انتصارات جديدة للجيش في ريف حماه ومحاصرة مناطق لداعش في ريفي حمص حماه- حرب تصفيات بين الجماعات المسلحة بالغوطة والجيش يضرب بجوبر        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:18/08/2017 | SYR: 02:16 | 18/08/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1









runnet20122








 كلاب الأكابر تتمختر في شوارع دمشق … شبعانة .. مرفهة
25/07/2017      


 

 ريا: على الشرطة مصادرتها حتى لو كانت مرخصة

ظاهرة اقتناء الكلاب «الداجنة» ليست جديدة في مدينة دمشق إلا أنها تطورت بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة وأصبح الكثير من الناس يتباهون باقتناء أنواع مختلفة من الكلاب ويصطحبونها في مشاويرهم في الأسواق والحدائق، شكاوى عديدة وردت إلينا عن هذه الظاهرة التي بدأت تشكل خطراً على السلامة العامة وخصوصاً الأطفال تابعناها مع الجهات المعنية في محافظة دمشق واستطلعنا رأي عدد من أبناء المدينة منهم كان مع ضرورة قمع هذه الظاهرة والبعض الآخر اعتبرها حرية شخصية طالما أنها لا تؤذي الناس.
في المزه استوقفنا أحد الرجال وهو في العقد السابع من العمر وسألناه عن سبب اصطحاب كلبه معه في الشارع فقال: الكلب حيوان أليف ولا يؤذي أحداً على العكس يمكن أن يقدم المساعدة وبشكل يومي أصطحبه إلى الحديقة حتى «يغير جو» لأنه كائن حي وبحاجة إلى الترفيه ويلعب الأطفال معه وهو غير ضار وأقوم بتلقيحه بشكل دوري وعلاقتي به كأي فرد من أسرتي.
راما في أبو رمانة قالت: كلبي لا يؤذي أحداً فما وجه الاعتراض على سيره في الشارع؟ أنا أعتني به في الطعام والشراب والنظافة ولم أسمع أن هناك كلباً أليفاً أقدم على إيذاء أحد في الشارع.. على حين إن فهد من أبناء منطقة البرامكة قال: الحقيقة أن هذه الظاهرة سيئة جداً وهي كثيراً ما تؤذي الناس وخصوصاً الأطفال، نحن لسنا نرفض الحرية الشخصية لكن من يرد أن يربي الكلاب فعليه ألا يخرج بها إلى الشارع، لأن الشارع والسوق والحديقة ملك لجميع الناس والبعض ممن يصطحب الكلاب يتباهون بها أمام الناس وفي بعض الأحيان يحرضونها على الناس لتخويفهم.
جهاد من أهالي الشيخ سعد قال: نحن نريد من الجهات المعنية منع هذه الظاهرة لأنها تؤذي الناس وهي ممنوعة في القانون.
بدوره أكد مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق الدكتور ماهر ريا أن تربية الكلاب ممنوعة في المناطق السكنية تحت أي سبب كان ولا يسمح اصطحابها في الشوارع، وحتى تربيتها في البيت إذا كانت هناك شكوى من الجوار، وتتم مصادرة هذه الحيوانات وإيداعها في حديقة الحيوانات في المدينة، موضحاً أن هذه المسألة منظمة وفق مرسوم تشريعي والقانون واضح في هذا الجانب.
وبيّن ريا أنها ممنوعة حتى لو حصلت على شهادة صحية أو لدى مالكها موافقة من البيطرة وعلى الشرطة في كل منطقة مصادرة هذه الكلاب وتسليمها لحديقة الحيوان.
وعن أسعار هذه الكلاب أكد علاء وهو مختص بتربية الكلاب الأليفة أن هناك أنواعاً كثيرة من الكلاب وكثيراً من الأسر في دمشق لديها كلاب وفي حال مغادرتها القطر أو السفر إلى أي مكان يتم إيداعها في مزرعة خاصة لتربية وتدريب الكلاب، لافتاً إلى أن هذه الكلاب متنوعة ومرتفعة الثمن ويمكن أن يصل سعر الواحد منها إلى مليون ليرة سورية، مشيراً إلى أن البعض يقتنيها من أجل الحراسة ولكن الأغلب يقتني الكلاب لأنهم يحبون الحيوانات الأليفة.

سيرياستيبس- الوطن


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 





Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس