الشركة السورية للاتصالات: انخفاض جودة الانترنت بسبب انقطاع أحد الكوابل البحرية الدولية بين جزيرة قبرص ومرسيليا.        أجنحة الشام : 3 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      تعلن شركة أجنحة الشام للطيران عن رحلة أسبوعية كل يوم جمعة من دمشق الى دوسلدورف وإسطنبول مرورا بطهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:18/01/2018 | SYR: 10:41 | 19/01/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير



pub insurance 1












runnet20122








 قانون ناظم لحماية الثروة الحيوانية واعتماد آليات عمل جديدة
30/05/2017      



قانون ناظم لحماية الثروة الحيوانية واعتماد آليات عمل جديدة


تسعى وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي إلى استصدار قانون جديد ناظم لحماية الثروة الحيوانية، وشامل وجامع لكل جوانب التربية والإنتاج والتحسين الوراثي والأعلاف، ومراقبة الحيوانات والمنتجات الحيوانية في دول الجوار عبر الحدود بدلاً من القانون الحالي رقم 29 لعام 2006، الذي يُعنى حسب بعض المعنيين بالوزارة بالصحة الحيوانية فقط دون الجوانب الأخرى المتعلقة بالثروة الحيوانية.

 

وحسب المعلومات المتوفرة لدينا فإن مشروع القانون نوقش خلال الفترات الماضية في مجلس الوزراء، وتم الطلب من وزارة الزراعة التركيز على دراسة ملاحظات الجهات المعنية والأخذ بها بما يتوافق مع نصوص المشروع تحضيراً لرفعه إلى الجهات المعنية لاستكمال أسباب صدوره ولاسيما بعد الموافقة المبدئية للجنة الاقتصادية على مشروع الصك.

 

ويبيّن معاون وزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس أحمد قاديش أن التعليمات التنفيذية لمشروع القانون هي التي تحدّد مهام الضابطة العدلية لجهة سحب العينات وأصولها وكيفية تنظيم الضبوط والمعلومات التي يجب أن يتضمنها ضبط العينة، مشيراً إلى أن مشروع القانون لم يحدّد مصير العينة في حال عدم مخالفتها لأحكام هذا القانون، ولاسيما من ناحية إعادتها لصاحب العلاقة، أو إبقائها لمصلحة الوزارة، كما لم يبيّن المشروع الجهة التي تتحمل نفقات أخذ العينات وتحليلها وخاصة في حال وجود مخالفة.

 

وأشار قاديش إلى أن المشروع الجديد يختلف عن الحالي في أنه شامل لكامل الثروة الحيوانية، ويتضمن كل الجوانب التي تهتم بتنمية الثروة الحيوانية، وإعادة ترميمها والتشجيع على تربيتها واقتنائها، وكذلك المسائل المتعلقة بالتحسين الوراثي والإنتاج والأعلاف والرعاية الصحية وغيرها، موضحاً أنه ومن خلال تطبيق القانون رقم 29 لعام 2006 الخاص بحماية الثروة الحيوانية الحالي، تبيّن وجود بعض الثغرات التي تستدعي إعادة النظر به، وبالتالي كان لابد من قانون جديد يضمن الإحاطة بكل المستجدات الجديدة للثروة الحيوانية ودعمها وتفعيل جدواها باعتماد نظم عمل جديدة وحديثة وأنظمة خدمات ونظام مراقبة وشبكات مربّين تساعد جميعها في تطوير الثروة الحيوانية.

 

يذكر أن القانون يهدف إلى تنمية الثروة الحيوانية، ووضع الأسس التنظيمية والفنية لها والأنشطة المتعلقة بها، والتحسين الوراثي لها والحفاظ على الأصول الوراثية المحلية وتنميتها وتطوير وتحسين المنتجات الحيوانية والمواد العلفية وضمان جودتها وسلامتها الصحية ووضع الخطط العامة للحماية من الأمراض الحيوانية والمشتركة والمساهمة في ترسيخ المفاهيم البيئية ومبادئ الرفق بالحيوان.


سيرياستيبس _ البعث

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



chambank_hama


Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس