استمرار سلاح الجو باستهداف المسلحين حيث تم استهداف مواقع التنظيمات في محيط حرستا- حصيلة قذائف العاصمة دمشق أمس        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:20/11/2017 | SYR: 07:18 | 21/11/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1










runnet20122








 القابون الى أحضان الدولة والجيش السوري يقصف ارهابيي جرد فليطة ويحقق اصابات مباشرة
14/05/2017      


 

خرجت دفعة تضم نحو ١٥٠٠ مسلّح مع عائلاتهم من حي القابون عند الأطراف الشرقية لمدينة دمشق تمهيداً لإعلان الحي خالياً من جميع المظاهر المسلحة فيما تمت تسوية أوضاع ٥٠٠ مسلح آخرين ضمن اطار التسوية في الحي. وبدأ عدد من الحافلات فجر اليوم بالتجمع لإخراج المسلحين من الحي تمهيدًا لإنهاء جميع المظاهر المسلحة، وجاء إخراج هذه الدفعة بعد أكثر من ١٦ ساعة على توقف الأعمال القتالية في الحي، بين وحدات الجيش السوري والمجموعات المسلحة التي أعلنت ظهر أمس قبولها بالتسوية ومغادرة ما تبقى من أفرادها الحي.

وأكد "المرصد السوري المعارض" وجود حالة إستياء لدى الأهالي في غوطة دمشق الشرقية بسبب منع حواجز ما يسمى بـ"فيلق الرحمن" من يرغب منهم بالانتقال الى حي "القابون" عبر الأنفاق التي تربط بين الحي والغوطة الشرقية، وذلك من أجل الخروج مع مسلحي الحي الى الشمال السوري.

الى ذلك، استهدف الجيش السوري ومجاهدو المقاومة بالقذائف المدفعية مواقع مسلّحي "جبهة النصرة" في "جرد فليطة" في القلمون الغربي وحققوا إصابات مباشرة في صفوفهم ودمروا نقطة رصد وقتلوا من فيها.

وفي الرقة وريفها، أكدت مواقع مقربة من تنظيم "داعش" مقتل مسلحين اثنين من "قوات سوريا الديمقراطية" جراء تفجير التنظيم عبوة ناسفة في قرية ميسلون في ريف الرقة الشمالي، كما قُتل مسلّحان آخران لـ"القوات" إثر انفجار عبوة ناسفة زرعها التنظيم على الطريق الرابط بين قريتي "المبروكة" و"سلوك" في ريف الرقة الشمالي.

هذا وأقام أهالي بلدتي الفوعة وكفريا المُحاصرين وقفة تضامنية طالبوا فيها بالإفراج عن المختطفين الذين ما زالو مفقودين جراء التفجير الارهابي الذي استهدف قافلة الحافلات التي كانت تُقل الخارجين من البلدتين في الدفعة الاولى في منطقة الراشدين غرب حلب.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس