الموافقة على تسوية أوضاع طلاب التعليم المفتوح الذين انقطعوا عن الدراسة منذ تاريخ 15/3/2011 وحتى تاريخ 15/9/2018 وتعد الفترة مبررة        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:16/10/2018 | SYR: 18:47 | 16/10/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير














runnet20122






 تنظيم جديد تابع للقاعدة في إدلب.. والرعب يصيب الفصائل جراء تصاعد الاغتيالات
30/04/2018      


 

 

سائر اسليم

تصاعد عمليات الاغتيال والتفجيرات الأمنية في مناطق سيطرة المجموعات المسلحة في أرياف إدلب وحلب واللاذقية، حيث وصل عددها في الأيام الأربعة الماضية إلى 100 عملية، فيما يتم الإعلان عن تنظيم جديد موالي لتنظيم القاعدة وغالبية عناصره وقياداته منشقة عن جبهة النصرة.

تصاعدت حملة الاغتيالات التي طالت قيادات وعناصر من الفصائل المسلحة وعائلاتهم في مناطق وأرياف إدلب وحماة واللاذقية وحلب، في حين أعلن كل من تنظيم "حراس الدين" و "أنصار التوحيد"، المواليين لتنظيم القاعدة، عن اندماجهما تحت مسمى "حلف نصرة الإسلام".

فيما ارتفع عدد عمليات التصفية في الشمال السوري خلال 4 أيام لأكثر من 100 عملية استهدفت قيادات وعناصر من الفصائل المسلحة وعائلاتهم، ما أدى إلى مقتل أكثر من 50 شخصاً وإصابة العشرات في عمليات استهداف عبر العبوات الناسفة وإطلاق الرصاص.

وأبرز القيادات الذين طالتهم عمليات الاغتيال هو المقدم الفار أحمد الجرو قائد ما يسمى "الشرطة الحرة" في مدينة الدانا شمال إدلب بتفجير عبوة ناسفة استهدفت سيارته.

ورغم إعلان ما يعرف بـ "حكومة الإنقاذ" التابعة لهيئة تحرير الشام حالة الطوارىء ومنع التجول في الطرق المؤدية إلى مدينة إدلب وداخلها، إلا أن عمليات الاستهداف لم تتوقف، حيث شهدت المدينة تفجير عبوة ناسفة استهدفت سيارة نوع جيب في شارع الثلاثين، أدت إلى مقتل من بداخلها، بالإضافة إلى اختطاف فتاة عمرها 23 عاماً في الحي الشمالي بواسطة ملثمين يقودون سيارة فان.

كما قتل عنصران من تنظيم "جيش العزة" في مدينة خان شيخون، وعنصران آخران من هيئة تحرير الشام في أورم الكبرى جنوب غرب حلب، بالإضافة إلى استهداف سيارة بيك آب تقل مسلحين بعبوة ناسفة في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي.

ولفت ناشطون إلى أن 90% من الاغتيالات وقعت ضمن مناطق يتواجد فيها هيئة تحرير الشام، بينما تلك الخاضعة لسيطرة جبهة تحرير سوريا لم تشهد سوى عدة حالات، وفي مناطق على تماس مع الهيئة.

كما أشار الناشطون إلى أن وقف إطلاق النار جاء للبدء بعمليات التصفية لاستنزاف من يرفض الخضوع للقرار التركي واندماج كل الفصائل تحت إمرته، قبل البدء بعمل عسكري ضد من يرفض ذلك، وخاصة هيئة تحرير الشام المصنفة من التنظيمات الإرهابية الواجب القضاء عليها، وفق اتفاق استانا.

من جهة أخرى، أعلن تنظيمي "حراس الدين" و "أنصار التوحيد" المواليين لتنظيم القاعدة، الاندماج تحت مسمى "حلف نصرة الإسلام"، وذلك في بيان مشترك جاء فيه أن الهدف من الاندماج هو "إقامة دين الله تعالى ودفع العدو الصائل"، وفق تعبير البيان.

ويضم تنظيم "حراس الدين" الذي تشكل في شباط/فبراير من العام الحالي قيادات انشقوا عن جبهة النصرة، بعد حملة اعتقالات نفذتها الأخيرة، طالت العديد من القيادات البارزين في صفوفها بتهمة التخطيط للانقلاب على متزعمها "أبو محمد الجولاني" بعد إعلانه فك الارتباط عن تنظيم القاعدة، ويتشكل التنظيم من 8 فصائل أبرزها "جيش الملاحم" و "جيش البادية"، ويبلغ تعداد مقاتليه نحو 2500، بينهم 900 مهاجر.

ويرأس تنظيم "حراس الدين" المدعو أبو همام الشامي، القيادي السابق في هيئة تحرير الشام، كما يضم مجلس الشورى عدداً من القيادات منهم، أبو جليبيب طوباس وأبو خديجة الأردني وسامي العريدي وأبو مالك التلي.

في حين يضم تنظيم "أنصار التوحيد" قيادات وعناصر كانوا ضمن صفوف تنظيم "جند الأقصى" الذي طردته جبهة النصرة إلى مناطق تنظيم داعش، بالإضافة إلى عدد من المنشقين عن هيئة تحرير الشام.

المصدر : الميادين نتمصادر للميادين تفيد بالتوصل إلى اتفاق جنوب دمشق بعد اجتماعات بين لجنة الفصائل المسلّحة الموجود هناك، باستثناء داعش، مع الجانبين السوري والروسي، وتؤكد أن العمليات العسكرية ضد هذا التنظيم ستتواصل حتى استسلامه وترحيله إلى خارج ريف دمشق، ووكالة سانا تفيد بالتوصل لاتفاق لإخراج مسلحي مخيم اليرموك إلى إدلب، مقابل تحرير المحاصرين في كفريا والفوعا بريف إدلب.

أفادت مصادر للميادين بالتوصل إلى اتفاق جنوب دمشق بعد اجتماعات بين لجنة الفصائل المسلّحة الموجود هناك باستثناء داعش مع الجانبين السوري والروسي.

وأضافت المصادر أن الاتفاق يقضي بدخول الجيش السوري لاستلام النقاط بين يلدا وأماكن وجود تنظيم "داعش" في مخيّم اليرموك والحجر الأسود، كما يشمل دخول حافلات لنقل الراغبين بالخروج من جنوب دمشق من عسكريين ومدنيين بدءاً من يوم الثلاثاء القادم، وذلك باتجاه ثلاث مناطق، هي إدلب وجرابلس ودرعا.

مصادرنا أشارت إلى أنه من المتوقّع خروج مسلّحي "جيش الإسلام" إلى جرابلس و"جيش أبابيل حوران" إلى درعا وباقي المسلّحين إلى إدلب، مؤكدةً أنه سيتم تسليم السلاح الثقيل والمتوسط للجيش السوري، كما ستدخل مؤسسات الدولة إلى المناطق التي سيخرج منها المسلّحون.

ولفتت مصادر الميادين إلى أن العمليات العسكرية ضد "داعش" في منطقتي الحجر الأسود واليرموك ستتواصل حتى استسلامه وترحيله إلى خارج ريف دمشق.

وكان الجيش السوري حررّ أحياء القدم والعسالي والجورة على الأطراف الجنوبية لمدينة دمشق.

وأوضحت أن الجيش استهدف بنيرانه ما تبقى من تنظيمات إرهابية في الحجر الاسود جنوب العاصمة.

اتفاق آخر لخروج المسلحين من مخيم اليرموك مقابل تحرير المحاصرين في كفريا والفوعة

فيما أفادت وكالة "سانا" الرسمية بالتوصل إلى اتفاق في مخيم اليرموك جنوب دمشق بين المجموعات المسلحة والدولة السورية، وأشارت إلى أن الاتفاق ينص على "خروج إرهابيي مخيم اليرموك إلى إدلب وتحرير المحاصرين في بلدتي كفريا والفوعة والبالغ عددهم نحو 5 آلاف على مرحلتين".

وأوضحت سانا أن المرحلة الأولى من الاتفاق تقضي بتحرير 1500 من أهالي كفريا والفوعة المحاصرين، بالإضافة إلى تحرير مخطوفي بلدة اشتبرق بريف إدلب على مرحلتين وعددهم 85 من النساء والشيوخ والأطفال.

ويبدأ تنفيذ الاتفاق فجر يوم الاثنين على أن تستكمل جميع بنوده قبل بداية شهر رمضان المقبل.

 

سيرياستيبس- الميادين


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس