مقتل امير داعش في ريف درعا- وحدات الهندسة في الجيش تنفذ عملية تسلل باتجاه نقاط داعش في حويجة صكر-اشتداد حرب المسلحين في الغوطة        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:17/08/2017 | SYR: 03:20 | 18/08/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1









runnet20122








 بحث معالجة الاستجرار غير المشروع للطاقة وزيادة نسب الجباية خلال اجتماع في وزارة الكهرباء
11/04/2017      


تركز اجتماع وزير الكهرباء المهندس زهير خربوطلي الأمس مع المعنيين في المؤسسة العامة لتوزيع الكهرباء ومديري شركات الكهرباء بالمحافظات على سبل الارتقاء بالعمل ومعالجة الفاقد الكهربائي وزيادة نسب التحصيل (الجباية) وطرح المبادرات لتطوير الأداء في خدمة المواطنين.

 

وشدد الوزير خربوطلي على ضرورة الارتقاء بأداء المؤسسة العامة لتوزيع الكهرباء لمواكبة انتصارات الجيش العربي السوري التي تعد من الأسباب الرئيسية لصمود قطاع الكهرباء لافتا إلى أن ورشات الصيانة تعمل على إصلاح أي عطل أو تخريب من قبل التنظيمات الإرهابية المسلحة وإعادة التيار فورا.

 

وأشار خربوطلي إلى ضرورة معالجة موضوعي الفاقد الكهربائي والجباية بهدف الحفاظ على الطاقة ومنع الهدر عبر مكافحة الاستجرار غير المشروع للطاقة مشددا على أهمية تكثيف حملات التفتيش واختيار عناصر الضابطة العدلية ممن تتوفر لديهم النزاهة إضافة إلى القيام بأعمال استبدال العدادات بشكل مستمر ومراقبة استجرار كبار المشتركين في المنشآت الصناعية والتجارية وتطبيق القراءة الآلية للعدادات.

 

وحول الفاقد الفني بين وزير الكهرباء وجود أحمال كبيرة تستوجب المعالجة عبر تكبير مراكز التحويل وتنفيذ مراكز جديدة مشددا على موضوع محاربة الفساد ومراقبة وتقييم أداء العاملين.

 

وعن موضوع الجباية أكد الوزير خربوطلي أهميتها في ظل شح الموارد المالية بسبب ظروف الحرب الإرهابية والإجراءات الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة على سورية والتحديات الكبيرة التي تواجه قطاع الكهرباء مبينا أن “الجباية تسهم بتأمين مادة الفيول وتطوير الواقع الاقتصادي لقطاع الكهرباء وتجهيزات المنظومة الكهربائية ودعم العملية التنموية وتأمين رافد إضافي لخزينة الدولة”.

 

من جانبه بين مدير عام مؤسسة توزيع الكهرباء المهندس عبد الوهاب الخطيب خطط المؤسسة من حيث الجباية لتأمين مستلزمات العمل لمواكبة مرحلة إعادة الإعمار وتنفيذ المشاريع الجديدة إضافة إلى مكافحة الاستجرار غير المشروع وتنظيم الضبوط اللازمة والتخفيف من الفاقد التجاري والفني إضافة إلى عرض الاستراتيجية المستقبلية للمؤسسة لتطوير عملها مؤكدا أن المؤسسة تدعم مختلف البرامج والمشاريع التي تطرحها شركات الكهرباء في المحافظات لتسهيل وتطوير العمل.

 

بدورهم عرض عدد من المديرين العاملين لشركات الكهرباء في المحافظات عددا من المبادرات والمشاريع الهادفة لتطوير واقع العمل والخدمات المقدمة للمشتركين حيث قدم مدير عام شركة كهرباء دمشق المهندس نور الدين أبو غرة مشروع الشركة المتمثل بأتمتة ضبوط الاستجرار غير المشروع وربطه مع مخبر العدادات وتصنيفها مبينا أن تطبيق ذلك يسهم في معالجة حالات التعدي على الشبكة وتحصيل حقوق الشركة.

 

ولفت أبو غرة إلى أن البرنامج يضمن لأي مشترك حق الاعتراض على الضبط وتقسيط قيمة الضبوط مبينا أن عدد الضبوط التي نظمت منذ بداية العام الجاري في دمشق بلغ 700 ضبط.

 

ومن جانبه أشار المهندس خلدون حدة مدير عام كهرباء ريف دمشق إلى أن الشركة أطلقت خدمة الرسائل القصيرة تتضمن معلومات حول قيمة الفاتورة بالتفصيل كما قامت بتخصيص بريد الكتروني على موقعها يمكن المشترك من طلب الخدمة التي يرغبها وتم تطبيقه الشهر الماضي وساهم برفع نسبة الجباية.

 

وقدم مدير عام شركة كهرباء اللاذقية المهندس مضر إسماعيل عرضا للتجربة التي قامت بها الشركة من خلال تخصيص سيارة متنقلة تقدم نظام خدمات مشتركين من جباية دفع فواتير ومعالجة شكاوى وتركيب عدادات جديدة في مناطق الريف بهدف تخفيف العبء على المواطن مبينا أن السيارة مجهزة ضمن الإمكانات المتاحة بكل المستلزمات وبأقل التكاليف وتسير بشكل دوري وفق برنامج معين لمراكز القرى.

 

من جهته عرض مدير عام شركة كهرباء طرطوس المهندس مالك معيطة مشروع الشركة حول إنجاز “عملية الترميز” أي توصيف لواقع الكهرباء على مستوى المحافظة والتي تسهم إلى حد كبير بتحديد الفاقد الكهربائي في كل منطقة إضافة إلى معرفة تفاصيل مواقع الشبكة وأماكن التعديات عليها مشيرا إلى أن المشروع جاهز للتطبيق خلال العام الجاري.

 

بدوره لفت مدير عام شركة كهرباء حمص المهندس مصلح الحسن إلى أهمية العمل على إيجاد منظومة إحصائية تقدم بيانات كاملة لمجمل عمل الشركة حيث قامت شركة كهرباء حمص بالاعتماد على الكادر الفني فيها إضافة إلى بعض مشاريع التخرج التي قدمها طلاب كلية الهندسة المعلوماتية بإعداد مشروع أتمتة العمل بمختلف مفاصل الشركة بما ساهم بتبسيط الإجراءات وزيادة وثوقية العمل.

 

من جانبه أشار مدير عام شركة كهرباء حماة المهندس محمد رعيدة إلى أهمية ما قامت به الوزارة من “إجراءات لتشجيع الصناعيين وأصحاب المعامل بإنشاء مخارج كهربائية خاصة معفاة من التقنين” حيث نفذت شركة كهرباء حماة عددا من طلبات بعض الصناعيين حسب الإمكانيات المتوافرة ما أسهم بزيادة تشغيل اليد العاملة إضافة إلى الانعكاسات الإيجابية لذلك على القطاع الصناعي المحلي.

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 





Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس