العديد من قتلى الارهاب على يد الجيش السوري جنوب دمشق وغارات ليلية تضرب خطوط إمداد المسلحين في الحجر الأسود        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:25/04/2018 | SYR: 10:43 | 25/04/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير



SyrianInsuranceCompany












runnet20122








 هل ستعود منشآت القطاع العام في حلب إلى الإنتاج ..؟
31/07/2017      


إعادة تأهيل منشآت القطاع العام المتضررة نتيجة الأحداث في حلب باتت ضرورة ملحة لدعم الاقتصاد الوطني ، وأصبح من الضروري بمكان أن تعمل إدارات تلك المنشآت على إعادة تأهيلها ومباشرتها الإنتاج.

وضمن هذا السياق دعا محافظ حسين دياب إلى ضرورة بذل كل الجهود واستثمار الإمكانيات الفنية والبشرية والإنتاجية لضمان عودة معامل وشركات القطاع العام للعمل والإنتاج.‏

وخلال الاجتماع الموسع مع مديري المعامل العائدة للقطاع العام في المحافظة أكد دياب على أهمية الجدية في العمل وإعداد الدراسات الفنية لإعادة تأهيل الآلات وخطوط الانتاج المتضررة حسب الأهمية وبما يحقق العودة السريعة للعمل والإنتاج كليا او جزئيا كمرحلة اولى ودراسة واقع الكوادر البشرية في كل معمل والاستفادة من العمالة الفائضة في باقي المعامل والشركات لتوظيفها بما يخدم العملية الإنتاجية.‏

وأشار محافظ حلب الى أن غالبية معامل القطاع العام في حلب خرجت عن الخدمة خلال السنوات الماضية بسبب الإرهاب وتوقفت عن العمل لاكثر من خمس سنوات حصل خلالها عمالها على كامل رواتبهم وحقوقهم حرصا من الدولة عليهم ، وبالتالي من واجب إدارات وكوادر هذه المنشآت التحرك الفوري بعد ان حقق الجيش العربي الانتصارات وباتت مواقع هذه المنشآت آمنة بالكامل ليقوموا بكل ما يلزم للنهوض مجددا بهذه المنشآت وفاء لتضحيات وبطولات الجيش العربي السوري ولدماء الشهداء التي بذلت لتطهيرها من رجس الإرهاب.‏

وأشاد دياب بجهود بعض الإدارات التي أثمرت عن عودة جزئية للعمل والإنتاج ، داعيا باقي الإدارات للحذو حذوها والتحرك الفاعل على الارض والتركيز على تشغيل خطوط الانتاج الاقل ضررا كمرحلة اولى بما يسهم في معاودتها للعمل.‏

وخلال الاجتماع بين مديرو الشركة العامة للمنتجات البلاستيكية والشركة العامة لصناعة الكابلات وشركة البطاريات أن هذه المنشآت أقلعت وعادت للعمل بشكل جزئي.‏

سيرياستيبس _الثورة


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 






chambank_hama


Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس