مسلحو جوبر يستهدفون الابنية مقابل سيرونكس بالقذائف- الجيش والقوات الرديفة يتابع العمليات العسكرية في القلمون-مقتل عدد من الدواعش بدير الزو        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:21/08/2017 | SYR: 03:46 | 22/08/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1









runnet20122








 بعد مستودعات الغاز المحتكرة
الشؤون الصحية في دمشق تضبط 200 طن من المخلل
31/12/2016      


سيرياستيبس- خاص:

قالت مصادر في مديرية الشؤون الصحية في محافظة دمشق أنها ضبطت منذ أيام قليلة أكثر من 200 طن من مادة المخلل غير الصالحة للاستهلاك البشري لكونها قد تكون مسرطنة.

 وأضافت المصادر أنه علاوة على الملونات الصناعية التي تمت إضافتها للكمية المذكورة إلا أنها حفظت في عبوات بلاستيكية غير نظامية ويمكن أن تكون مصدراً للإصابة بمرض السرطان.

وقالت المصادر أن الكمية المصادرة كانت معدة للتوزيع على محلات العاصمة، وهي تكفي استهلاك العاصمة، الأمر الذي يدلل على خطورة الكمية، مع العلم أنه تم ضبط كذلك كمية كبيرة من مادة الزيتون غير الصالح للاستهلاك للأسباب السابقة .

هذه المعلومات ترد مع قيام وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك على رأس دورية رقابية ومداهمة مستودعات في منطقة بساتين المزة تحوي على مئات أسطوانات الغاز المخبأة والتي يبدو أنها تطرح بأسعار مضاعفة في استغلال للطلب المتزايد على المادة.

وعلى أهمية خطوة الوزارة في ضبط المستودعات المذكورة، فإنه الخطوة الأهم المنتظرة من الوزارة هي في استكمال التحقيق للوصول إلى جميع الحلقات المتورطة في احتكار مادة الغاز المنزلي، فوجود كمية كبيرة من الاسطوانات المخزنة والمحتكرة يطرح عدة تساؤلات يجب على وزارة التجارة الداخلية الإجابة عليها من قبيل: من أين لأصحاب هذه المستودعات بهذا العدد من اسطوانات الغاز حتى تمكنوا من استبدالها واحتكارها وحجبها عن المواطنين؟ وكيف استطاع هؤلاء تبديل هذا العدد من الاسطوانات؟ وأين هي خطة التوزيع المفترض متابعتها من المختار ولجان الأحياء؟.

هي اسئلة قد لا تكون وزارة التجارة الداخلية فقط المعنية بهاكونها في الواجهة وللأمانة تبذل جهودا جبارة لمكافحة الاحتكار ، فوزارة النفط ومحافظة دمشق تتحملان جزءاً من المسؤولية، وعليهما التعاون لوقف مسلسل الارتزاق بمعاناة المواطنين في سعيهم لتأمين احتياجاتهم الرئيسية.

 

 


التعليقات:
الاسم  :   نوري طبشورة  -   التاريخ  :   31/12/2016
هناك فئة من كبار الموظفين تستغل مناصبها للإثراء غير المشروع وبالتعاون مع تجار لا يخافون الله . والحل هو بتعاون الشعب وتخصيص رقم إيميل حكومي لتلقي إخباريات عن هذا الفساد الداعشي

شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 





Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس