البادية : الجيش يحبط محاولة فرار عدد من عناصر تنظيم داعش الإرهابي باتجاه الشمال الشرقي من الصفا البركانية بعمق بادية ريف دمشق        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:20/10/2018 | SYR: 13:07 | 20/10/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير













runnet20122






 البدء بتوزيع 270 شقة للمكتتبين على السكن الشبابي في اللاذقية
05/02/2018      


شدد محافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم، على عدالة التوزيع في مشروع السكن الشبابي، مهدداً بفسخ عقد أي شركة مقصرة في تنفيذ باقي الشقق ليصار إلى تسليمها خلال العام الحالي.
وقال السالم في تصريح  إن التوزيع يتضمن 270 شقة من المرحلة الثانية للمشروع، لافتاً إلى أن آلية التوزيع بحسب الدور لمنع أي عملية تلاعب في الأسماء.
ولفت السالم إلى أنه يحق لأي مواطن الامتناع عن تسلم شقته في حال لم تتطابق مع المواصفات المطلوبة المذكورة بدفتر الشروط، مشيراً إلى محاسبة كل مخالف مسؤول عن سوء التنفيذ.
وحول الأسعار، قال السالم: إنها مسألة مركزية ووعد المواطنين بنقل طلباتهم بموجب مذكرة لتدرسها الجهات المعنية في الحكومة.
من جانبه أشار مدير فرع الإسكان باللاذقية رحاب دعدع في تصريح إلى أن المؤسسة توزع 270 شقة من المرحلة الثانية سكن شباب فئة سبع سنوات على المكتتبين وفق التسلسل في نظام الدور. وبيّن دعدع أن الشقة بمساحة 180 متراً مربعاً بسعر 85 ألف ليرة للمتر المربع الواحد، لكل شقة جاهزة ومكسية، مبيناً أن التسليم فوري للمواطنين.
وحول التأخير في تنفيذ المشروع، قال دعدع: إن عدم تأمين الأراضي اللازمة لإنشاء المساكن وإجراءات الاستملاك أخذت وقتاً طويلاً حتى تم تنفيذ المشروع.
من جهتهم قال مواطنون: إن التأخير في تسليم شقق السكن الشبابي تسبب لهم في أزمات حقيقية، وبيّنت إحدى المكتتبات  أنها تنتظر شقتها منذ 15 عاماً على أساس أن تستلمها وفق العقد بقيمة 560 ألف ليرة وبقسط شهري محدد بقيمة 2000 ليرة سوريّة فقط، متسائلة عن سبب رفع الأسعار إلى 16 مليون ليرة للشقة وقيمة قسط 60 ألف ليرة.
وتمنت أن ترأف الجهات المعنية بحالهم، متسائلة: من أين سندفع هذه المبالغ وهل تناست الجهات المعنية أن السكن الشبابي لذوي الدخل المحدود، وأضافت: إذا كان مرتبي لا يتجاوز 30 ألف ليرة من أين سأدفع قسط شقتي؟ ومن أين سنعيش بعد ذلك؟



شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس