رئيس مركز الهجرة و الجوازات في معبر نصيب: تم انجاز التجهيزات لتسهيل حركة المواطنين المغادرين و القادمين        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:15/10/2018 | SYR: 17:20 | 15/10/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير














runnet20122






 لن أتراجع عن ملف أفتحه مهما كان الثمن
رئيس الحكومة في مقاربة مجالس الإدارات مع المدراء العامين .. وزيادة الرواتب في دائرة النقاش
13/03/2018      


 



دمشق – سيرياستيبس :

خطوة أخرى قام بها رئيس الحكومة ضمن سياسته الرامية إلى تشبيك كافة أطراف العمل الحكومي وحلقاته محاولا رفع العمل المؤسساتي والارتقاء به .

 ورغم معرفته المسبقة صعوبة الأمر . لكنه وكما أفصح أمام 200 مدير عام ليس راغبا بتأجيل أي ملف يمكن فتحه ومعالجته مهما كان متعثرا وصعبا ً, وغير راغب بدفع أي من الملفات للحكومة التي ستأتي بعده وهو ما حث عليه كل من حضر في قاعة الاحتفالات ببناء مجلس الوزراء . عندما قال لهم : علينا أن نعمل ونتحمل المسؤولية وعدم حساب وجودنا في هذه الإدارة أو تلك على أنّها سنوات نقضيها ثم نرحل تاركين ما كنا نستطيع انجازه لمن يأتي بعدنا ..

بكثير من الصراحة تحدث رئيس الحكومة لحشد المدراء العامين الاستثنائي ما رفع من وتيرة الطروحات وشجع على طرح المشاكل والصعوبات بكثير من الوضوح .

 ولعل ما قالوه وما كتبوه وما سيكتبوه لاحقا بعد أن أفسح لهم المجال لكل وسائل التواصل مع الحكومة سواء عبر الوزراء او عبر الامانة العامة لمجلس الوزراء , ما سيحمل الكثير من مفاتيح العمل مع المؤسسات التي يقومون بإدارتها ومتابعتها . و ستساعد بكل تأكيد على تقديم الكثير من المؤسسات الى واجهة المشهد . خاصة و أنّ رئيس الحكومة قال بوضوح أنّ المجال مفتوح لأي تطوير وتغيير ولاي تشريع مساعد على إحداث النقلة المطلوبة في عمل المؤسسات و إخراجها من الصعوبات التي تعاني منها .

الطروحات كانت عديدة ولكن قد يكون من المهم في هذه السطور الوقوف عند إثارة رئيس الحكومة لموضوع علاقة الإدارات مع مجالس الإدارة , بل وجه إليهم سؤالاً ومباشراً عن العلاقة مع المجالس وكيف يمكن تطويرها , فكان الرد من مدير عام مؤسسة الطيران العربية السورية بضرورة إعطاء صلاحيات واسعة وكاملة لمجالس الادارة وتفعيل قدرتها على اتخاذ القرارات بمرونة بما يمكنها من مواجهة الحصار والعقوبات التي يرى أنّ فصولها لم تنتهي بعد وبما سيساعد على التأقلم مع القطاع الخاص .

مدير عام المصرف التجاري السوري طالب بوضوح تحويل المصارف الى شركات مساهمة ملكيتها الكاملة للحكومة السورية ولكم بمجالس إدارة تتمتع بصلاحيات واسعة وقادر على اتخاذ القرارات التي من شأنها تطوير العمل المصرفي وتطويره خاصة في ظل وجود عقوبات وقطاع خاص منافس بقوة .

وهو ما ارتأته أيضا مديرعام مصرف التوفير السيدة هيفاء يونس وعدد من المدراء الذين تحدثواعن ضرورة توسيع صلاحيات مجالس الإدارات ورفدها بالخبرات الحقيقية والفاعلة .

وبما يعكس فاعلية مجالس الإدارات وجعلها أداة تمنح المرونة والدفع للمؤسسات كي تتطور وتتحرر من الروتين والبيروقراطية .

رئيس الحكومة قال خلال النقاش الذي ارتفعت وتيرته في النصف الثاني من الإجتماع الذي دام ثلاثة ساعات : أن القطاع الاقتصادي ليس كما يجب لأسباب عديدة مرتبطة بالحرب وغير الحرب . ولكن الكل متفقين أنّ هناك تصميم من الفريق الحكومي على إصلاح هذا القطاع الذي يشكل الأداة التنفيذية الأهم للدولة لتنفيذ برامجها وسياساتها وبما يدعم المواطن والخزينة و الاقتصاد الوطني .

خميس وفي موضوع الدور الاجتماعي لبعض المؤسسات أكد أنّ سياسة الدعم التي تمارسها الدولة مستمرة و لكن في الوقت نفسه على المؤسسات التي تقدم الدعم انطلاقا من دورها الاجتماعي أن تسعى الى تحقيق الربح أيضاً .

مشيراً الى بدء الحكومة بتطوير عدد من التشريعات التي تتيح قدراً كافيا من المرونة والقدرة على تطوير العمل لدى عدد من المؤسسات . مؤكداً أنّ الحكومة مستعدة لتطوير أي تشريع يُقدم ويثبت هدفه التطويري .

خميس تحدث عن التشاركية مع القطاع الخاص وضروة تطبيق هذه التشاركية عبر استنهاض القطاع الخاص للتعاون مع المؤسسات الحكومية دون أن يعني ذلك الخصخصة التي اتخذ قرار بأنها ليست خيارا في سياسة الحكومة والدولة على الاطلاق .

رئيس الحكومة حث المدراء على تطوير التدريب لدى مؤسساتهم من أجل الإرتقاء بمستوى العاملين والارتقاء بمهاراتهم .

خميس توافق مع الكثير من الطروحات الداعية الى إعادة هيكلة المؤسسات الاقتصادية والمساعدة على إنجاز هذه المهمة بسرعة نظرا للظروف التي تمر بها البلاد وتلبية لمتطلبات المرحلة .

الاجتماع لم يمضي دون حديث رئيس الحكومة عن تحسين الرواتب والأجور حيث قال : أنّ رفع الرواتب والاجور هو هم يومي للحكومة وفي الحقيقة كانت الحكومة امام خيارين لتحسين المعيشة إما من خلال خفض الأسعار أو من خلال زيادة الرواتب والأجور . عملياً  يقول خميس : لقد بدأنا بالخيار الاول وقد تم تخفيض أسعار الكثير من السلع وما زلنا نسعى للمزيد من الخفض عبر مجموعة من السياسات والقرارات. على التوزي نعمل على إيجاد صيغة مناسبة لزيادة الرواتب وبالشكل الذي يستفيد منها الجميع ولا يصادرها أحد .

المهندس خميس شجع المدراء على تحفيز العمال والموظفين وعدم المساوة بين الذين يعملون والذين لايعملون .. وقال نظام الحوافز اداة في أيديكم لتحسين وضع المجتهدين من عمالكم .

وهكذا مضى 200 مديرعام اجتمعوا ربما للمرة الاولى معا في قاعة واحدة فتحت لهم كي يتمكنوا لاحقا من فتح أبواب التواصل والتطور و الانتقال إلى  مرحلة جديدة من الحوار مع الحكومة التي قال رئيسيها انه لن يتراجع عن معالجة ملف يفتحه مهما كلف الثمن ؟؟

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس