بدء اخراج آخر دفعة مسلحين وعائلاتهم الرافضين للتسوية من حي برزة شمال دمشق باتجاه ادلب- الجيش يضرب مواقع داعش في دير الزور        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:29/05/2017 | SYR: 00:54 | 29/05/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1









runnet20122








 سيريامودا ... طريق التعافي
200 شركة ثبتت مشاركتها في المعرض و أكثر من 500 رجل أعمال عربي في حضرة الأجنحة
10/03/2017      


          

دمشق - سيرياستيبس :

ثبت أكثر من 500 رجل اعمال وتاجر عربي و مغترب مشاركتهم في فعاليات معرض "سيريا مودا - طريق التعافي " الذي يقام برعاية السيد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس آواخر شهر آذار الحالي بمشاركة 200 شركة سورية من دمشق وحلب و حمص وحماة واللاذقية ستعرض لأحدث ما أنتجته في عالم الموضة في أجنحة المعرض الموزعة في فنادق الشام و الداما روز و الشيراتون التي حجزت إدارة المعرض كافة صالاتها لصالح المعرض الذي يقدم  فخر صناعة النسيج السورية من ألبسة نسائية وولادية ورجالية و لانجري بالاضافة الى مستلزمات الانتاج .

وتأتي  فعاليات المعرض السوري المتخصص بقطاع النسيج ومستلزماته " سيريامودا .. طريق التعافي " في دورة استثنائية و متميزة يجري التحضير لها بكثير من الاهتمام خاصة مع امكانية القول أنّ  صناعة الألبسة حملت لواء التعافي خاصة مع تبني الحكومة الحالية نهج جديد بدعم العملية الانتاجية بكافة مكوناتها . 

هذا وأكد اتحاد المصدرين الجهة المنظمة للمعرض  :  أنّ الحكومة قدمت كل الدعم لتأمين نجاح المعرض وتأمين الجو المناسب لعقد الصفقات لتوريد المنتج السوري الى مختلف السواق خاصة و أنّ هناك زوار للمعرض من العراق والكويت و الجزائر والخليج  و لبنان و الادرن و اليمن  وغيرها .

الاتحاد أكد اسلوب العرض المتميز الذي ستظهر عليه الأجنحة لجهة التصميم وسهولة العرض و الاطلاع كما تم تجهيز قاعات لعقد اللقاءات بين الموردين و المصدرين .. الى جانب تحضير مفاجآت و برامج سياحية لضيوف سورية خلال فترة المعرض والتي تنطلق من فكرة عودة الحياة الى البلاد خلافا لما يتم الترويج له في الخارج .

وقال اتحاد المصدرين أنّ المعرض تلقى دعما مباشرا من وزارة السياحة و الاقتصاد و النقل و الثقافة و الداخلية خاصة لجهة اعطاء حسومات خاصة على الحجوزات و الطيران وتسهيل دخول رجال الاعمال , الأمر الذي من شأنه تهيأة سبل نجاح المعرض و تحقيق الهدف منه.

ومن المقرر ان يشهد المعرض لقاءات بين الصناعيين و المصدرين السوريين من جهة و بين التجار ورجال الأعمال العرب لعقد صفقات توريد الالبسة السورية صاحبة الجودة و السعر المنافسين الى أسواق البلدان العربية و التي لطالما كانت أسواق تقليدية للمنتجات النسيجية السورية .. ومع تعافي قطاع النسيج عادت هذه الأسواق لاستقبال الألبسة السورية فيها .

يقام المعرض برؤية جديدة تعكس قدرة الصناعة السورية على التألق من جديد بدليل  مشاركة 200 شركة سورية تمثل مئات الورش من مختلف المحافظات السورية علما أنّ هناك طلبات من 300 شركة للعرض في سيريامودا .

يذكر هنا أنّ  صناعة النسيج السورية بدأت تستعيد مكانتها في الأسواق التصديرية وهو ما يتأكد أكثر فأكثر في كل دورة من دورات معرض " سيريامودا " الذي دأب على الانعقاد في في أصعب سنوات الحرب .

واللافت  في  دورة سيريامودا الجديدة  أنّها  ستكون استثنائية بكل ما تحمله الكلمة من معنى لجهة التنظيم و مستوى المشاركات و التطور الذي ستظهر عليه الألبسة السورية وقدرتها على مواكبة الموضة ما يجعلها مرشحة بقوة لاستعادة موقعها قريبا في المنطقة مع امتلاكها آفاق واسعة في المستقبل و بعد انتهاء الحرب

هذا و تشكل صناعة النسيج الحامل الرئيس للصناعة السورية وكانت التعبير الأوضح للتعافي و العودة للانتاج بوتيرة أذهلت الكثيرين خاصة و أنّ عدد كبير من الشركات وبعد تدمير معاملها استطاعت العودة و بنفس القوة عبر العمل من خلال الورشات , فكيف يمكن لنساجي سورية بعد كل الظروف التي مرت بها بلدهم أن يدعوا المستوردين لشراء بضائعهم محقيقين ثنائية الجودة و السعر المنافس . وهذا ما تناولته الكثير من وسائل الاعلام الخارجية بشكل واضح عندما تحدثت عن قدرة الصناعي السوري على إعادة الإقلاع و العمل و لو من ورش صغيرة .

وتستقطب صناعة النسيج السورية حاليا 50 إلى 60 من اليد العاملة في القطاع الصناعي الخاص كما أنّها تشكل 50 من الصناعة السورية و تساهم بنحو 60 من صادرات القطاع الخاص ويتوقع وصولها إلى 70 % هذا العام مع عودة الكثير من الأسواق العربية لتوريد الألبسة السورية وخاصة العراق الذي يعتبر حاليا المورد رقم واحد للألبسة السورية ويشكل التجار 10 % من ركاب الرحلات الجوية بين سورية و العراق ومن المتوقع قدوم 200 تاجر و رجل أعمال عراقي لزيارة سيريامودا ربيع – صيف 2017 .

هذا و يتوقع أن يشهد معرض سيريامودا 2017 نقلة حقيقية في صناعة النسيج و في أرقام التصدير كما أنه سيشكل فرصة لتعزيز ثقة الموردين من الدول الاخرى بالمنتج السوري وتوسيع دائرة الاعتماد عليه خاصة في ظل السمعة الجيدة للمنتج السوري في هذه الأسواق وتلاقيه مع أذواق المستهلكين فيها .

يشار أخير إلى أنّ معرض سيريامودا ربيع صيف 2017 سيقام أيام 26 – 27 – 28 – أذار الحالي  ويتخلل المعرض فعالية ثقافية بعنوان " رجعت أيام زمان " في دار الاوبرا بدمشق ستحمل الكثير من المفاجآت الجميلة و التي ستعكس روح وحضارة الدولة السورية وعراقتها .

 

 


التعليقات:
الاسم  :   مواطن  -   التاريخ  :   12/03/2017
هام || #حلب_الشهداء "صدق أو لاتصدق ..أساطير وشهداء مشفى الكندي عند الحكومة ليسوا شهداء !! “أساطير الكندي” “ملائكة الكندي ” “قديسو الكندي” عبارات كثيرة مجّدت نحو ٨٨ جندياً سورياً، صمدوا ثمانية أشهر من عام ٢٠١٣ في مستشفى الكندي بحلب، بوجه المئات من إرهابيي “جبهة النصرة”، وقاوموا أسوأ ظروف الحصار بأقل الإمكانات، فاقتاتوا على الأعشاب والأدوية، قبل أن يستشهد منهم العشرات ويصاب ويفقد الباقون في سبيل مجد الوطن . لكن بعد ٤ سنوات من “الأسطورة”، اكتشف أهالي الشهداء أن التكريم الحكومي لم يتجاوز عبارات العزاء ولم يكلف أكثر من حبرها، وأن التمجيد الرسمي ما كان إلا حفلا استعراضياً راقصاً في دار الأوبرا لإحدى “ الفرق الوطنية “ تحت شعار “ملحمة الكندي” والمفارقة أن أحداً من أهل شهداء الكندي لم يُدعى إلى هذا الحفل حسب قولهم . الشهداء الـ ١١ الذين ملأت صورهم وسائل الإعلام بعد وقوعهم في الأسر، ونشرت “جبهة النصرة” مقاطع فيديو توثق عملية إعدامهم الوحشية في منطقة الشعّار بحلب بتاريخ ٤-١-٢٠١٤ لم تنتهي قصتهم هنا، ومازالو في عُرف الدولة مفقودين ولم تسجل أسماءهم كشهداء إلا في صفحات “الفيسبوك”. أشهرهم هو الشهيد أحمد ابراهيم خليل العطو “أبو كاوا” تولد ١٩٩٢ من أبناء قرية تل عرن في ريف حلب ، وصورته التي تداولها السوريون وشاركتها الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الالكترونية، والقنوات الفضائية، كأيقونة لشهداء الكندي وأسماها البعض ” آلام السيد المسيح”، كل ذلك لم يشفع لأهله أن تطلق الجهات الحكومية على ابنهم تسمية ” شهيد الوطن”. ابراهيم جمعة العطو والد الشهيد أحمد لا يعرف مصير ولده حتى الآن، ويقول لتلفزيون الخبر ” أريد أن أعرف مصير ابني وألا يبقى معلقاً وقالوا في البداية ابني مجهول المصير ثم قالوا مفقود وانا أحتاج إلى ورقة تثبت هل ابني شهيد أم حي؟ً. يضيف أبو أحمد” عندما سافرت إلى دمشق لاستفسر عن مصيره في السجلات العسكرية وشعبة التنظيم قلت لهم أنا والد أحمد العطو أبو كاوا، هل ابني شهيد؟ لكنهم قالوا لانعرف مصير ابنك إن كان حي أم ميت كل ما نعرفه أن ابنك مفقود وليس شهيداً” ويكشف أبو أحمد بأنه التقى زملاء أحمد الذي استطاعوا النجاة من المستشفى بعد اقتحامهً من قبل “جبهة النصرة” حيث أكدوا له صحة مقطع الفيديو الذي نشر على موقع “اليوتيوب” وهذا ما أكده لتلفزيون الخبر، نمور محمود أحد الجنود الناجين من الكندي. محمود الذي تعرض لعدة اصابات خلال فترة الحصار وأخرها يوم ٢٠-١٢-٢٠١٣ عندما فجر انتحاريان سيارتين مفخختين واقتحموا المستشفى يقول “إذا طلب مني أن أشهد فانا جاهز أن أقسم بأن أحمد العطو ورفاقه في المجموعة بنيان ونوس، وحسام ميني، وجادو أبو سرحان، قد استشهدوا ، لأن مقطع فيديو الإعدام واضح وأنا أعرفهم كما أعرف اسمي وعشت معهم مرارة الحصار والعطش والجوع وقاومنا الإرهابيين سوية لأكثر من ٨ أشهر”. اثبات استشهاد الجندي الموثق عبر مقطع الفيديو ( حسب ما شرحه مصدر قضائي لتلفزيون الخبر) يحتاج إلى “شاهدين يُقسموا أنهم حضروا لحظة استشهاده أو تعرفوا عليه في مقطع الفيديو وهذا ما يحدث عندما لا تتوفر دلائل مادية تثبت الوفاة مثل وجود رفاة والكشف على الجثمان”. ويؤكد المصدر القضائي أن “مقاطع الفيديو تسهّل الوصول إلى الحقيقة لكنها لا تثبتها أي أنها تعتبر قرينة وليس اثبات والقانون يفترض أنها مزورة حتى يثبت العكس، خلافا للقرائن والوقائع الجنائية الأخرى التى يفترض أنها صحيحة حتى يثبت عكسها , وهذا ما استقر عليه القضاء في معظم دول العالم” وحالة أحمد العطو “أبو كاوا” تشبه حال العديد من شهداء الجيش العربي السوري الذين لم يثبت القانون استشهادهم، ومنهم مصطفى شحادة، أحد رفاق أحمد والذي ظهر في شريط فيديو الإعدام ، وتؤكد أخته براء شحادة ” سافرت عدة مرات من حلب إلى دمشق وحاولت مراراً الحصول من الجهات المعنية على اقرار باستشهاد مصطفى لكن دون جدوى “فالقانون لم يقتنع” حسب قولها “ولا يعتبر مصطفى ورفاقه إلا مفقودين”. أحد الجنود الناجين من مستشفى الكندي والذي فضل عدم ذكر اسمه أكد لتلفزيون الخبر أن هناك الكثير من شهداء الكندي المفقودين ويؤكد أن “شريط فيديو الإعدام بحق شهداء الكندي يظهر عملية إعدام ١١ جندياً من مجموعة الشهيد “بنيان ونوس” الذين تم أسرهم وبينهم، صلاح بدر الدين ومحمود قره علي وبشار يوسف وعبدالله الملقب طيبة الإمام “. ويتساءل ” كيف أن الشهيد بنيان ونوس سمُّي شهيداً وحصل أهله على حقوقهم بينما تسمية رفاقه في القتال والحصار والأسر والشهادة مفقودين وليسوا شهداء ؟؟ تحت ركام مستشفى الكندي مازالت رفاة العديد من الشهداء تحكي قصص بطولاتهم وعملياتهم الاستشادية ومنهم: علي الرعيدي، محمد فطيمة، سليم طراف..وغيرهم الكثير مازالت الجهات المعنية عاجزة عن إطفاء نار قلوب أهاليهم، وإن كان وفقط، بقول كلمة …”شهيد”. منقول عن الخبر

شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس