الموافقة على تسوية أوضاع طلاب التعليم المفتوح الذين انقطعوا عن الدراسة منذ تاريخ 15/3/2011 وحتى تاريخ 15/9/2018 وتعد الفترة مبررة        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:16/10/2018 | SYR: 19:02 | 16/10/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير

 روحاني يعلن بقاء بلاده في الإتفاق النووي ويتّهم واشنطن بعدم احترام الإتفاقيات الدولية
09/05/2018      


الرئيس الإيراني، حسن روحاني يقول إن الولايات المتحدة تثبت أنها لا تلتزم بالتعهدات، ويعلن عدم انسحاب بلاده من الاتفاق النووي، وأنه ينتظر نتائج المحادثات مع الدول الضامنة.

أعلن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، أن بلاده لم تنسحب من الاتفاق النووي بعد انسحاب الولايات المتحدة منه، مؤكداً أنه سينتظر نتائج المحادثات مع الدول الضامنة للاتفاق.

وعقب إعلان الرئيس الأميركي انسحاب بلاده من الاتفاق، قال روحاني إن الولايات المتحدة أثبتت أنها لا تلتزم بالتعهدات، مضيفاً "الليلة شاهدنا تجربة تاريخية في ذلك الكلام الذي قلناه قبل 40 عاماً بأن إيران تلتزم العهود عكس الولايات المتحدة".

وسأل روحاني "متى التزمت وانشنطن بتعهّداتها منذ توقيع الاتفاق النووي"؟ مؤكداً أن الحكومة الإيرانية التزمت بما تعهدت به ولكن واشنطن لا تحترم الاتفاقات الدولية.

ولفت الرئيس الإيراني إلى أن الاتفاق النووي هو اتفاقية دولية ولم يكن بين إيران والولايات المتحدة فقط، قائلاً إن الـ (5+1) فقدت أحد أعضائها.

وأوضح روحاني أنه وجّه وزارة الخارجية لإجراء محادثات مع موسكو والصين والدول الأوروبية، داعياً الشعب الإيراني لكي لا يقلق في هذه المرحلة.

وشدد روحاني على أنه سيكون هناك هدوء واستقرار في الأسواق، كما سيتم تأمين للعملات الصعبة التي يحتاجها الشعب الإيراني، معتبراً أن ما قام به الرئيس الأميركي دونالد ترامب بانسحابه من الاتفاق النووي هو حرب نفسية، وتابع "لن نسمح له بالضغط الاقتصادي والسياسي وشعبنا أكثر اتحاداً اليوم".

وأشار روحاني إلى أنه إذا كان الاتفاق النووي حبراً على ورق ولن يضمن المصالح الإيرانية فإن إيران لها طريق واضح، مؤكداً أنها مستعدة لكل الظروف.

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف بدوره غرّد على تويتر، قائلاً إنه ردّاً على انتهاك الولايات المتحدة للاتفاق النووي وانسحابها منه، وبناءً على تعليمات الرئيس روحاني، سيقوم بجهد دبلوماسي لفحص ما إذا كان المشاركون الباقون في الاتفاق النووي يمكنهم ضمان المنافع الكاملة لإيران من هذا الاتفاق، وأضاف "النتيجة ستحدد استجابتنا".

 

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 
الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس