الجيش يضرب موقع المسلحين في عدة مناطق باريف حمص وحماه والمسلحون يستهدفون محردة بعدد من القذائف الصاروخية        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:11/12/2017 | SYR: 12:27 | 11/12/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1












runnet20122








 في العلن و الغرف المغلقة ... السوريون والروس .. إلى الميادين
الكهرباء تظفر .. والنقل تحدد مطالبها .. والشركات الروسية أخذت الضوء الأخضر ..
15/10/2017      


   

سوتشي – سيرياستيبس :

 خمسة اجتماعات مغلقة على الأقل جرت بين السيد وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمعتربين ورئيس اللجنة المشتركة الدائمة السورية الروسية من الجانب السوري .. وبين نظيره الروسي ديمتري روغوزين .

وعلى ما يبدو فالأهم هو ما تم في هذه الاجتماعات ومناقشة المشاكل الحقيقية و الاختراقات الرئيسية حدثت فيها .. وحتى الوعود تمت فيها .. ليتأكد للجميع أنّ العلاقات السورية - الروسية باتت مشرعة على أفاق واسعة وواضحة ومحددة ويمكن رسم خارطة طريق واضحة وسالكة لها .

القاعدة الأهم في التقارب الروسي السوري في شكله الجديد يقوم على طرفي معادلة ..

الطرف الأول هو جدية الحكومة السورية في إحداث انطلاقة حقيقية للعلاقات مع روسيا والكف عن حصر التعاون باجتماعات ولقاءات وتصريحات بلا طائل .. والتوجه نحو خلق رؤية تنفيذية قائمة على معرفة ماتريد تحقيقه للاقتصاد السوري فعلاً وتأمين انطلاقته بمشاركة الصديق الروسي .

الطرف الثاني : يقوم على حماسة الجانب الروسي لخلق حالة تعاون اقتصادي مع سورية . ولعل دفع الحكومة الروسية للشركات الروسية للعمل في سورية قد أعطاها الضوء الأخضر للتوجه الى سورية والبحث عن فرص استثمارية يظهر واضحا أنّها فرص كبيرة سيظفر بها الروس وستظفر بها سورية الباحثة عما يحقق النمو لاقتصادها .

في هذه السطور سنفرد جانبا مهما من التحالف الاقتصادي الجديد بين البلدين . حيث تكاد تكون مشاريع الكهرباء ملف التعاون الأهم بين سورية وروسيا .. وقد تُمكن سورية من امتلاك أكبر محطة توليد في المنطقة .. ومجمل المشاريع المقترحة ستمكن سورية من انتاج 2300 ميغا واط دفعة واحدة وخلال سنوات قليلة قادمة .

 قيمة المشاريع المقترحة للاستثمار مع الجانب السوري في قطاع الكهرباء تقارب الملياري دولار أمريكي . وستفضي إلى إقامة محطات توليد في دير الزور باستطاعة 550 ميغا واط . أو مجموعتين بخاريتين باستطاعة 350 ميغا واط .

 توسيع محطة تشرين الحرارية بمجموعتين بخاريتين باستطاعة 350 ميغا واط لكل مجموعة .

 توسيع محطة محردة الكهروحرارية بمجموعتين حراريتين باستطاعة 350 ميغاواط لكل مجموعة

انشاء محطة توليد جديدة في المنطقة الشرقية في دير الزور تعمل بمبدأ الدارة امركبة باستطاعة اجمالية تبلغ 500 ميغاواط

اعادة تأهيل مجموعات التوليد 2-3-4- في محطة توليد حلب اكهروحرارية

وزير الكهرباء المهندس زهير خربطلي أكد لسيرياستيبس أنّ علاقة استراتيجة قد رسمت مع روسيا , وهي في طور الخطوات التنفيذية وهنا يكمن جوهر التعاون مع الجانب الروسي الذي يبدي استعداداً والتزاما بالتعاون مع سورية ضمن شروط تمويل تناسب وضع وامكانيات سورية الخارجة من أزمة صعبة .

مشيراً إلى أنّ قطاع الكهرباء سيكون أحد جبهات العمل المتقدمة على مستوى التعاون الثنائي فالمشاريع التي تم التوافق عليها تبلغ كلفها الاستثمارية ملياري دولار .

وأضاف .. أستطيع أن أقول أنّ شتاء السوريين سيكون دافئا .. والوفرة هي عنوان المرحلة القادمة .. وهذا يأتي في إطار اهتمام الحكومة بمعالجة ملف الطاقة بشكل جذري وبما يمنع أية اختناقات . وقال وضع انتاج الكهرباء جيد في ظل توفر كميات جيدة من الغاز والفيول والانتاج الى الارتفاع مع انجاز توسيع العديد من محطات الكهرباء .

مشيرا الى أنّ التعاون مع روسيا يشكل مسؤولية وطنية وعلينا أن نكون على قدر المرحلة من أجل إخراج العلاقات الاقتصادية و التجارية من عنق الزجاجة والانطلاق بها الى مراحل واسعة من التعاون الذي بات ممكنا وقائما على قاعدة صلبة من العلاقات السياسية المتقدمة بين البلدين .

في قطاع النقل هناك العديد من الأفكار المطروحة ونعتقد أنّ بعضها قد تم في الاجتماعات المغلقة .. ولكن ما ظهر للعلن حسب السيد وزير النقل المهندس علي حمود كان في طرح فكرة إقامة خط مزدزج من الحطوط الحديدية من الساحل الى مناجم الفوسفات بطول 289 كم ما يمكن سورية من زيادة طاقتها التصديرية ليصل حجم الفوسفات الذي يمكن نقله الى ميناء طرطوس الى عشرة ملايين طن من الفوسفات سنويا . تم أيضا بحث توريد القاطرات وعربات النقل والصهاريج ..

تم بحث انشاء محطة حاويات في مرفأ طرطوس بالاضافة الى اتفاقيات في مجال النقل البحري والنقل الجوي لجهة توريد المعدات الأرضية الازمة للطيران ودراسة امكانية اقامة مطارات جديدة ..

وزير النقل وبعد انتهاء المفاوضات في سوتشي انتقل الى موسكو حيث اجتمع بعدد من الشركات الروسية ركزت على أهمية الاستفادة من الخبرات المتطورة جداً في إنشاء الخطوط الحديدية وتجهيزاتها الفنية ومعداتها ومن النهضة القوية التي وصلت إليها والتي تمتد على مساحات روسيا الاتحادية وتربط مدنها ببعض ومع الدول المجاورة وأنواع القطارات والعربات والسكك المستخدمة وتجهيزاتها التي تعتمد على أفضل أنواع التكنولوجيا الحديثة وأحدث ماتوصل إليه العلم .

واستمع الوزير من المعنيين والخبراء الروس إلى عرض حول الشركة وعملها وبنيتها التحتية والفنية والإمكانيات التي يمكن استخدامها واستثمارها في سورية والتي تحاكي الجغرافية السورية وتسهم في تأهيل وصيانة الشبكة الحديدية السورية الحالية مع الخطط والبرامج القادمة التي تعتمد على تنفيذ خطوط حديثة واستخدام قطارات جديدة وعربات وتجهيزات عالية المستوى .

وبيّن المهندس حمود للخبراء الروس الأهمية الجغرافية التي تميز موقع سورية وبالتالي أهمية الربط السككي مع الدول المجاورة والدخول في مشروع طريق الحرير بالاستفادة من موقع سورية واختصار الوقت والكلفة والمال ، إضافةً إلى عزم الحكومة السورية الحالية على تنفيذ مشروع نقل الضواحي في مدينة دمشق وربطها مع عدد من المحاور وفي مقدمتها خط قطار يصل العاصمة دمشق بالمطار مروراً بمدينة المعارض مع التفريعات والوصلات والمحطات اللازمة له الأمر الذي سيخفف من ازدحام العاصمة وتحقيق ربط مع المطار واستقبال المستثمرين ورجال الأعمال ونقل البضائع والمواد اللازمة لإعادة الإعمار. وأيضاً سعي الوزارة إلى تأهيل وصيانة الخط الحديدي بين مرفأ طرطوس مروراً بحمص ( معمل الاسمدة) وصولاً إلى مناجم الفوسفات بطول ٢٩٠ كم.

وقدّم الوزير خلال اللقاء عرضاً عن البنية القوية التي تتمتع بها شبكة الخطوط الحديدية والتي استطاعت الاستمرار والعمل رغم العقوبات القسرية احادية الجانب التي استخدمها الغرب وحرماننا من استيراد اي قطعة غيار طول فترة الحرب مشيراً إلى الجهود الجبّارة التي بذلها عمال الخطوط الحديدية السورية في الحفاظ على الشبكة السككية ومعالجة أي خلل وإصلاح أي عطل ومؤخراً قيامهم وبزمن قياسي لايتجاوز ال٧٠ يوماً تمكنوا من صيانة خط الفوسفات حمص - خنيفيس بطول ١٨٦ كم وتنظيفه مع وحدات الهندسة في جيشنا الباسل من العبوات الناسفة وتعرض الورشات لانفجار الغام ولأخطار وصلت الى دخولهم المشفى والعلاج ومعاودتهم العمل واصرارهم على انجاز الخط وبالأدوات والمستلزمات الموجودة في مستودعاتنا الوطنية.

 وحثّ المهندس حمود الشركات الروسية على إسقاط خبراتها وكفاءة مهندسيها في تأهيل وتنفيذ مشاريع تطور النقل السككي في سورية منوهاً أن لهم الأولوية في تنفيذ مشاريع إعادة إعمار سورية وبناء مشاريع جديدة مؤكداً حرص الوزارة على تقديم كافة التسهيلات والخدمات والميزات المطلوبة التي تفتح عهداً جديداً من التعاون بين البلدين وتدفع بالعلاقات الاقتصادية الى مستوى متقدم يرقى للعلاقة القوية جداً في ميادين السياسة والتي نجحت في كسر شوكة الإرهاب وتحقيق النصر المؤزر على قوى العدوان والاستعمار بهمة وعزيمة الجيشين البطلين والقائدين العظيمين السيد الرئيس بشار الأسد وفلاديمير بوتين.

في مجال الأشغال العامة لعل أهم ما تم الحديث عنه بحث التعاون في قطاع البناء والتشييد ولاسيما إدخال تقنيات ابناء الحديثة في بناء وتدعيم المنشآت وتوطين تقنيات التشيد السريع وتقنيات تدوير النفايات الصلبة الناتجة عن هدم المباني .

ولعل أهم ما تم الاتفاق عليه هو احداث شركة تطوير عقاري لتأمين السكن لذوي الدخل المحدود بما يلبي الاحتياجات المتزايدة على السكن خاصة في ظل الظروف الراهنة وحيث فقد الكثيرون منازلهم وبيوتهم .

كانت الاجتماعات التي عقدت في سوتشي وموسكو على قدر عال من المسؤولية والسفارة السورية بدت متفهمة جدا لدورها في تشبيك الأطراف و كان عونا للوفد السوري في كل اجتماعاته .. وخاصة السفير رياض حداد الذي عبر بوضوح عن الجدية في المباحثات بين الجانبيت بما يمكن معه التعويل على تعاون حقيقي واستراتيجي مع روسيا الدولة الصديقة و الحليفة لسوريا . وقال أعتقد أنّ كرة الثلج ستبدأ تكبر سريعا وأجندة لقاءات الطرفين ستكون في الاطار التنفيذي والمضي خطوات جدية للامام وهذا ما لمسناه من الجانب الروسي المتحمس لدخول سورية والاستثمار فيه على نطاق واسع . 

 

 

 

 




 

 

 

 

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 




Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس