الجولات التموينية مستمرة لكبح استغلال ضعاف النفوس
14/05/2019



سيرياستيبس :

 

جولة جديدة مفاجئة لفريق عمل ترأسه معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك المهندس جمال الدين شعيب بمشاركة مدير حماية المستهلك في الوزارة علي الخطيب و مدير التجارة الداخلية بدمشق عدي شبلي لرصد واقع أسواق بيع الجملة للمواد الأساسية والغذائية والمنظفات والخضار والفواكه.

وخلال الجولة تم تسجيل وفرة كبيرة بالمواد المعروضة للبيع بالجملة لمختلف أنواع السلع ومستلزمات شهر رمضان الكريم، أما البداية فكانت من سوق البزورية، حيث تم الاطلاع على السلع المعروضة و أسعارها المعلنة والالتزام بالأسعار التأشيرية و فواتير البيع (جملة ومفرق) و الصلاحية إضافة لسحب عينات لتحليلها مخبرياً منها عينة حليب معبأ ومبستر تم وضع ملاحظة على طريقة تخزين المادة.

الجولة شملت تنظيم عدد من الضبوط بحق باعة جملة لم يبرزوا الفواتير ومنهم من لم يتقيد بالفاتورة، كما تم تسجيل اختفاء بعض الباعة، وفي سابقة ومخالفة جديدة من نوعها أبرز أحد التجار فاتورة جملة مكتوب عليها تسعيرة بالرقم صفر إلى جانب ارتفاع أسعار المنظفات، حيث تم طلب العمل لمعرفة أسباب هذا الارتفاع وملاحقة المخالفين من الموردين، إلا أن أسعار الجملة بشكل عام أظهرت استقراراً نسبياً ما يدعو لتوجيه الأنظار نحو باعة المفرق.

كما تم خلال الجولة تسجيل وجود شركات غذائية التزمت بعدم رفع أسعارها وأخرى لم تلتزم فيما قدمت بعض الشركات عروضاً في البيع كمادة السكر التي تباينت أسعارها بين تاجر وأخر حيث سجل سعرها عند أحد الموزعين 230ليرة وعند آخر 250 وثالث 260 ليرة وهذا الأمر انطبق على الرز والزيت فهناك شركات التزمت وأخرى لم تلتزم بالسعر التأشيري.

أما المحطة الثانية كانت في سوق الهال المركزي لرصد أسعار الخضار والفواكه (بالجملة) حيث شهد هذا النوع من المواد وفرة والأهم أن أسعار الخضار شهدت انخفاضاً واضحاً والسبب بحسب رئيس لجنة التسويق في سوق الهال أسامة قزيز يعود إلى تحسن ظروف الجو والنقل وبدء مواسم جديدة لأنواع من الخضار منها البطاطا بسعر 125 ـ 150 للكيلو جملة و البندورة 150-200 ليرة و البصل والكوسا 125 ليرة.

من جانبه أكد شعيب استمرار الجولات إلى الأسواق خاصة خلال شهر رمضان والأعياد لمتابعة ما بدأته الوزارة من حملات في كل المحافظات وللتأكد من توفر المواد ومدى الالتزام بالأسعار والمواصفات إضافة للمواد المجهولة المصدر والفاسدة، مبيناً أن الجولة في سوق الهال نوعية أظهرت استمرار الاستقرار النسبي في أسعار المواد الأساسية وهي الأهم إضافة لتسجيل 10ضبوط لفعاليات لم تعلن عن أسعارها بشكل صريح وأخرى تتعلق بالفواتير و المواصفات، مبدياً تفاؤله لما تم لمسه في الجولة من وفرة كبيرة للمواد والسلع المختلفة و الانخفاض الملحوظ خلال اليومين الماضيين لأسعار الخضار الموسمية، مبيناً أن هذا سينعكس على أسعار أسواق المفرق وسيكون ايجابياً بالنسبة للمواطن مؤكداً أن الأثر الايجابي لما أطلقته الوزارة من حملات باتجاه الأسواق لضبط أسعار المواد خاصة وهذه الخطوات ساهمت في استمرار استقرار الأسعار الأساسية التي عادة ما يتم رفعها من قبل ضعاف النفوس بشكل غير منطقي في شهر رمضان.


الثورة



المصدر:
http://syriasteps.com/index.php?d=128&id=170616

Copyright © 2006 Syria Steps, All rights reserved - Powered by Platinum Inc