القنيطرة: عودة عدد كبير من أبناء بريقة وبيرعجم والقحطانية إلى بلداتهم لأول مرة بعد ستة أعوام ونصف من سيطرة المسلحين عليها        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:15/08/2018 | SYR: 22:25 | 15/08/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير











runnet20122






 استثمار الثروات والموارد والإمكانيات الاقتصادية:
إعادة النظر بالماضي على وقع متغيرات الحرب والاحتياجات الوطنية
05/05/2018      


دمشق-سيرياستيبس:

مع استعادة سورية تدريجيا لإمكانياتها وقدراتها الاقتصادية، وهذا يتبلور يوميا بالمشاريع الصناعية التي تعاود إنتاجها من جديد وبالتوجه الحكومي نحو استثمار الثروات والموارد الطبيعية، فإن التحدي الأساسي الذي يواجه سورية بمؤسساتها ومختلف جهاتها العامة والخاصة يتمثل في إعادة النظر بكل طرق وأساليب توظيف الإمكانيات والقدرات الاقتصادية للبلاد واستثمارها بالشكل الأمثل، فمثلاً لم يعد مجديا أن يتم العودة إلى تصدير محصول القطن خاما كما كان يحصل لسنوات طويلة، ثم هل من المجدي أن يصار إلى تصدير الغاز الفائض عن الاستهلاك المحلي أو توظيفه في مشاريع خاصة ومن ثم تصدير منتجاتها للدول الأخرى، وغير ذلك من الثروات الوطنية.

ومثل هذا التوجه يحتاج إلى استراتيجية متكاملة تعمل عليها الحكومة بالتعاون مع القطاع الخاص، بحيث تنطلق من دراسة واقع الإنتاج الوطني وتطوره خلال السنوات القادمة، وحجم الاستهلاك المحلي وتطوره، إضافة إلى إمكانيات التوظيف والاستثمار الأمثل وتوافقه مع فرص التصدير والاحتياجات الخارجية.

أما فرص نجاح هذه الاستراتيجية ووضعها موضع التنفيذ الفعلي فإنها ستكون رهنا بجدية الجهود المؤسساتية للقطاعين العام والخاص والابتعاد عن المنطق التنظيري الذي حكم معظم الخطط والتوجهات الحكومية خلال السنوات السابقة، سواء قبل الأزمة أو خلالها، وعلى ذلك فهناك حاجة لبرنامج تنفيذ زمني مضبوط ومراقب بدقة، بحيث تخضع كل خطوة تنفيذية لتقييم واضح وصريح.

في هذه الحرب تأكد للسوريين أهمية ومحورية ما يمتلكونه من ثروات وموارد وإمكانيات طبيعية واقتصادية وبشرية وفنية، ولذلك فإن المحافظة عليها واستثمارها بأقصى حد يمكن هي أولوية في مرحلة إعادة الإعمار والبناء، وفي مواجهة أي محاولة جديدة للنيل من هذا البلد وحضارته وقيمه ومواقفه.

 

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس