البادية : الجيش يحبط محاولة فرار عدد من عناصر تنظيم داعش الإرهابي باتجاه الشمال الشرقي من الصفا البركانية بعمق بادية ريف دمشق        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:20/10/2018 | SYR: 10:50 | 20/10/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير













runnet20122






 استثمارات في عنق الزجاجة
03/05/2018      


بلا مجاملات.. 

معذى هناوي 

تبدو استثمارات وأملاك اتحاد الصحفيين أشبه بمن اشترى سمكاً في بحر متلاطم الأمواج تشارف على الغرق في أي لحظة, هذه هي حال تلك الاستثمارات اليوم في ظل مكتب تنفيذي جديد تسلَّم تركة متراكمة لا يحسد عليها, ويسعى جاهداً للملمة البيت وإعادة تأهيله في ظروف عمل قاهرة وحرب قذرة لتحسين واقع الحال لصحفيين انتظروا طويلاً أن تعود تلك الاستثمارات بالخير عليهم وترفع من مستوى تعويضاتهم الهزيلة التي لا تغني ولا تسمن من جوع ولا تقي شر الشيخوخة وآلامها الموجعة ولسنا هنا بصدد استعراض واقع الاستثمارات من باب التجني وإنما لنشير إلى أن إحدى الأراضي (أرض صيدنايا) مثلا منذ العام 1995 تم شراؤها من مجلس المدينة ما زالت حتى الآن رهن القضاء لتثبيت ملكيتها بعد أن تعرضت للسطو عليها من الأهالي بدعوى الاعتراضات الموضوعة عليها من قبلهم وبما يدفع بالمجلس البلدي لفسخ عقد البيع رغم تسديد ثمنها من قبل الاتحاد وغيرها من الأراضي كمقسمي الديماس المخصصة للاتحاد منذ العام1988, ولعدم استثمارها من قبل الاتحاد هاهي تحلو في عين مؤسسة الإسكان وتفتح شهيتها وتلغي تخصيصها وتعيدها إلى حضنها, وكذلك عدم تسديد مليوني ليرة ضرائب متراكمة عن مقاسم اللاذقية ولنكتشف بعد متابعة أن لا ملكية للاتحاد في أرض رأس البسيط.. كل ذلك جعل هذه الاستثمارات في مهب الريح ولتذهب بأحلام وأماني الصحفيين أدراج الرياح… ما يستدعي تدخلاً حكومياً سريعاً ومتابعة حثيثة من المكتب التنفيذي للحفاظ على هذه الأملاك والمسارعة في استثمارها بما يعود بالفائدة على واقع الصحفيين المزري وبحيث يتمكن الاتحاد من القيام بدوره الإنساني والاجتماعي تجاه أعضائه ويعيد الثقة المفقودة بدوره الإيجابي والفعال تجاه قضاياهم, وليبقى السؤال المحرج: إذا كان القائمون على الاتحاد لم يستطيعوا في زمن الرفاه والبحبوحة وكرم الحكومات السابقة بالهبات والعطايا أن يؤسسوا لاستثمارات ناجحة أسوة بالاتحادات الأخرى كالمهندسين أو الصيادلة والعمال فهل ينجح الأعضاء الجدد في ظل هذه الحرب في أن ينتشلوا (الزير من البير) في ظل انعدام الموارد؟ سؤال يعتقد الكثير من المتابعين صعوبة وربما استحالة الإجابة عنه في زمن الحرب وخاصة أن درهم مال يحتاج قنطار عقل.. والاستثمار يحتاج عقولاً قادرة وتجيد الاستثمار وتفهم آلياته المعقدة, ويحتاج أيضاً المال للصرف عليه, فالواقع وباعتراف القائمين عليه صعب ويستدعي جراحة عاجلة لإخراجه من عنق الزجاجة وحالة السبات السريري التي يعيشها في غرف الإنعاش على زجاجات الأوكسجين التي قد تفرغ في أي لحظة وتودي به نحو التهلكة.

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس