إقلاع منشآت «أم الزيـتون» يتطلب الإسراع في تنفيذ محطة التحويل الكهربائية
10/02/2019



إلغاء تخصيص 100 صناعي وحرفي لعدم التسديد إقلاع منشآت «أم الزيـتون» يتطلب الإسراع في تنفيذ محطة التحويل الكهربائية

 

بات الإسراع بتنفيذ محطة التحويل الكهربائية الخاصة بالمنطقة الصناعية في أم الزيتون ضرورة ملحة ولاسيما أن هناك عدداً من المنشآت الصناعية، إضافة إلى أن المطحنة التابعة للشركة العامة للمطاحن ستقلع في القريب العاجل، ووفقاً لمدير المنطقة الصناعية في المحافظة المهندس علاء أبو عمار تم تحويل المبالغ المالية للمؤسسة العامة لنقل الكهرباء تباعاً والبداية كانت بتحويل ١٠٠ مليون ليرة سورية وذلك لتأمين التغذية الكهربائية لهذه المنشآت.

طبعاً ما ذكر آنفاً لم يكن نهاية المطاف، فقد أضاف أبو عمار أنه من الضروري أيضاً رصد مبالغ مالية إضافية بغية إحداث محطة معالجة للصرف الصحي ذلك حفاظاً على البيئة في تلك المنطقة وضمان عدم تلوث الأحواض المائية الموجودة هناك فضلاً عن ذلك وبهدف تسريع عجلة العمل لدى المنطقة والكلام مازال، لمدير المنطقة الصناعية، أصبح من الضروري رفد الإدارة بكوادر فنية لزوم إنجاز الأعمال، والأهم هو تفعيل مبدأ النافذة الواحدة ولاسيما فيما يتعلق بمنح التراخيص بهدف اختصار الوقت أمام المستثمرين وتسهيل العمل أمامهم، ناهيك عما بذلك الإيعاز لمن يلزم لتسريع تصديق العقود الخاصة بمشروعات المنطقة الصناعية والحد من تسويغ مدة التأخير وخاصة لشركات القطاع العام، ومن ناحية ثانية، أشار مدير المنطقة الصناعية إلى أن المقاسم المكتتب عليها لدى هذه المنطقة منذ انطلاق الأعمال بها عام ٢٠١٢ وحتى تاريخه وصلت إلى نحو ١٢٠٠ مقسم بواقع ٥٥٠ مقسماً صناعياً و٤٥٠ مقسماً حرفياً و٢٠٠ مقسم تجاري، بينما بلغت المنشآت المخصصة ٣٢٢ منشأة صناعية وحرفية، إضافة لذلك ونتيجة عدم التزام بعض المكتتبين بالعمل وعدم قيامهم بتسديد ما يترتب عليهم من التزامات مالية إزاء المنطقة الصناعية تم إلغاء تخصيص نحو ١٠٠ صناعي وحرفي في المنطقة الصناعية، مضيفاً أنه أنفق على المنطقة الصناعية خلال العام الماضي نحو مليار و٩٠٠ مليون ليرة سورية وذلك على أعمال الطرق وشبكات الصرف الصحي وخطوط التوتر المتوسط.. إلخ، مع إنه تم الانتهاء من شق وتسوية الطريق الرئيس للمنطقة وتسوية الأرض المراد إحداث المقاسم فوقها وحفر بئري مياه مع خزانتهما عدا عن تنفيذ شبكة مياه داخل المنطقة وشبكة للصرف الصحي وغيرها من الأعمال الأخرى كخطوط التوتر المتوسط والدراسات اللازمة لمحطة المعالجة، ويشار إلى أن مساحة هذه المنطقة تبلغ نحو ٧٢٣ هكتاراً.

سيرياستيبس- تشرين



المصدر:
http://syriasteps.com/index.php?d=136&id=167135

Copyright © 2006 Syria Steps, All rights reserved - Powered by Platinum Inc