الجيش السوري وحلفاؤه يتابعون عملياتهم في ريف حلب الجنوبي ويواصلون التقدم في محيط مطار أبو الضهور- الارهابيون يستهدفون ضاحية الأسد بالقذائف        أجنحة الشام : 3 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      تعلن شركة أجنحة الشام للطيران عن رحلة أسبوعية كل يوم جمعة من دمشق الى دوسلدورف وإسطنبول مرورا بطهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:21/01/2018 | SYR: 19:34 | 21/01/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير



pub insurance 1












runnet20122








 وزير الكهرباء: أولوية المشاريع في عملية إعادة الإعمار للأشقاء والأصدقاء
07/07/2017      


تعزيز التعاون السوري الإيراني في مجال الكهرباء كان محور اللقاء الذي جمع وزير الكهرباء المهندس محمد زهير خربوطلي مع سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في دمشق جواد ترك آبادي في مبنى وزارة الكهرباء أمس.

حيث قدَّم وزير الكهرباء موجزاً عن واقع قطاع الكهرباء في الفترة الحالية وما تعرض له خلال سنوات الحرب السابقة من استهداف ممنهج (تدمير وسرقة وتخريب) على يد المجموعات الإرهابية المسلحة و داعميهم، مشيراً إلى أن صمود قطاع الكهرباء كان واحداً من جملة الحقائق على قوة ومقاومة وانتصار الدولة السورية مجتمعة قيادة وحكومة وجيشاً وشعباً.‏

وزير الكهرباء أشار إلى أهمية التعاون المشترك وتطوير آفاقه بين الجانبين خاصة في مجال الكهرباء من خلال تبادل الخبرات والتدريب، مبيناً أن الأولوية في عملية إعادة إعمار كل شبر دمرته آلة الحرب الإرهابية الوهابية ستكون وبكل تأكيد للأشقاء والأصدقاء الذين كانوا ومازالوا داعمين لعدالة القضية السورية في مواجهة هذا المشروع التكفيري الظلامي، مؤكداً وجود عدة مشاريع يتم العمل عليها خلال الفترة الحالية منها توريد خمس مجموعات نقالة لتوليد الكهرباء لوضعها في المحطة الحرارية في حلب باستطاعة 25 ميغا لكل واحدة.‏

كما أعرب وزير الكهرباء عن شكر سورية العميق لإيران قيادة وشعبا على وقوفها إلى جانب الشعب السوري في ظل المؤامرة والحرب الظلامية التي تشن عليه مبيناً أن سورية وايران علاقتهما قديمة قدم التاريخ، و نقدر عالياً ما تقدمه إيران من دعم على مختلف الصعد بشكل عام ولقطاع الكهرباء بشكل خاص في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها بلدنا, مهنئاً السفير ومتمنياً النجاح الدائم في المهام الموكلة له في سورية بما يخدم مصلحة البلدين.‏

بدوره أعرب السفير الإيراني عن رغبة واستعداد بلاده لتطوير علاقات التعاون الاستراتيجية والممتازة على مختلف الصعد ومد الجسور لتقوية الصداقة التي تجمعنا لمسافة أبعد بما تخدم الشعبين الصديقين, مؤكداً وقوف الجمهورية الإسلامية الإيرانية في صف واحد بمواجهة هذا العدوان، وبأن صمود الدولة السورية موقف مشرف وداعم لنصرة قضايانا ليس فقط لشعوب المنطقة وإنما لشعوب العالم بأسره.‏

سيرياستيبس _الثورة


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



chambank_hama


Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس