ما أكثر ما تريد هذه الحكومة تنفيذه ولكن هل تستطيع ؟        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:12/04/2021 | SYR: 05:01 | 13/04/2021
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 MTN-was UIC

Sama_banner_#1_7-19




IBTF_12-18



Sham Hotel







runnet20122




Takamol_img_7-18

 في سورية ... رسالة ستجعل الطريق سالكا أمام الجميع رغم أنف الفاسدين
08/04/2021      



وزارة النفط تصدر نتائج امتحانات الثانوية المهنية النفطية للدورة الامتحانية  الثانية | أخبار النفط والغاز السوري

دمشق – خاص سيرياستيبس :

وضوحاً فإنّ الدولة السورية اليوم تسير بخطى ثابتة نحو تأمين منهج التوزيع العادل للمشتقات النفطية على التوازي مع القضاء على أشكال الفساد التي لطاما أرهقت الدعم وزادت من أعبائه على خزينة الدولة ما كان يتسبب في هدر الكثبر من الأموال على حساب مستحقي الدعم الذين غالباً ما واجهوا صعوبات كبيرة في الحصول على حقهم من الدعم خاصة خلال الظروف الراهنة وما تشهده من العقوبات وحصار .

ومع محدودية الموارد وحتمية الاستمرار بسياسة الدعم بشكل أو بآخر كان لابد من اللجوء الى التنظيم العميق لسياسة الدعم عبر سلاح التكنولوجيا التي تضمن وصول الدعم الى مستحقيه دون تعرضه لسطوة الفاسدين والمتنفذين

طبعا لم يخلو الأمر من مقاومة أدت الى شيطنة التكنولوجيا نفسها

ولكن قسوة العقوبات جعلت الدولة اكثر إصراراً على المضي قدماً في تطبيق الأتمتة ولو على مراحل على ماتنطوي عليه من مواجهة وصعوبات

 

اليوم هناك قسم مهم من المواد المدعومة باتت توزع بنظام الرسائل ما أدى الى اختصار الفساد فيها بنسبة كبيرة وحيث الهدف القادم والنهائي هو القضاء على الفساد بشكل كامل ضمن منظومة الدعم وضمن كامل منظومة الخدمات التي تقدمها الدولة لمواطنيها

إصلاح توزيع البنزين اليوم مستمر وصولاً الى الشكل الأمثل الذي تختفي معه الازدحامات سواء في زمن الوفرة أو في زمن الشح ..

وهناك خطوات أخرى يجري الإعداد لها تتعلق بتوزيع الاوكتان 95 و توزيع المادة على سيارات الإجرة وغيرها من التفاصيل التي ستكمل الأمور وتجعلها أفضل مع الاشارة هنا إلى أنّ الدولة تعمل جاهدة لتأمين انتظار التوريدات في ظل توقيع عقود لاشهر قادمة . وفي حال وجود أي طارئ يمكن أن يتسبب بأزمة مستقبلية فإنّ المواجهة تكون عبر نظام الأتمة الذي بات موجوداً الآن ويُمكن وزارة النفط من إدارة النقص بشكل جيد .

المازوت سيكون هو الآخر هدف للآتمتة ولنظام الرسائل وحيث سيتم أولا البدء بمازوت التدفئة وهذا يعني أنّ المازوت الذي يخرج من المستودعات سيقصد حكما المواطنين المستحقين للمادة وفق نظام الدور الذي تتيحه البطاقة الذكية وبالتالي الصهريج الذي سيدخل الى منطقة ما أو قرية ما لن يكون متاج لأي شخص كان مهما كان نفوذه ان يعبأ ولو قطرة واحدة خارج الرسائل أصلا الكميات يتم إرسالها بما يلبي الرسائل المرسلة حكما .. وهذا سيخلق حالة من العدالة والشعور بالرضا لدى الأسر جميعاً خاصة وأن الصهريج لن يتلقى بعد البدء بتطبيق نظام الرسائل  التعليمات من المتنفذين وأصحاب الواسطات والحرامية  ؟

هذا بالنسبة لمازوت التدفئة والذي في حال اعتماده سترتفع وتيرة التنفيذ والتعبئة لآنّ كميات كبيرة كان يذهب بها الفساد سيتم اختزالها الآن لصالح المواطنين .

مازوت المنشآت الصناعية والاقتصادية أيضا سيتم تنظيمها وفق احتياجات كل منشأة ووفق آلية تشبه ألية توزيع الغاز الصناعي وبالتال كل منشأة تريد كميات إضافية ليس مطلوب منها الذهاب الى قنوات التجاوز  بل سيتم تحديد شكل حصولها  على المادة وبسعر مختلف وبطريقة نظامية  .

لن تترك الدولة نافذة واحدة مفتوحة للفسادين ومهما قاوموا الآن فإنّ الإصرار على الأتمتة والتوزيع العادل سيؤدي في النهاية الى النجاح في تنظيم الدعم وإعادة توزيعه بشكل عادل مع كل الوفر المتحقق خاصة في ظل الظروف الحالية الذي تدفع فيه الدولة المليارات من الدولارات من أجل تأمين المواد والى أن يعود نفط السوريين اليهم ؟

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 

Haram2020_2



معرض حلب



mircpharma



ChamWings_Banner


alarabieh insurance



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس