ما أكثر ما تريد هذه الحكومة تنفيذه ولكن هل تستطيع ؟  
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:28/02/2024 | SYR: 15:08 | 28/02/2024
الأرشيف اتصل بنا التحرير
TopBanner_OGE

Sama_banner_#1_7-19



IBTF_12-18



Sham Hotel






runnet20122




Baraka16

 مشاف حكومية لا يوجد فيها طبيب تخدير..
وحل مشاكلهم ليس بالاجتماعات وإنما بالقرارات …
26/03/2023      


 

سيرياستيبس

محمد منار حميجو

أكدت رئيس رابطة التخدير وتدبير الألم في نقابة الأطباء زبيدة شموط أنه مازال عدد أطباء التخدير في تناقص باعتبار أن هناك أطباء تقاعدوا وآخرين غادروا القطر كما أن هناك عدداً جيداً من الأطباء أصبحت أعمارهم كبيرة ومن هذا المنطلق أصبح هناك هوة كبيرة في الفئة العمرية، معتبرة أن حتى الذين يختصون حالياً في اختصاص التخدير العديد منهم يفكرون في السفر.

و  رأت شموط أن استمرار تناقص أعداد أطباء التخدير سوف يولد العديد من المشاكل حتى إن هناك بعض المشافي ومنها حكومية لا يوجد فيها أطباء تخدير، مشيرة إلى أن هذا الأمر ليس صحياً، ومعتبرة أن التمديد للأطباء الذين دخلوا في سن التقاعد أمر ليس صحيحاً ولا يمكن أن يحل مشكلة تناقص أعداد أطباء التخدير حتى إن العديد منهم يرفض التمديد.

وشددت شموط على ضرورة حل مشاكل أطباء التخدير وخصوصاً فيما يتعلق بالوضع المالي وذلك بتحسين دخلهم، موضحة أنه يجب أن يكون هناك وارد مالي حتى يتم تشجيع طلاب الطب على الدخول إلى هذا الاختصاص وخصوصاً أن أعداد أطباء التخدير قليلة والعدد في تناقص.

شموط أشارت إلى أن هناك ظلماً لطبيب التخدير من كل النواحي على الرغم أنه هو الحجر الأساس في أي عمل لأنه من المفترض أن يكون هناك طبيب تخدير لإجراء أي عمل جراحي، لافتة إلى أن هناك مشكلة في العديد من المشافي الخاصة في طريقة التعامل مع طبيب التخدير.

وبينت شموط أن المشكلة ليس فقط في التأمين الصحي وأن يكون تقبيض أجر طبيب التخدير عبر التأمين الصحي، بل أيضاً هناك الكثير من المشاكل التي يعانيها أطباء التخدير، مشيرة إلى أنه إذا لم يتم اتخاذ إجراءات لحل مشاكل أطباء التخدير فإن الأمر إلى أسوأ وسوف تزداد المشاكل أكثر.

ولفتت إلى أن حل مشاكل أطباء التخدير ليس فقط عبر الاجتماعات بل لا بد من اتخاذ قرارات، وخصوصاً أن المشكلة أصبحت معروفة لدى الجميع.

وبينت شموط أن فني التخدير هو مساعد لطبيب التخدير وليس طبيباً باعتبار أنه يدرس في المعهد بعد حصوله على شهادة الثانوية العامة، على حين طبيب التخدير يدرس في كلية الطب البشري ست سنوات ومن ثم يدرس أربع سنوات اختصاص، مشيرة إلى أن فني التخدير لا يحق له بالقانون أن يقوم بتخدير المرضى أثناء العمليات الجراحية إلا بإشراف طبيب التخدير ويكون دوره بتحضير الدواء والأجهزة الخاصة في عملية التخدير.

ضاربة مثلاً أن علاقة فني التخدير مع طبيب التخدير مثل علاقة القابلة مع الطبيب النسائية فالأولى لا تستطيع أن تقوم في أي عمل جراحي بل طبيب النسائية هو الذي يقوم في هذا العمل، وكذلك الحال بالنسبة لفني التخدير لا يحق له وحده أن يقوم بتخدير المريض لأن المسألة ليست فقط بإعطاء إبرة التخدير بل الموضوع بحاجة إلى متابعة المريض وهذا الأمر لا يقوم به إلا طبيب التخدير.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 

سورس_كود



islamic_bank_1


Baraka16


Orient 2022



Haram2020_2


معرض حلب


ChamWings_Banner



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس