سفير سورية في الهند: لا إصابات بـ”كورونا” في صفوف جاليتنا.. والسفارة على تواصل مع طلابنا        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:05/04/2020 | SYR: 09:39 | 06/04/2020
الأرشيف اتصل بنا التحرير
MTN
Top Banner 2 UIC

 لإعادة الاهتمام بأسبابها ومعالجتها
حوادث الموت التقليدية مستمرة... والموت الناجم عن الحرب يسرق الأضواء!
18/12/2019      


دمشق-سيرياستيبس:

تولي وسائل الإعلام الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي وحتى المواطن اهتماما خاصا بمتابعة أخبار حوادث الموت الناجمة بفعل تداعيات الحرب وما حملته من متغيرات اجتماعية واقتصادية وتراجع تطبيق القانون في فترة ما من سنوات الحرب. وهذا ينطبق أيضاً على جميع أنواع الجرائم الأخرى التي تشهدها المحافظات.

ومع أننا لا نقلل من أهمية متابعة الجرائم الاجتماعية والاقتصادية التي حملتها الحرب إلى بلدنا وذلك بغية دراسة أسبابها ومحاولة معالجتها والتخفيف من نسبها، إلا أنه من الضروري ألا يتم إهمال مسببات الموت الاعتيادية التي كانت سائدة قبل الحرب فهي لاتزال على حالها تحدث دوما دون أدنى اكتراث لدراستها ومعالجة أسبابها ومنها مثلا حوادث السير على الطرقات الدولية التي باتت تحصد المزيد من أرواح المواطنين نتيجة الأسباب المعروفة سابقا والضرر الذي لحق بالطرقات العامة نتيجة الحرب وتراجع موازنات الوحدات الإدارية والمؤسسات المعنية لتحسين الطرقات وتهيئتها لتكون مساعدة لأصحاب السيارات إضافة إلى وضع الشاخصات المرورية اللازمة، أو نتيجة التنفيذ السيء والإهمال أحياناً.

وما ينشر بين الفينة والأخرى من حوادث مرعبة يؤكد الحاجة إلى عودة الاهتمام بحوادث السير وتحديدا ما يتعلق منها بالطرقات بحيث يتم تحديد أخطر الطرقات التي تشهد حوادث الموت ليصار تدريجيا إلى تنفيذ إصلاحات وأعمال تقلل من حوادث السير وضحاياها من المواطنين وذلك وفق خطة سنوية، فالأولوية يجب أن تكون لطرقات الموت وليس لطرقات أخرى وإدخال طرقات جديدة وتصنيفها على أنها طرقات مركزية في حين أن الموت يحضر في أكثر من طريق.... إلا إذا كانت هناك إحصائيات لدى الجهات المعنية بهذا الملف تقول العكس... ونحن بانتظارها لنشرها.

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق