اشتباكات عنيفة ببيت سحم جنوب العاصمة في خرق واضح للمصالحة- كندا ترفع مستوى التهديد الإرهابي-احباط تسلل بجرود عرسال        تسوية أوضاع 64 مسلحا في حماة بعد تسليم أنفسهم وأسلحتهم إلى الجهات المختصة      استهداف تجمعات الإرهابيين في ريف حمص      تدمر أوكار للإرهابيين ومستودع للأسلحة والذخيرة في ريف إدلب ودير الزور      استهداف تجمعات للإرهابيين والقضاء على العشرات منهم في ريفي حمص ودرعا      ضبط أوكار للإرهابيين في منطقة زور المحروقة بريف محردة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:23/10/2014 | SYR: 15:20 | 23/10/2014
الأرشيف اتصل بنا التحرير








runnet20122





 اغرب حوادث الوفاة في التاريخ
14/07/2013      


 

الموت بسبب محاولة عناق انعكاس القمر:

يعتبر الشاعر الصيني لي بو واحد من أعظم الشعراء في تاريخ الأدب الصيني، وكان معروفا بحبه الشديد للكحوليات وغالبا ما كان يكتب أشعاره وهو سكران، وفي إحدى الليالي، وقع لي بو من قاربه وغرق في نهر اليانجز بينما كان يحاول عناق انعكاس القمر علي الماء.

الموت بسبب لحية:

كان النمساوي هانز ستينينجير مشهورا بلحيته التي كانت أطول لحية في العالم (كان طولها تقريبا 1.4 متر) وقد مات بسببها. ففي أحد أيام عام 1567، شبت النيران في البلدة وكان هانز المتعجل قد نسي لف لحيته لأعلي، فداس عليها عن طريق الخطأ وفقد توازنه، فوقع وكسر عنقه ومات.

الموت بسبب التراتيل الموسيقية:

بينما كان يقوم بتأليف بعض التراتيل الموسيقية Te Deum للملك الفرنسي لويس الرابع عشر عام 1687، كان جين بابتيست لولي في حالة تركيز عالية للحفاظ علي الإيقاع عن طريق استخدام أداة والضرب بها علي الأرض، حتي أنه قام بإصابة أحد أصابع قدميه بقوة ولكنه رفض التوقف عن استكمال عمله.

وللأسف تطورت الإصابة إلي خراج، وتحولت بعد ذلك إلي غنغرينا، ولولا رفضه بتر أصبع قدمه، مما أدي إلي إنتشار الغنغرينا التي قتلت الموسيقي العنيد. والمثير للسخرية، أن التراتيل التي كان يؤلفها كانت للاحتفال بشفاء الملك لويس من مرضه.

الموت بسبب الحلوي:

الملك السويدي أدولف فريدريك كان يحب الطعام كثيرا حتي أنه مات بسببه أيضا !

وقد مات هذا الملك العاشق للطعام عام 1771 عن عمر 61 عاما بسبب مشاكل في الهضم بعد تناول وجبة كبيرة تتكون من الاستاكوزا، الكافيار، saurkraut، حساء الملفوف، الرنجة المدخنة، شامبانيا، وأربعة عشر طبقا من الحلوي المفضلة له Semla، وكعكة مليئة بالمارزيبين واللبن.

لموت أثناء الدفاع عن متهم:

بعد الحرب الأهلية، أصبح السياسي الجدالي كليمنت فالانديجهام من أوهايو من أشهر المحاميين الناجحين وكان من النادر أن يخسر قضية. وفي عام 1871، قام بالدفاع عن "توماس مكجيهان" الذي كان متهما بإطلاق النار علي "تورن ميرز" خلال شجار في أحد البارات.

وكان دفاع فالانديجهام عن المتهم هو أن توماس أصاب نفسه عن طريق الخطأ وهو يحاول سحب مسدسه وهو في وضع راكع علي الأرض. ولكي يقنع المحامي هيئة المحلفين بذلك فقد قرر تمثيل تلك النظرية أمامهم، ولسوء الحظ أن المسدس الذي سحبه كان محشوا وأنهي المحامي بذلك حياته بنفسه بإطلاق النار علي نفسه عن طريق الخطأ! وبموته فقد أثبت المحامي نجاح نظريته وأخذ موكله البراءة.

موت بسبب قشرة برتقالة:

كان بوبي ليش لا يهاب الموت، ففي عام 1911، كان ثاني شخص في العالم يعبر شلالات نياجرا في برميلز كما قام بالعديد من المخاطر التي تحدي فيها الموت ونجح فيها، ولذلك كانت طريقة وفاته مثيرة للسخرية.

ففي أحد الأيام عنما كان يسير في أحد شوارع نيوزيلندا، انزلق ليش بسبب قشرة برتقالة وكسرت ساقه بشكل سيء حتي أنه كان من الضروري بترها، وتوفي ليش من المضاعفات التي حدثت بعد ذلك.

سيرياستيبس- مواقع


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 






الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
الصيرفة الإسلامية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة وصناعة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس