غارات ليلية مكثفة ينفذها سلاح الجو على مواقع المسلحين في عدد من المناطق بالغوطة – اصابات بقذائف استهدفت المدنيين في درعا        أجنحة الشام : 3 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      تعلن شركة أجنحة الشام للطيران عن رحلة أسبوعية كل يوم جمعة من دمشق الى دوسلدورف وإسطنبول مرورا بطهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:21/02/2018 | SYR: 07:58 | 22/02/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير



pub insurance 1












runnet20122








 

عسل... يا عسل
04/11/2006

      


استشهدت غرفة صناعة دمشق بالعسل، لتبرر مطلبها بإعادة النظر في دراسة قوائم المواد السلبية سواء كانت بالاستيراد أو التصدير.

 

وتقول الغرفة إن العسل غير مسموح باستيراده من الدول المنتجة، إلا أنه يملأ الأسواق باستيراده من الدول العربية (السعودية تحديداً) التي تقوم فقط بتعبئة هذه المادة وإعادة تصديرها إلى سورية.

 

في الحقيقة ما ينطبق على العسل ينطبق على عشرات السلع الأخرى، التي تتفاجأ أنها ممنوعة الاستيراد في أحكام التجارة الخارجية، ولكن في نفس الوقت أسواقنا مليئة بهذه السلع، بل إن هذه الأسواق لم تعاني نقصاً من هذه السلع أبداً.

 

وهذا ما يدعونا لنشاطر غرفة الصناعة مطلبها، بالإسراع بتحرير القائمة السلبية إلا ما هو محرم لأسباب دينية وأخلاقية. لأن ترك المجال للمهربين ولضعاف النفوس يعد شكلاً متقدماً من أشكال الفساد الذي لابد من الإسراع بالقضاء عليه، ولمصلحة خزينة الدولة التي يقول القائمون عليها إنها تتعرض لنزيف مرهق نتيجة غياب الكثير من المطارح الضريبية. فلماذا نُغيِّبُ بالقانون مصادر مؤكدة لخزينة الدولة هي الأحق بها؟!

هيام علي


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال

 
 



chambank_hama


Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس