مقتل 3 مسلَّحين من "كتائب حمزة بن عبد المطلب _جبهة تحرير سوريا"، إثر إطلاق مسلَّحين مجهولين النار عليهم، قُرب مدينة معرة مصرين في ريف إدلب الش        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:26/04/2018 | SYR: 03:10 | 27/04/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير



SyrianInsuranceCompany









runnet20122







IbnZuhr Sa77a Page

 فوائد الصبار في علاج الأمراض
11/02/2017      


 

تعددت استخدامات نبات الصبار في علاج الكثير من الأمراض، نظرا لفوائدها العديدة، و خصائصها المميزة التي تجعلها فريدة من نوعها، فهي تحتوي على مجموعة من الفيتامينات والأنزيمات، والمعادن، و الأحماض الأمينية، التي يمكن تناولها وهضمها، لذلك تعد من أهم الأغذية البرية التي تعمل على شفاء الكثير من الأمراض، من أهمها

1- الصدفية:

إن قدرة الألوفيرا على الحد من مرض الصدفية، يعتبر إنجازا علميا هائلا، حسب أحدث الدراسات العلمية، بحيث وجدت أن نسبة الشفاء من هذا المرض باستخدام نبات الألوفيرا، أعلى بكثير من استخدام الكريمات الخاصة لعلاجها، ويمكن استخدام الألوفيرا عن طريق كريم متواجد في الصيدليات، أو بطريقة مباشرة باستخدام أوراقها (يتم استخدام المادة الغروية بالداخل).

2- الحروق:

يعد الصبار من أفضل الأدوية على الإطلاق، للحد من الحروق، و تبريد الجلد وتلطيفه، بحيث تعمل بشكل أفضل من أي كريم خاص بالحروق، عن طريق قطع ورقة من أوراقها، و استعمال الجل أو السائل الموجود بداخلها (المادة الغروية) ووضعه على مكان الحرق، كما يمكن الاحتفاظ بالورقة في الثلاجة (البراد) مبردة، لاستخدامها وقت الحاجة.

3- قرحة المعدة

تعمل الألوفيرا كمهدئ لقرحة المعدة، فهي تؤثر على الأنسجة الداخلية، فتساعد في شفاء الأنسجة المحترقة: كأنسجة المريء، والمعدة، و الأمعاء، بحيث يمكن هضم جزء منها لتساعد في تبريدها، وتهدئتها.

4- الحرقة والإلتهاب:

تساعد المعادن الموجودة في نبتة الألوفيرا على جعل المعدة أقل حمضية، فتهدئ من آلام الحرقة بشكل فوري عند تناولها، وتعمل على الشفاء منها على المدى الطويل.

5- إلتهاب القولون:

هو مرض يصيب الأمعاء، فيسبب التهابات شديدة، و نزيف في معظم الأحيان، قد يكون نتيجة التوتر والقلق والإجهاد، أو نقص في التغذية، مما يسبب فقر الدم (الأنيميا) و حصى في الكلى، وأمراض في الكبد، ومشاكل في العين.

 

لكن الدراسات الطبية أثبتت أن الأشخاص الذين تناولوا هلام الألوفيرا مرتين في اليوم، و لمدة أربعة أسابيع، تخلصوا من أعراض التهاب القولون، بشكل أسرع من الأشخاص الذين تناولوا الأدوية الخاصة بعلاج القولون، لذلك فنبات الصبار (الألوفيرا) يعد من أفضل الوسائل للتخفيف من حدة الالتهاب.

6- الطاقة:

تحتوي الألوفيرا على كميات كبيرة من فيتامين ب12، بحيث يمد هذا الفيتامين الجسم بالطاقة اللازمة للقيام بأي عمل، دون الحاجة لتناول مشروبات الطاقة غير المفيدة، كما و تساعد في زيادة وظائف المخ.

7- الهضم:

تساعد الألوفيرا في عملية الهضم، عن طريق مسح الأمعاء من الانسدادات، أو أي عسر هضمي، حيث تسهل المادة الغروية بالنبات على ذلك، فهي تحتوي على الأنزيمات المختلفة، والعديد من الأحماض الأمينية، التي تساعد في قتل البكتيريا الضارة الموجودة في الأمعاء، و تمهد الطريق لمرور الأغذية الجديدة.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 





chambank_hama


Longus








الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس