الموسم القادم ويحق للفلاح الراغب بالتربية الحصول على أوراق التوت اللازمة لتغذية الدودة مجانا لافتا إلى مبادرة خاصة لإحدى السيدات أنتجت 75 علبة بيض ستوزعها الوزارة مجانا على الفلاحين إضافة إلى السعي لإنتاج البيوض محليا بدلا من الاستيراد.

وأضاف أنه سيتم تدريب العاملين بهذا المجال وتامين بعض التجهيزات اللازمة لإنتاج البيوض محليا بالتعاون مع المنظمة الأفرواسيوية مبينا أن المعمل يحتاج إلى حوالي خمسة أطنان من البيوض للإقلاع بالإنتاج.

كما زار الوفد الحكومي عددا من المشاريع الإنتاجية الزراعية واطلع على واقع العمل فيها.

وزار رئيس مجلس الوزراء والوفد الحكومي المرافق ضريح المجاهد الشيخ صالح العلي في مدينة الشيخ بدر ووضعوا إكليلا من الزهور وقرؤوا الفاتحة على روحه الطاهرة وسجلوا كلمة في سجل الزائرين.

وخلال لقائه رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي لمجلس مدينة الشيخ بدر ورؤساء الوحدات الإدارية التابعة لها وبعض الفعاليات الحزبية والشعبية من أبناء المنطقة وجه رئيس مجلس الوزراء بعدم منح أي إعانة للوحدات الإدارية إذا لم تقدم دراسة أو رؤية استثمارية لمشاريع وخطط تنموية للمنطقة بكاملها والموافقة على إحداث مركز توضيب التبغ مع إعفائه من كل الرسوم الإدارية إضافة إلى عدم منح أي ترخيص جديد لمحطات وقود لحين إعادة توزيع المحطات المرخصة حاليا مؤكدا ضرورة إحداث مكتب خاص للشهداء والجرحى بالمدينة وتعيين موظفين ليقوموا بمتابعة أحوال ذوي الشهداء والجرحى وزيارتهم في منازلهم بشكل دوري.

وشدد المهندس خميس على أهمية العمل التشاركي والجماعي بين الفعاليات الرسمية والمنظمات الشعبية والمجتمع المحلي للنهوض بالعمل الإداري وتحسين الواقع الخدمي للمدينة.

وركزت مداخلات الحضور على ضرورة تنظيم مناطق لتربية الدواجن والأبقار والعمل لإنجاز شبكات الصرف الصحي وتخصيص مجلس المدينة بجزء من عقار متاخم للتنظيم لاستثماره لاحقا بإقامة منتجعات سياحية وسكن مناطقي.

وكرم المهندس خميس 80 أسرة شهيد وجريح من الجيش العربي السوري في منطقة الشيخ بدر ووضع حجر الأساس لمشروع المنطقة الصناعية بالشيخ بدر بمساحة 70 دونما.

كما وضع رئيس مجلس الوزراء والوفد الحكومي المرافق حجر الأساس لمشروع سد البلوطة على أحد روافد نهر الحصين بمنطقة الشيخ بدر بقيمة أربعة مليارات و688 مليون ليرة سورية.

وأشار وزير الموارد المائية المهندس نبيل الحسن إلى أهمية السد الذي سيتم تنفيذه خلال خمس سنوات وله بعدان.. الأول تنموي للمنطقة وهو مخصص لمياه الشرب والري ويروي مساحة بحدود 160 هكتارا وسيستفيد منه أكثر من 90 ألف مواطن في المنطقة أما البعد الآخر فهو أنه سيترافق مع تنفيذ مشروع صرف صحي للمنطقة من خط وادي العيون باتجاه سريجس ثم محطة معالجة البريكة.

كما قام وزير الموارد المائية بتدشين سدة البيرة في قرية بيرة الجرد بريف الدريكيش الواقعة على السفح الشمالي لجبل النبي متى في أعالي الحوض الصباب لنهر الحصين وهي مخصصة لأغراض الري بقيمة 90 مليون ليرة سورية يستفيد منها حوالي خمسة آلاف نسمة ويبلغ حجم التخزين فيها مئة ألف متر مكعب.

وبين الوزير أنه تم تنفيذ المشروع بناء على الأولويات الموضوعة في الخطط الإنمائية للحكومة ويعد إنجازا كبيرا للهيئة العامة للموارد المائية بحيث سيجعل من القرية بيئة مستقرة ومحصنة زراعيا إضافة إلى كونها معلما سياحيا جميلا ومهما على الحدود الإدارية بين محافظتي طرطوس وحماة.

ولفتت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ريمه قادري إلى أن المشروع يشكل حاملا اجتماعيا واقتصاديا للمنطقة وأن الحكومة تسعى من خلال هذه المشاريع إلى تنمية المناطق الريفية وتوفير الدعم اللازم للقطاع الزراعي ومساعدة المواطنين للاستقرار والتوطن في قراهم مؤكدة أن هذا سيبقى أولوية لتطوير هذه المناطق الغنية بمواردها.

وهنأ رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس والوفد الحكومي المرافق الطوائف المسيحية في طرطوس بعيد الفصح المجيد في مطرانية الروم الكاثوليك والأبرشية المارونية بالمدينة وقال “أنقل لكم رسالة معايدة من السيد الرئيس بشار الأسد فنحن شعب مؤمن بوحدة سورية ونحن خلف قيادته الحكيمة قدوتنا بالنصر” مؤكدا أن السوريين صمدوا وحافظوا على الوطن من خلال اللحمة الوطنية والعيش المشترك منوها بالدور الذي يقوم به كل أبناء الوطن كل من موقعه في مكافحة الإرهاب والتصدي له.

وتوجه وزير الأوقاف الدكتور محمد عبد الستار السيد باسم وزارة الأوقاف بالتهنئة لغبطة البطريرك يازجي بمناسبة عيد الفصح المجيد لافتا إلى أن سورية مهد المسيحية وأن ما يجمع السوريين هو المواطنة وانتماؤهم لهذا الوطن العظيم.

بدورهم رؤساء الطوائف الدينية المسيحية بطرطوس مطران طرطوس للروم الأرثوذكس اثناسيوس فهد ورئيس أساقفة أبرشية اللاذقية المارونية وتوابعها انطوان شبير أعربوا عن محبتهم لسيد الوطن الرئيس بشار الأسد متمنين أن تحل الأعياد القادمة وقد حل السلام على أرض الوطن.

وكان رئيس مجلس الوزراء والوفد الحكومي المرافق زار مساء أمس الهيئة العامة لمشفى بانياس الوطني والتقى العاملين وعددا من المرضى واطلع على الخدمات التي يقدمها المشفى مؤكدا التزام الدولة بتقديم الخدمات الصحية المجانية للمواطنين بالرغم من الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد.
كما كرم المهندس خميس عددا من العمال المتميزين في شركة مصفاة بانياس تقديرا لجهودهم المبذولة والتزامهم بعملهم واطلع خلال لقائه في مجلس مدينة بانياس مع رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي للمجلس على واقع المشاريع المنفذة والمدرجة في الخطط القادمة للمجلس موجها لإعداد خطط تنموية تعود بالفائدة على المواطنين في كل بقعة من المدينة وريفها.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس