الجيش يضرب مواقع مسلحين في حرستا بمساندة سلاح الجو-مدفعية الجيش تضرب مسلحين بريف حمص-عمليات عسكرية بالقنيطرة        عروض أجنحة الشام للطيران بمناسبة العام الجديد أسرة أجنحة الشام تتمنى لكم أعياداً مجيدة وكل عام وأنتم بخير      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:26/03/2017 | SYR: 07:50 | 27/03/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1










runnet20122







 تسوية وضعها يؤمن 5 مليارات لخزينة الدولة
ألف سيارة سياحية وشاحنة دخلت البلاد بطريقة غير مشروعة!
08/03/2017      


مع خروج مناطق حدودية كثيرة عن سيطرة الدولة خلال السنوات السابقة، برزت ظاهرة إدخال سيارات بشكل غير قانوني إلى البلاد، لاسيما إلى المناطق الخاضعة لسيطرة المجموعات المسلحة، مع تسرب عدد من تلك السيارات إلى المحافظات والمناطق الآمنة.

 ووفق ما تشير إليه مصادر في وزارة النقل لصحيفة "الأيام"، فإن التقديرات الأولية المتعلقة بعدد هذه السيارات تشير إلى أنها بالمئات، وتحديداً فإن عددها يتجاوز ألف سيارة بين سياحية وشاحنة، بعضها يستخدم لوحات مزورة، وبعضها الآخر وجد له تغطية مؤقتة.

 ولضبط هذه الحالة ومحاصرتها، فإن المصادر تقترح أن يصار إلى معالجة وضعها، إما بملاحقتها ومصادرتها باعتبارها دخلت البلاد بطرق غير مشروعة، أو بتسوية وضعها أسوة بالسيارات المصفحة التي جرى تسوية أوضاعها بموجب مرسوم صدر مؤخراً، وأسوة كذلك بالمرسوم الذي صدر في العام ما قبل الماضي وسمح بتسوية أوضاع السيارات التي خرجت من البلاد بقصد البيع.

 وتسوية أوضاع السيارات التي دخلت البلاد تهريباً من شأنه أن يحد من تنامي الظاهرة مع الالتزامات المالية التي ستفرض على تسوية أوضاع هذه السيارات لوضعها في الاستهلاك المحلي بشكل قانوني، وملاحقة ومصادرة السيارات المهربة بعد انتهاء مهلة التسوية.

مالياً، فإن تسوية أوضاع السيارات المهربة يمكن أن يؤمن لخزينة الدولة كتلة مالية جيدة تقدرها مصادر وزارة النقل لـ"الأيام" بأكثر من خمسة مليارات ليرة، على اعتبار أن هناك ما يقرب من ألف سيارة، وتسوية وضع كل سيارة يتطلب وسطياً خمسة ملايين ليرة، بالنظر إلى وجود سيارات شاحنة وأخرى سياحية.

علماً أن الإيرادات المتحققة من مرسوم تسوية أوضاع السيارات التي خرجت من القطر بلغت قيمتها خلال العام الماضي نحو نصف مليار ليرة ويتوقع أن يرتفع أكثر هذا العدد.

سيرياستيبس - الأيام

 

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


Longus










الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس