الإيرانيون ينتخبون رئيسهم اليوم..
تركابادي: 5 مراكز أساسية لاقتراع أبناء الجالية الإيرانية في سورية



يدلي نحو 56 مليون ناخب إيراني بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية المقرر اجراؤها اليوم الجمعة، وأوضح سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدمشق جواد تركابادي أن إيران ستشهد اليوم الجمعة استحقاقين داخليين وهما الانتخابات الرئاسية وانعقاد الدورة الانتخابية الخامسة للبلديات ومجالس الشورى المحلية ،

مبينا أنه سيكون هناك نحو 200 ألف مرشح للمشاركة في مجالس الشورى المحلية بالإضافة الى دورة انتخابية فرعية لمجلس الشورى الاسلامي لملء المقاعد الشاغرة فيه الناتجة عن شغل بعض النواب مناصب أخرى.‏

 

ولفت تركابادى خلال مؤتمر صحفي عقده أمس في مبنى السفارة الإيرانية بدمشق الى أنه ستكون هناك صناديق اقتراع للجالية الإيرانية في 140 بلدا للتصويت في الانتخابات، مبينا أنه توجد 5 مراكز أساسية للاقتراع في سورية بالإضافة الى صناديق اقتراع متنقلة في نقاط متفرقة داخل المدن لاستقبال أبناء الجالية الايرانية المقيمة أو الزائرة في سورية.‏

وأشار الى أن الصناديق بدمشق ستكون في مقر السفارة وفى السيدة زينب والسيدة رقية ومدرسة المحسنية بحي الأمين، بالاضافة الى صناديق في اللاذقية وحلب.‏

وفى رده على أسئلة الصحفيين حول أهمية الانتخابات الرئاسية الإيرانية والمنافسة التي تشهدها هذا العام بين المرشحين أكد السفير تركابادي أن الانتخابات الايرانية استحقاق مهم وحيوي ومؤثر على الساحة السياسية وأن التسابق والتنافس بين المرشحين يأتي في اطار الديمقراطية ودليل على حيوية المجتمع الايراني وتنوعه حيث توجد الحرية الكاملة لكل المرشحين والمنتخبين بأن يمارسوا حقهم في عملية الانتخاب والتصويت وابداء وجهات نظرهم المختلفة.‏

وحول احتمال حدوث دورة ثانية للانتخابات أوضح السفير تركابادي أن ذلك يتوقف على نوعية التصويت فاذا كان هناك تصويت على أي من المرشحين بـ 50 بالمئة /زائد واحد/ فسيكون فائزا أما في حال لم يحظ اي من المرشحين على هذه النسبة أو أكثر فستكون هناك دورة ثانية تشمل المرشحين الحاصلين على أعلى نسبة بالتصويت وتتم انذاك الدورة الثانية بعد أسبوع واحد من نتائج الدورة الاولى، مضيفا: النتائج ستعلن بصورة متوالية ويتوقع أن تصدر نتيجة الانتخابات يوم السبت القادم.‏

وبالنسبة لمدى تأثير دعوة المعارضة في إيران لمقاطعة الانتخابات أكد السفير الإيراني أن هذه الدعوة قرار فاشل ولم يستجب لها سابقا وهي محاولة للضغط على التجربة الديمقراطية فى ايران ولكن الشعب تعلم من التجارب السابقة أن الرؤى المتفاوتة يجب الا تكون مدعاة للوقوف ضد بعضنا.‏

وفي سياق اخر اشار تركابادى الى ان مواجهة الإرهاب عليه إجماع في إيران وسوف يتم التصدي للإرهاب بكل قوة.‏

ودعي نحو 56 مليون ناخب ايراني للتصويت في الانتخابات المقرر اجراؤها اليوم الجمعة والتي ستجرى في 63429 مركز اقتراع و14 ألف صندوق متنقل منتشرة في مختلف أنحاء البلاد وسيتولى 350 الف عنصر أمن تأمين الانتخابات فيما يقوم 570 مراسلا وصحفيا من 42 بلدا بتغطيتها إعلاميا.‏

وأكدت وزارة الداخلية الايرانية ان نتائج فرز الأصوات ستعلن تدريجيا للرأى العام فور انتهاء عمليات التصويت.‏

سيرياستيبس _ الثورة



المصدر:
http://syriasteps.com/index.php?d=110&id=151467

Copyright © 2006 Syria Steps, All rights reserved - Powered by Platinum Inc