ما أكثر ما تريد هذه الحكومة تنفيذه ولكن هل تستطيع ؟        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:17/04/2021 | SYR: 05:42 | 18/04/2021
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 MTN-was UIC

Sama_banner_#1_7-19




IBTF_12-18



Sham Hotel







runnet20122




Takamol_img_7-18

 ضربات صاروخية ثقيلة تستهدف مستودعات النفط السوري المسروق شمال حلب
15/03/2021      


نفط
 


 

شهدت منطقتا الباب وجرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي، مساء اليوم الأحد، ضربات صاروخية استهدفت بشكل متتالٍ مواقع تجميع النفط السوري المسروق ضمن مناطق سيطرة الميليشيات “التركمانية” المنتشرة في المنطقتين اللتين يسيطر عليهما الجيش التركي.

وأفادت مصادر محلية لوكالة “سبوتنيك” بأن “عدداً كبيراً من الصواريخ المجهولة، استهدفت مساء اليوم الأحد، سوق المحروقات الرئيسي الواقع قرب قرية “الحمران” جنوب منطقة جرابلس، ما أسفر عن حدوث انفجارات ضخمة هزت أنحاء المنطقة جراء انفجار عدد كبير من الصهاريج المحملة بالنفط السوري المسروق، وعددا من مصافي “حرّاقات” تكرير النفط غير الشرعية التابعة للمسلحين الموالين لتركيا.

وتسبب الاستهداف الصاروخي بوقوع عدد كبير من القتلى والجرحى الذين كانوا متواجدين في سوق المحروقات، كما أدى بالنتيجة إلى وقوع أضرار مادية كبيرة، واندلاع حرائق كبيرة امتدت على مساحات واسعة في السوق ومحيطه.

وعقب وقت قصير من الضربة الصاروخية التي استهدفت سوق المحروقات في “الحمران”، تعرض موقع التجمع الرئيسي لـ”حراقات” تكرير النفط غير الشرعية التابعة للفصائل التركمانية الموالية لتركيا في محيط قرية “ترحين” بريف منطقة الباب، لاستهداف مماثل تم عبر عدد من الصواريخ التي سقطت مباشرة في موقع تجمع “الحراقات” مؤديةً إلى حدوث انفجارات ضخمة، سُمع دويها في أنحاء مختلفة من منطقة الباب.

كما أدت ضربة “ترحين” إلى اندلاع موجة واسعة من الحرائق، في حين أكدت مصادر لـ”سبوتنيك” من ريف الباب، بأن الضربة أسفرت عن تدمير عدد كبير من “الحراقات” الجديدة التي أنشأها مسلحو تركيا مؤخراً بشكل كامل.

وفي أعقاب الضربتين، سادت حالة من الاستنفار الأمني غير المسبوق بين مسلحي الفصائل التابعة لتركيا في منطقتي جرابلس والباب، حيث سارعوا إلى إرسال تعزيزات عسكرية كبيرة إلى محيط الموقعين المستهدفين للمشاركة في عمليات إخماد الحرائق الناجمة عن الاستهداف، كما فرضوا طوقاً أمنياً كاملاً حول الموقعين. ولم تعرف الحصيلة النهائية لضربتي “ترحين” و”الحمران”.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 

Haram2020_2



معرض حلب



mircpharma



ChamWings_Banner


alarabieh insurance



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس