تفاصيل استعصاء مجموعة من السجناء المحكومين بقضايا تتعلق بالإرهاب داخل سجن حمص المركزي- الجيش يتقدم في مناطق بريف حمص        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:19/10/2017 | SYR: 04:04 | 20/10/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1










runnet20122








 الجمـارك: باصات نقل الركـاب تقوم بالتهريب ولن نتوقف عن ملاحقتها
10/07/2016      


أكد مصدر في مديرية الجمارك العامة أن ملاحقة باصات نقل الركاب بين المحافظات هي من اختصاص الدوريات الجمركية ومن واجباتها أيضاً عند الشك بقيام تلك الباصات بعمليات تهريب.

وقال المصدر :  إن صلاحيات الدوريات الجمركية لا تنحصر فقط بالمعابر الحدودوية، بل تمتد صلاحياتها لتشمل تفتيش السيارات والباصات حتى وإن سبق تفتيشها من قبل جهات أخرى، لافتاً إلى أن عناصر الجمارك لاحقت وتلاحق وستلاحق أي باص نقل ركاب تشتبه بقيامه بعملية تهريب لأنها لن تتهاون في قمعها للتهريب ومكافحته لما له من أثر سلبي في الاقتصاد الوطني الذي تقع مسؤولية حمايته على عاتق الجمارك.

وفيما يتعلق بعدد القضايا المضبوطة في مثل هذا النوع من الملاحقات، بين المصدر أنه على سبيل المثال بلغ عدد القضايا المحققة من قبل ضابطة جمارك الرقة على محور خناصر- إثريا قاربت العشرين قضية منذ بداية عام 2016 وهذا غيض من فيض، ونذكر هنا بأن تحصيل غرامات هذه القضايا يعود إلى خزينة الدولة ويدعم الاقتصاد، ولو قام عناصر الجمارك بعدم تفتيش الباصات تلك فقط، لكان هذا إهمالاً وتقصيراً من قبل عناصر الضابطة الجمركية ويستحقون عليه المساءلة والمحاسبة.

وتؤكد مديرية الجمارك العامة أن أبوابها مفتوحة لاستقبال شكاوى المواطنين عن أي إساءة تقوم بها عناصر الجمارك وتتعامل معها بكل جدية وحزم فالجميع تحت القانون، وأشارت إلى أن الأمور ليست دائماً كما تبدو، فما يتم عدّه تعدياً من قبل عناصر الجمارك ما هو إلا التزام بأداء واجب الجمارك الوطني في خدمة الاقتصاد.

وفي سياق آخر، كانت مديرية مكافحة التهريب في الجمارك قد نظمت 34 قضية بقيمة إجمالية بلغت أكثر من 391 مليون ليرة، بلغت رسومها أكثر من 72,8 مليون ليرة، أما غراماتها المحصلة فقد سجلت أكثر من 93,9 مليون ليرة سورية والغرامات غير المحصلة ما يزيد على 2,5 مليار ليرة، مقارنة بالقضايا التي نظمتها خلال الربع الأول من العام الجاري والتي بلغت 19 قضية، أما البضائع المصادرة فقد سجلت قيمتها نحو 82 مليون ليرة ومجموع الغرامات ما يقارب 51 مليون ليرة، على حين بلغت الغرامات غير المحصلة نحو 416 مليون ليرة.

وشملت قضايا التهريب المنظمة أنواعاً مختلفة من البضائع منها الدخان ومشروبات الطاقة والشوكولا ومستلزمات طبية ورؤوس قاطرة ونصف مقطورة ورأس قطر وأحذية، وأجهزة هاتف منزلية وخليوية، وحقن بوتكس للتجميل وإبر صينية وألبسة تركية، إضافة إلى أقمشة وألبسة وأدوية ومتممات غذائية للرشاقة ومستهلكات طبية تركية المنشأ ولحوم مجمدة وقطع تبديل سيارات ومجاهر تعليمية وغيرها من البضائع المهربة.

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس